علاج بطانة الرحم المهاجرة بحبوب منع الحمل

بطانة الرحم المهاجرة أحد الأمراض التناسلية لدى المرأة ويحدث نتيجة لتحرك بعض الانسجة الداخلية للرحم من مكانها وقد تنتقل لمنطقة قناة الفالوب أو المبيض ومن المؤكد أن هذا الأمر يؤثر على قدرات الرحم في فترة الحيض فيتم تخزين الدم الفاسد في أكياس داخل الرحم وهذا يؤثر على اخراج هذا الدم ويتبعه أمراض أخرى خطيرة.

اعراض الاصابة بمرض بطانة الرحم المهاجرة :
يؤكد الأطباء أن هذا المرض ليس له علاقة بأي من الأمراض السرطانية ويتسبب في العديد من حالات العقم لدى الاناث ولكن لهذا المرض بعض الأعراض وهي كالآتي :

1- الشعور بآلام لا تحتمل في فترة الطمث.
2- قد تشعر المرأة بآلام شديدة أثناء العلاقة الزوجية وهذا يجعلها لا ترغبها.
3- في بعض الحالات تستقر تلك الأنسجة على جدار المهبل من الأمام فتشعر المريضة بآلام شديدة عقب التبول.

4- تعاني بعض الحالات من غزارة شديدة في نزول دم الحيض.
5- آلام حادة في الحوض.
6- أما في الحالات التي تتحرك فيها الأنسجة لمنطقة الحالب تتعرض المريضة لآلام شديدة في الخصر والظهر.

7- أما إذا كانت حركة تلك الأنسجة باتجاه الأمعاء هنا تعاني المريضة من القئ والاسهال والمغص.

8- تتعرض بعض الحالات لارتفاع في درجات حرارة الجسم بشكل متقطع من وقت لآخر.
9- من الأعراض المصاحبة لمرض بطانة الرحم المهاجرة الخمول الشديد والنوم لساعات طويلة بدون أسباب.

10- قد تشعر المريضة بآلام شديدة أثناء التبرز.

لا يشترط ظهور كافة الأعراض لتأكيد الاصابة بمرض بطانة الرحم المهاجرة ولكن من الوارد أيضا أن تتشابه الأعراض مع مرض آخر لهذا يظل الفيصل الرئيسي في مدى الاصابة هو الفحص الطبي الكامل من خلال طبيب متخصص وعلى هذا يتم تحديد نوع العلاج المناسب خاصى للسيداتي اللاتي يرغبن في الحمل.

على الرغم من مدى تشابه هذا المرض مع سرطان بطانة الرحم إلا أن هذا المرض له العديد من العلاجات التي تساعد في التغلب عليه ولكن سرطان بطانة الرحم يصعب السيطرة عليه ومحاولات الانجاب قليلة للغاية وقد يتأثر الجنين بأعراض هذا المرض لهذا يفضل الحقن المجهري في حالات الاصابة بمرض بطانة الرحم المهاجرة.

علاج بطانة الرحم المهاجرة بحبوب منع الحمل :
قام العديد من الأطباء بنشر تقرير طبي متداول حول النتائج الايجابية التي أظهرتها حبوب منع الحمل في علاج مشكلة بطانة الرحم المهاجرة وهذا العلاج ليس للمتزوجات فقط بل لغير المتزوجات اللاتي تم تشخيص المرض لديهم فتلك الأقراص تعالج تلك المشكلة وتحد من نسبة الآلام الحادة التي يعانين منها.

على الرغم من ذلك يؤكد الأطباء أن علاج بطانة الرحم المهاجرة لا يقتصر على هذا النوع من العلاج لهذا لابد من اجراء الفحص الكامل وهذا لأن من الممكن العلاج بتلك العقاقير غير مجزي فيتم استخدام أساليب آخرى، لأن التدخل الجراحي يؤثر على البويضات وإذا كانت المرأة ترغب في الحمل فيكون الحل الأمثل عمليات الحقن المجهري لحماية السيدة والجنين المقبل.

وعلى هذا يتم يتم اختيار الحل المناسب ففي حالة إن لم تكن المرأة ترغب في الحمل وتريد العلاج من الآلام يكون العلاج المناسب أقراص منع الحمل أو بعض الحقن أو عمليات المنظار الجراحي فهو يزيل أي التصاقات ببطانة الرحم، أما إذا كانت ترغب في الحمل فيتم توفير الحقن المجهري.

احتياطات هامة لتجنب الاصابة ببطانة الرحم المهاجرة :
1- لابد من الاعتناء بالنظافة الشخصية باستمرار.
2- لابد من التأكد من سلامة الفوط الصحية التي تستخدم أثناء فترة الحيض.
3- الاهتمام بصحة الجسم من حيث التغذية السليمة والرياضة والقدر الكافي من الراحة والنوم.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

(1) Reader Comment

  1. Avatar
    زهره
    2019-09-22 at 01:56

    مرحبا انا بستخدم حب ياسمين كونت من عمر ابني ٤٠ يوم لحد ماصار عمرو ١٠ شهور وبعدا انقطع هاد الحب انفقد فما شربتو شهر وغبتني الدوره جبت شريط تحليل وطلعت حامل وبعد اسبوع نزلي دم فما سببه

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *