الفرق بين الشيخ والكهل والهرم

كتابة ايمان محمود آخر تحديث: 27 فبراير 2018 , 19:33

لا يعرف الكثير الفرق بين المراحل العمرية للرجال، ولا يعرفون الفرق بين الفرق بين الشيخ والكهل والهرم، وهذا ما سنتعرف عليه في هذا المقالة.

مرحل العمر
– يبدأ الانسان في الحياه طفل منذ بداية ميلاده حتى يقترب من سن البلوغ، ثم يصبح بعد ذلك مراهق عندما يقترب من سن البلوغ، ثم يصبح بعد ذلك شاب أو فتى بداية من سن لبلوغ حتى نهاية العشرينات، ثم يصبح كهلا ثم يطلق عليه لقب شيخ، ثم يصبح هرم من الثمانين حتى آخر العمر،  .

– الكهل: هو الرجل الذي تخطى عمرة الثلاثين عاما ويخطوا بخطى ثابته نحو الأربعين، ويكون الرجل في هذه المرحلة في قوته كما يصبح أكثر حكمه من ذي قبل، وينادى الرجل بالكهل في الفترة ما بين الثلاثين والخمسين، وقد ذكرها الله تعالى في كتابه في أكثر من موضع حيث قال تعالى في سورة آل عمران (وَيُكَلِّمُ النَّاسَ فِي الْمَهْدِ وَكَهْلاً وَمِنَ الصَّالِحِينَ ).

ويلقب الرجل بالكهل إذا بدأ الشيب يظهر في رأسه، وفي الصحاح: (الكَهْلُ من الرجال الذي جاوَز الثلاثين ووَخَطَه الشيبُ)، وقال ابن الأَثير( الكهل من الرجال من زاد على ثلاثين سنة إِلى الأَربعين وقيل هو من ثلاث وثلاثين إِلى تمام الخمسين وقد اكتهل الرجلُ وكاهَلَ إِذا بلغ الكُهولة فصار كَهْلاً)، وقال الأزهري : (وقيل له كهل حينئذ لانتهاء شبابه وكمال قوته)، وقال ابن منظور: (الكَهْلُ الرجل إِذا وَخَطه الشيب ورأَيت له بَجالةً وفي الصحاح الكَهْلُ من الرجال الذي جاوَز الثلاثين ووَخَطَه الشيبُ).

– الشيخ: هو الرجل الذي تخطى سن الخمسين، حيث يصبح الرجل عجوزا وكبير في السن، حيث يبدأ جسده في الضعف، ذكرت كلمة شيخ في اكثر من موضع في القرآن الكريم، حث قال تعالى  في سورة هود (قَالَتْ يَا وَيْلَتَى أَأَلِدُ وَأَنَاْ عَجُوزٌ وَهَـذَا بَعْلِي شَيْخاً إِنَّ هَـذَا لَشَيْءٌ عَجِيبٌ)، كما ذكرت في سورة يوسف (قالُواْ يَا أَيُّهَا الْعَزِيزُ إِنَّ لَهُ أَباً شَيْخاً كَبِيراً فَخُذْ أَحَدَنَا مَكَانَهُ إِنَّا نَرَاكَ مِنَ الْمُحْسِنِينَ)

ويقال على الرجل شيخ عندما يبدوا كبير السن، ويظهر الشيب في رأسه، ويلقب الرجل بالشيخ عندما يبدأ بسن الخمسين حتى سن الثمانين، وقال ابن منظور عن الشيخ: (الشيْخُ الذي استبانتْ فيه السن وظهر عليه الشيبُ وقيل هو شَيْخٌ من خمسين إِلى آخره وقيل هو من إِحدى وخمسين إِلى آخر عمره وقيل هو من الخمسين إِلى الثمانين والجمع أَشياخ وشِيخانٌ وشُيوخٌ وشِيَخَة ٌ ومَشْيَخٍة ومِشِيخة ومَشْيُوخاء ومَشايِخُ وأَنكره ابن دريد وفي الحديث ذكر شِيخانِ قريش جمع شَيْخ كضَيْف وضِيفانٍ والأُنثى شَيْخَة).

الهرم: هو الجل العجوز كبير السن الي تجاوز الثمانين من العمر، وقال على الرجل انه هرم بعدما يتخطى سن الثمانين حتى نهاية العمر، وقد قال الله تعالى: (وَمِنْكُمْ مَنْ يُتَوَفَّى وَمِنْكُمْ مَنْ يُرَدُّ إِلَى أَرْذَلِ الْعُمُرِ لِكَيْلَا يَعْلَمَ مِنْ بَعْدِ عِلْمٍ شَيْئًا(، حيث يصبح الإنسان ضعيفا جدا في هذه المرحلة العمرية

الفرق بين الشيخ والكهل والهرم:
تعتبر كل منهم هو مراحل عمرية للإنسان يمر بها بعد سن الثلاثين، حيث تبدأ هذا المراحل بعد هذا السن، ويصبح الرجل كهلا ثم يصبح شيخا ثم يصبح هرما وهذا هو أرزل العمر وأخره، ولكل مرحلة منهم سن معين، فالكهل يبدأ من سن الثلاثين حتى سن الخمسين، ويكون الرجل في أشده وقوته، بينما لقب الشيخ يطلق على الرجل بداية من سن الخمسين حتى سن الثمانين، ويصبح فيها الرجل أقل قوة وأكثر حكمة، ثم يصبح الرجل بعد ذلك هرم، بعدما يزداد عمره عن الثمانين حتى نهاية العمر.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق