أعراض داء الليستريات وطريقة انتقاله

داء الليستريات: هو عبارة عن تسمم غذائي ناتج عن تناول الأطعمة الملوثة ببكتيريا الليستيرية المستوحدة (Listeria monocytogenes)، وتتسبب في الكثير من المشاكل وخاصة للسيدات الحومل، حيث يمكن أن تؤدي العدوى إلى الإجهاض ، أو الولادة المبكرة، أو تتسبب في انتقال العدوى لحديثي الولادة ، أو ولادة جنين ميت.

يصاب بداء الليستريات النساء الحوامل وحديثي الولادة والمسنين، والذين يعانون من ضعف في الجهاز المناعي، ويولد الأطفال المصابين بداء الليستريات إذا تناولت أمهاتهم طعامًا ملوثًا أثناء فترة الحمل.

اعراض داء الليستريات:
– من أعراض داء الليستريات الاصابة بالحمى وآلام العضلات ، وأحيانا الغثيان والإسهال، وإذا انتشرت العدوى إلى الجهاز العصبي ، يمكن أن تتسبب في الاصابة بالصداع، أو تصلب في الرقبة، والشعور بالارتباك، وفقدان التوازن، والاصابة بالتشنجات، ولكن النساء الحوامل لا يصبن إلا بأعراض خفيفة تشبه أعراض الإنفلونزا.

كيف يتم تشخيص الاصابة بداء الليستريات؟
– يتم تشخيص مرض الليستريات من خلال الفحص البدني، وسيقوم الطبيب بطرح بعض الأسئلة حول الأعراض التي يشعر بها المصاب، وحول الأطعمة التي تناولتها مؤخرًا، وعن البيئة التي يعمل فيها، ثم يتم إجراء اختبار الدم أو اختبار السائل الشوكي للتأكيد من التشخيص.

طريقة انتقال داء الليستريات:
– ينتقل الليستريات من خلال تناول الأغذية غير آمنة حيث أن جرثومة الليستريات موجود في التربة والماء، ويمكن أن تتسبب في تلوث الخضروات بسبب تلوث التربة أو من خلال السماد المستخدم، كما يمكن أن تنتقل الجرثومة إلى الحيوانات فتتلوث اللحوم ومنتجات الألبان.

– كما يمكن انتقال داء الليستريات من خلال اختلاط اللحم النيئ، أو الدواجن أو الأسماك بشكل مباشر مع المواد الغذائية الأخرى، حيث يجب تخزين كل الأطعمة بشكل منفصل، ويمكن أن تنتقل الجرثومة من خلال اليدين لذلك يجب غسل اليدين قبل وبعد تناول الطعام، وغسلها أيضًا بعد استخدام الحمام، أو تغيير حفاضات الأطفال، والحرص على غسل الفواكه والخضروات الطازجة عن طريق شطفها جيدا بالماء الجاري.

– يمكن أن ينتقل داء الليستريات من الأطعمة المطهوة أو المجمدة إذا تم حفظها بطريقة غير صحيحة، حيث يجب تناول الأطعمة المطهوة مثل الدواجن والبيض والأسماك والأطعمة الجاهزة خلال ساعتين من تحضيرها ثم تخزينها، والتأكد من ضبط الثلاجة على 40 درجة فهرنهايت أو 4 درجات مئوية، وذلك لأن جرثومة الليستريات يمكنها أن تنمو في الثلاجة عند حدوث انسكاب للعصير أو عند وجود الهوت دوج أو اللحم النيئ أو الدواجن.

– كما يمكن أن ينتقل داء الليستريات من خلال الأطعمة الغير مطهوة جيدا، مثل الهمبرجر والسوشي والمحار،  لذلك يجب التأكد من طهي الأطعمة على درجة حرارة 140 درجة فهرنهايت أو 60 درجة مئوية، وحفظ الأطعمة في درجة حرارة 40 درجة فهرنهايت أو 4 درجة مئوية أو أقل.

– قد ينتقل داء الليستريات من خلال تناول اللانشون ، أو اللحوم المحفوظة بطريقة خاطئة ، أو الوجبات المحضرة سابقا ولم يتم إعادة تسخينها جيدا، أو تناول الأجبان الطرية حيث يتم صنع الجبن من حليب غير مبستر مثل الفيتا والجبن الأزرق، والأجبان المكسيكية مثل فريسكو بلانكو، والمأكولات البحرية المدخنة المبردة مثل سمك السلمون وسمك القد وسمك التونة والماكريل، ولكن يمكن تناول الأسماك المعلبة.

– ينتقل داء الليستريات من خلال اللبن غير المبستر، أو من خلال تتناول الأطعمة التي تحتوي على الحليب الغير مبستر، وعن طريق تناول السلطات المصنوعة التي تحتوي على لحوم أو دجاج أو البيض أو التونة، أو سلطات المأكولات البحرية.

علاج داء الليستريات :
عادة لا يحتاج المصابون غير النساء الحوامل إلى العلاج، لأن الأعراض تختفي في خلال بضعة أسابيع، بينما تحتاج السيدة الحامل إلى تدخل علاجي، وتناول المضادات الحيوية حتى تمنع انتقال العدوى إلى الجنين، كما يتلقى الأطفال الذين يعانون من داء الليستريات نفس المضادات الحيوية.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *