عدد أجنحة جبريل عليه السلام وعدد مرات ظهوره للنبي على هيئته

- -

ذكر وصف سيدنا جبريل عليه السلام في القرآن الكريم عدة مرات بالعديد من الصفات فهو الأمين الذي يصل رسالات الله تعالى إلى الرسل بكل أمانة وصدق وبدون أي تحريف أو تغيير، وهو رسول الله إلى الرسل والأنبياء، وهو المكين ذو المرتبة والمكانة العالية عند الله تعالى، وهو ذو القوة الذي يسخر قوته من أجل منع الشيطان من الاقتراب أو المساس من القرآن الكريم أو تحريفه.

عدد أجنحة سيدنا جبريل عليه السلام:
١- وصف سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام سيدنا جبريل، وقال بأن جبريل له ستمائة جناح، وعن عبد الله ابن مسعود رضي الله عنهما قال (أن النبي صلى الله عليه وسلم رأى جبريل في صورته له ستمائة جناح)، [رواه مسلم]

٢- لا تتسع الارض بطول أجنحة جبريل عليه السلام، حيث يبلغ طول كل جناح من أجنحته ما يزيد عن ما بين المشرق والمغرب
٣- يتساقط من كل جناح من أجنحة جبريل ما يسمى بالتهاويل وهي حجارة كبيرة مبهرة للنظر وتشبه الياقوت والدر.

عدد المرات التي ظهر فيها جبريل لسيدنا محمد بهيئته الأصلية:

١- استطاع جبريل عليه السلام من رؤية سيدنا محمد بهيئته الأصلية التي خلقه الله جل وعلا عليها وهي هيئة الملاك مرتين فقط.

٢- باقي المرات التي شاهد فيها سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم جبريل كان يظهر على هيئة إنسان .

٣- المرة الأولى التي شاهد فيها سيدنا محمد جبريل على هيئة ملاك كانت في غار حراء عندما هبط عليه من السماء، وفي هذه المرة عاد النبي صلى الله عليه وسلم مفزوعا إلى بيته من شدة هول ما رآه وسقط على الأرض، ونزلت سورة المدثر بعد هذه الحادثة حيث كان النبي يقول دثروني دثروني.

٤-  رأى النبي عليه الصلاة والسلام جبريل على هيئة ملاك في المرة الثانية عندما كان يسري به عند سدرة المنتهى في الإسراء والمعراج

المهام التي كان يقوم بها جبريل عليه السلام :
١- كان جبريل عليه السلام يحمل رسالات الله تعالى وشرائعه من السماء إلى رسل الله سبحانه وتعالى والأنبياء في الأرض .

٢- أمره الله تعالى جبريل بتعليم  وتحفيظ شرائعه للرسل .

٣- أرسل الله تعالى جبريل إلى الرسل وأيدهم به وهو أعظم الملائكة وأسماهم مكانة عند الله تعالى.

٤- أيد الله تعالى نبيه عيسى عليه السلام بسيدنا جبريل وهو الروح القدس.

٥- ذكر في صحيحي مسلم والبخاري أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لحسان ابن ثابت: ا(اهجهم وجبريل معك)[صحيح البخاري]حيث أيد الله تعالى الأنصار بجبريل ومنها ما تم ذكره.

٦- كان جبريل وميكائيل وزيرين لسيدنا محمد من الملائكة، أما سيدنا عمر بن الخطاب وسيدنا أبو بكر فكانا وزرائه من الأنس .

أحاديث شريفة من السنة تثبت عدد المرات التي رأى فيها سيدنا محمد جبريل على هيئته:
١- ثبت في صحيح مسلم عن عائشة رضي الله عنها عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: لم أره – يعني جبريل – على صورته التي خلق عليها إلا مرتين.

٢- وبيَّن أحمد في حديث ابن مسعود أن الأولى كانت عند سؤاله إياه أن يريه صورته التي خلق عليها، والثانية عند رحلة المعراج.

٣- والترمذي من طريق مسروق عن عائشة رضي الله عنها قالت: لم ير محمد جبريل في صورته إلا مرتين: مرة عند سدرة المنتهى، ومرة في أجياد.

٤- رواية الترمذي هذه جاءت عن أبي الأسود عن عروة عن عائشة رضي الله عنها قالت: إن النبي صلى الله عليه وسلم كان أول شأنه يرى في المنام، وكان أول ما رأى جبريل بأجياد صرخ جبريل: يا محمد، فنظر يميناً وشمالاً فلم ير شيئاً، فرفع بصره فإذا هو على أفق السماء فقال يا محمد: جبريل، فهرب فدخل في الناس فلم ير شيئًا، ثم خرج عنهم فناداه فهرب، ثم استعلن له جبريل من قبل حراء، فذكر قصة إقرأ.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

reem

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *