زيت الطحالب مصدر نباتي لاوميغا3

زيت الطحالب هو الزيت المشتق مباشرة من الطحالب، ويحتوي هذا الزيت على الأحماض الدهنية، التي تمثل 97٪ من دهون الأوميجا3  الموجودة في الدماغ.

وعندما أدرك العلماء والأطباء أهمية أحماض أوميجا 3 الدهنية، بدأوا في البحث عن طرق أخرى للحصول على هذه الأحماض الدهنية الأساسية غير استخدام الأسماك، حيث تعتبر المياه الباردة والأسماك الدهنية، مثل سمك السلمون، مصادر غذائية جيدة من الأحماض الدهنية ، ولكن هناك الآن العديد من الطرق للحصول على الأحماض في النظام الغذائي، وذلك لأن زيت الطحالب يضاف إلى الأطعمة والمشروبات والمكملات الغذائية.

ما هو زيت الطحالب ؟
تحتوي زيوت السمك على أوميجا 3 التي تتكون في الغالب من حمض إيكوسيبنتينويك ، وحمض الدوكوساهيكسانويك.، والأحماض الدهنية تأتي من الكائنات الحية التي تكيفت مع البرد، مثل أسماك المياه الباردة،حيث  تحصل هذه الأسماك على حمض إيكوسيبنتينويك، وحمض الدوكوساهيكسانويك عن طريق تناول الطحالب التي تحتوي على نوع أوميجا 3 من نباتات نموذجي .

وعندما تستهلك الأسماك هذه الطحالب، فإنها تركز بعد ذلك على الحصول على كميات كبيرة من حمض إيكوسيبنتينويك، وحمض الدوكوساهيكسانويك في أنسجتها،كما أنها قادرة على منع خلايا الغشاء من أن تصبح شديدة التقلب عندما تتعرض لدرجات حرارة شديدة البرودة، وعندما أصبحت الفوائد الصحية معروفة جيداً لهيئة الصحة بدبيً، وبدأ الأطباء في التوصية بأوميجا 3 لمرضاهم، ظهرت بعض المشاكل.

حيث توقعت هيئة الصحة بدبي أن يأخذ الناس جرامًا واحدًا في اليوم ، ولكن النباتيون لم يكتفوا بالحصول على المكمل الغذائي من الأسماك  فقط ،حيث احتاجوا إلى أوميجا 3 أيضًا الموجودة في الطحالب، وقد وجد الباحثون أن هذه الطحالب يمكن أن تثار في المزرعة وتحصل على دهون أوميجا3 ،وتُسمى هذه الدهون المشتقة من الطحالب بزيت الطحالب، وتضاف إلى المنتجات الغذائية لضمان الحصول على ما يكفي من أوميجا 3 في النظام  الغذائي.

فوائد زيت الطحالب
1- يدعم الحمل الصحي:
يعتبر زيت الطحالب من الأحماض الدهنيةالضرورية، لنمو الدماغ أثناء الحمل الصحي، وقد أظهرت الدراسات أنه عندما تستهلك المرأة الحامل أوميجا 3 ، فإنها تساعد على تحسين نمو الطفل، وقد استخدم الباحثون مجموعة متنوعة من الاختبارات، مثل حل المشكلات وتطور اللغة، لتقييم نتائج النمو العصبي بين الرضع، الذين استكملت أمهاتهم بأحماض أوميجا 3 الدهنية، مقارنةً مع أولئك الذين لم يكونوا كذلك.

وقد وجدت دراسة أجريت عام 2004 ،أن ارتفاع استهلاك الأمهات  لزيت الطحالب أثناء الحمل أسفر عن زيادة ذاكرة التعرف البصري ،وزيادة الذكاء اللفظي، وقد أثبتت الدراسات التي أجريت على الحيوانات أن الحرمان من الأحماض الدهنية أوميجا 3، الموجودة في زيت الطحالب، خلال فترة الحمل، يرتبط بالعجز البصري والسلوكي الذي لا يمكن عكسه باستخدام مكملات ما بعد الولادة.

2- يعزز صحة العين: يتم إثراء الدماغ والعين بدرجة عالية بأحماض أوميجا 3 الدهنية، التي تتراكم في هذه الأنسجة خلال حياة الجنين المتأخرة وحديثي الولادة المبكرة، و يوضح استعراض علمي أجرته وكالة أبحاث الرعاية الصحية والجودة، بالولايات المتحدة، أن الأبحاث السريرية قد توصلت بالكاد فيما يتعلق بفهم الفائدة المحتملة من تناول أحماض أوميجا 3 الدهنية كوقاية أولية أو ثانوية لصحة العين.

ومن المعروف أن هناك مستويات عالية جدًا من أوميجا3 موجودة في الشبكية، وقد يكون دورها مرتبطًا بتأثيراتها البيوفيزيائية على غشاء الخلية، ويُعتقد أن هيئة الصحة بدبي قد تعدل نشاط الإنزيمات المرتبطة بالأغشية المسؤولة عن صيانة الوظيفة الخلوية،ويمكن أيضًا تنظيم مستقبلات وحركية أنظمة نقل الأغشية.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *