انواع مخاط عنق الرحم

 تختلف أنواع مخاط عنق الرحم عند المرأة من نوع لآخر، و ذلك لأن هناك الكثير من الافرازات المخاطية التي تخرج من الرحم، و التي يكون كل منها مؤشر على حدث مختلف في هذا الوقت، فالبعض منها يكون مؤشر لحدوث فترة التبويض، و البعض الآخر يكون مؤشر قوي على انتهاء هذه الفترة.

و يمكن التفريق بين هذه الإفرازات المخاطية على حسب شكلها و لونها و ملمسها، و قد أثبتت دراسات عديدة أن بإمكان المرأة تنظيم الحمل و تحديد النسل، عن طريق معرفة ايام التبويض و معرفة الفرق بين هذه الإفرازات المخاطية، و أبرز انواعها هي الإفرازات المخاطية الشفافة، الافرازات السائلة الشفافة، الافرازات البيضاء المتقطعة، و الافرازات الكريمية البيضاء .

طبيعة الإفرازات المخاطية و دلالتها على الخصوبة
تختلف الافرازات المخاطية الخارجة من عنق الرحم، من وقت لآخر فلا تكون الإفرازات واحدة طوال الوقت، و في بعض الحالات نجد الافرازات تختلف في شكلها و لونها و رائحتها، عن الأيام العادية عند المرأة، و قد يكون هذا الاختلاف مؤشر قوي على حدوث أحد الالتهابات في هذه المنطقة الحساسة.

كما نجد بعض الإفرازات التي تدل على الخصوبة بالفعل وعلى وجود الخصوبة، في فترة نزول هذه الإفرازات، و يوجد فترات أخرى لا تدل على فترة الخصوبة و قد تكون دالة على عكسها من فترات، و بعض النساء تعرف كيفية التفريق بين انواع المخاط، مما يساعدها في عملية تنظيم و تحديد النسل بطريقة طبيعية، و بدون اللجوء لأي أدوية علاجية او كيميائية.

و قد أكدت دراسات كثيرة على ذلك بالفعل، و على أن الافرازات تعتبر مؤشر يساعد المرأة في فهم جسدها، و فهم ما هي فترات الخصوبة، و فترات الاستعداد للحمل، و أكثر الأوقات التي تتغير فيها شكل و لون هذه الإفرازات، هي فترات وقت التبويض و ما قبل هذا الوقت، حيث نلاحظ تغيرات شديدة في شكل الافرازات، و في لونها و في كثافتها، لذلك يجب معرفة جميع انواع الافرازات المخاطية الخارجة من عنق الرحم، للتمكن من التفريق بينها .

أنواع الإفرازات المخاطية
١- الافرازات الشفافة المخاطية هذا النوع من الافرازات، يدل على فترات الخصوبة عند المرأة، و قد نلاحظ وجودها أكثر من العادة بعد انتهاء الطمث، و هذه الإفرازات الشفافة لها دور كبير عند حدوث العلاقة الجنسية بين الرجل و المرأة، فهي تساعد الحيوانات المنوية الخارجة من الرجل، في أن تصل البويضة الناضجة، و يشبهها الناس ببياض البيض لأنها شفافة مثله، و مخاطية في شكلها و تكوينها .

٢- الافرازات البيضاء المتقطعة، هذا النوع من الافرازات يظهر عند المرأة، قبل حدوث فترة الدورة الشهرية لها، و يشبهها البعض في شكلها و هيئتها، بالقشط و هذه الإفرازات، تمنع مرور الحيوانات المنوية داخل الرحم ولا تجعله يصل للبويضة بسهولة .

٣- الافرازات السائلة الشفافة، هذه الإفرازات يشبهها الناس بالماء، و ذلك لأنها تشبه الماء في لونها و في هيئتها السائلة، و التي تكون أقل في ملمسها المخاطي من باقي الافرازات الخارجة من الرحم، و تختلف عن غيرها في أنها تدل على فترة الخصوبة عند المرأة.

و ذلك لأن الافرازات تصبح سائلة أكثر كلما اقترب موعد التبويض، و تساعد هذه الإفرازات اثناء العلاقة الزوجية، في مرور الحيوانات المنوية بسهولة و وصولها للرحم و البويضة داخل المرأة، و تكون أكثر الافرازات السائلة الخارجة من عنق الرحم .

٤- الافرازات الكريمية البيضاء هذه الإفرازات يكون لها لونين، اما أن تكون باللون الأبيض أو باللون الاصفر في أحيان اخرى، و هي تشبه الكريم في ملمسها لذلك تم تسميتها بالافرازات الكريمية، و هي تدل على انتهاء فترة التبويض عند المرأة، و يتم ملاحظة ظهور هذا النوع من الافرازات، بعد انتهاء فترة التبويض مباشرة .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *