أجمل الحكم عن الماء

كتابة: aya آخر تحديث: 09 أبريل 2018 , 01:59

الماء هو أصل الحياة، فلا يمكن العيش في هذه الدنيا بلا ماء، فلا يوجد أي كائن حي يمكنه أن يتحمل الحياة بلا ماء لأن أساس الكائنات الحية هي الماء، فالانسان يحتاج إلى الماء وكذلك الحيوان والنبات، لذلك فإن الماء نعمة من الله سبحانه وتعالى يجب الحفاظ عليها حتى لا يحرمنا منها .

وهنا مجموعة من أجمل وأروع الحكم المتوارثة والحديثة عن الماء .

حكم عن الماء

والله لو علمت أن شرب الماء يثلم مروءتي ما شربته طول حياتي.

أشد العلماء تواضعاً أكثرهم علما، كما أن المكان المنخفض أكثر البقاع ماء.

ثلاثة انتبه منها: الماء والنار والمرأة.. فالماء يغرق والنار تحرق والمرأة تجنن.

وعود المرأة تكتب على صفحات الماء.

الدنيا كالماء المالح كلما ازددت منه شرباً ازددت عطشاً.

من يملك ماء ونوراً فلا مبرر عنده للضجر.

في وسع المرء أن يقود حصانه في الماء ولكن ليس في وسعه أن يرغمه على الشرب.

إذا كان الظمأ إلى الماء يدل على وجود الماء فكذلك الظمأ إلى العدل لابد أنه يدل على وجود العدل.. ولأنّه لا عدل في الدنيا.. فهو دليل على وجود الآخرة مستقر العدل الحقيقي.

ليس من الحكمة والمنطق أن تعيش في الماء وتعتبر التمساح عدواً لك.. كالذي يحتاج لموافقة مختار القرية للشرب من ماء النهر.

سئل شيخ الإسلام ابن تيمية: أيهما أنفع للعبد؟ التسبيح أم الاستغفار؟ فأجاب: إذا كان الثوب نقياً فالبخور وماء الورد أنفع له، وإذا كان دنساً فالصابون والماء الحار أنفع له. فالتسبيح بخور الأصفياء والاستغفار صابون العصاة.

إنّ لذات الدنيا مثل السراب، ألا تعرفون السراب؟. تراه من بعيد غديراً، فإذا جئته لم تجد إلّا الصحراء. فهو ماء ولكن من بعيد.

إذا حدث واعقت مجري الدم في شريان فستكون النتيجة أن يصاب الإنسان بالمرض، وإذا أعقت مجري الماء في نهر فالنتيجة هي الفيضان، وإذا أعقت الطريق أمام المستقبل فالنتيجة هي الثورة.

الماضي أشبه بالآتيَ من الماء بالماء.

ما في المقامِ لذي عقلٍ وذي أدبِ مِنْ رَاحَة ٍ فَدعِ الأَوْطَانَ واغْتَرِبِ سافر تجد عوضاً عمَّن تفارقهُ وَانْصِبْ فَإنَّ لَذِيذَ الْعَيْشِ فِي النَّصَبِ إني رأيتُ وقوفَ الماء يفسدهُ إِنْ سَاحَ طَابَ وَإنْ لَمْ يَجْرِ لَمْ يَطِبِ والأسدُ لولا فراقُ الأرض ما افترست والسَّهمُ لولا فراقُ القوسِ لم يصب والشمس لو وقفت في الفلكِ دائمة ً لَمَلَّهَا النَّاسُ مِنْ عُجْمٍ وَمِنَ عَرَبِ والتَّبْرَ كالتُّرْبَ مُلْقَى ً في أَمَاكِنِهِ والعودُ في أرضه نوعً من الحطب فإن تغرَّب هذا عزَّ مطلبهُ وإنْ تَغَرَّبَ ذَاكَ عَزَّ كالذَّهَبِ.

الغيرة في الحب كالماء للوردة قليله ينعش وكثيره يقتل.

في بيت النملة تصبح قطرة الماء طوفانا.

إذا كان الظمأ إلى الماء يدل على وجود الماء فكذلك الظمأ إلى العدل لا بدّ أنّه يدل على وجود العدل.. ولأنّه لا عدل في الدنيا.. فهو دليل على وجود الآخرة مستقر العدل الحقيقي.

لا يصاب بالبلل من يبقى بعيداً عن الماء.

نقطة الماء المستمرة تحفر عمق الصخرة.

الإحسان هو أن تصون وجه السائل من ماء المذلة.

ليس اللؤلؤ سوى رأي البحر في الصدف وليس الماء سوى رأي الزمن في الفحم.

إياك والسؤال فإنه يذهب ماء الحياء من الوجه.

الصدقة تطفئ الخطيئة كما يطفئ الماء النار.

اذا استهلك بااعتدال، الماء لا يمكن أن يضر.

يجب أن يكون هناك عمل الخبز ماء وملح للجميع.

عندما يبدأ الماء بالغليان فمن الحماقة إطفاء الحرارة.

الإحسان هو أن تصون وجه السائل من ماء المذلة.

الماء والنار والمرأة لا يقلن أبداً: كفى !.

أن تعطي الغني كأنك تحمل الماء إلى البحر.

البئر الجيد يعطيك الماء عند القحط، والصديق الجيد تعرفه عند الحاجة.

عندما نقع في الماء لا يخيفنا الشتاء.

عندما يحترق بين جارك، أجلب الماء إلى بيتك.

قطرة بعد قطرة ينخر الماء الصخر.

بالماء تصنع السواقي، وبالرز تصنع الجيوش.

بماء الجيم تخرج ماء البئر.

دوماً يأخذ الماء شكل الإناء.

يغسل الماء كل شيء تقريباً إلّا اللسان السيء.

عندما يعطش الحصان لا يلعن الماء العكر.

خيط الماء يثقب الصخرة أفضل من الشلال.

الإنسان دون أمل كنبات دون ماء، ودون ابتسامة كوردة دون رائحة، ودون إيمان بالله وحش في قطيع لا يرحم.

وقائع التاريخ الكبرى عائمات جليد، طرفها ظاهر فوق الماء، وكتلتها الرئيسية تحت سطحه، ومن يريد استكشافها عليه أن يغوص.

الرضا… كوب من الماء الصافي يمكن لأي شيء أن يفسده.

إن الوضوح جميل، كالسماء الصافية، كالوردة المتفتحة، كالماء النقي، كالفتاة التقية المصانة، فكن واضحاً صادقاً في تعاملك مع ربك ومع الناس.

عواطفنا كالماء والنار: خدم جيدون، وأسياد سيئون.

عقل الفيلسوف يبني دولة في الهواء، وعقل القصصي يبني دولة فوق الماء، وعقل الطاغية يبني دولة فوق مستودع بارود، وعقل المؤمن يبني دولة أصلها ثابت وفرعها في السماء.

الوسوم
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
رد خطي
الإطلاع على كل التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
0
نحب تفكيرك .. رجاءا شاركنا تعليقكx
()
x
إغلاق