أسباب كثرة التعرق تحت الإبط

كثرة التعرق من أهم الأمور التي يعاني منها الكثير من الأشخاص و تسبب لهم الحرج الشديد ، و لعلاج هذه المشكلة لابد من اتباع عدد كبير من النصائح الصحية .

التعرق
تتم عملية التعرق على سطح الجلد من الجسم للحفاظ على درجة حرارة الجسم بصورة طبيعية ، كما أن 
الأعصاب في الجهاز العصبي الودي تتحكم في ناتج الغدد العرقية الخاص بتنظيم مقدار العرق ، حيث تفرز الغدد العرق في جميع أنحاء الجسم بما في ذلك الإبطين و يكون عرق مائي بغرض التبريد ، و بدءاً من سن البلوغ تفرز الغدد العرق في الإبط و الفخذ و تكون طبيعة العرق زيتية ، كما أن لها رائحة سيئة عندما تتفاعل مع البكتيريا التي تعيش في الجلد .

الحرارة و ممارسة الرياضة
هناك منطقة من الدماغ تسمى تحت المهاد ، و تحتوي على خلايا الأعصاب التي تتحكم في درجة الحرارة الأساسية للجسم ، و كذلك درجة حرارة سطح الجلد و الز
يادة في معدل الأيض الأساسي ، كما هو الحال مع ممارسة الرياضة أو التعرض لبيئة حارة ، و هي من الأسباب الأساسية لتسخين سطح الجلد ، و التي تعمل على تحريك منطقة تحت المهاد لتبريد الجسم و ذلك بتنشيط النظام العصبي الودي ، حيث تكون الأعصاب متعاطفة و هنا تطالب بدورها الغدد العرقية في الإبطين و في جميع أنحاء الجسم بمضاعفة إنتاجية العرق .

التوتر و القلق
الضغط النفسي و القلق يسبب التعرق تبعا لإشارات من منطقة تحت المهاد ، بالإضافة إلى تنظيم درجة حرارة الجسم الأساسية ، حيث تعمل أيضا الغدد الكظرية لتنسيق استجابة و مكافحة الجسم لعوامل الإجهاد ، 
بالإضافة إلى عدد من الإجراءات الأخرى ، فهذا النظام يصعد عملية الأيض القاعدي و ذلك لتوفير طاقة إضافية ، مما يتسبب في زيادة التعرق ، هذا إلى جانب أن الضغط النفسي أيضا يطالب بالإفراج عن هرمون الأدرينالين ، الذي يحفز الغدد العرقية و القاعدية في الإبطين على إفراز العرق ، و بصفة عامة فالعرق الناجم عن العاطفة يحدث أساسا على راحتي اليدين و باطن القدمين و الجبين و تحت الإبطين ، كما أن التعرق العاطفي غالباً ما يتسم بالبرودة ، لأنه يحدث قبل زيادة درجة حرارة الجسم الأساسية .

الكافيين
ينشط الكافيين الموجود في القهوة و الشاي و بعض المشروبات الغازية و الشوكولاته الجهاز العصبي الودي ، و الذي يسبب التعرق ، و 
إذا كان التعرق زائد لدرجة أنه يسبب مشكلة ، فقد يساعد الاستغناء عن الكافيين في حلها .

الظروف الطبية
بعض الظروف الطبية يمكن أن تسبب التعرق الزائد تحت الإبط ، و هي 
حالة تعرف باسم فرط التعرق ، و هو أكثر بكثير مما يحتاجه الجسم للتبريد ، و من بين هذه الحالات فرط التعرق البؤري ، التعرق أساسا يحدث في راحتي اليدين و باطن القدمين و الإبطين ، و لكن المصابين بفرط التعرق يتعرقون في كافة أنحاء الجسم ، و يمكن أن تسبب اختلالات الهرمونات هذه الحالة ، كما هو الحال في انقطاع الطمث و الهبات الساخنة ، هذا إلى جانب ارتفاع مستويات البروجسترون كما هو الحال في الحمل ، و الذي يمكن أيضا أن يزيد من درجة حرارة الجسم و يزيد من التعرق تحت الإبط .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *