نبذة عن حياة جيمس الرابع ملك اسكتلندا

تم توحيد اسكتلندا تحت حكم الملك جيمس الرابع، وقد غير كثيرا في السياسة الأوروبية للبلاد فقدم بلده تعليميا وثقافيا، وقد جلس على عرش اسكتلندا منذ عام 1488م وحتى عام 1513م، وهذا ملخص عن حياته وفترة حكمه.

نبذة عن حياة الملك جيمس
ولد الملك جيمس في 17 مارس عام 1473م، في قلعة ستيرلينغ، وقد كان والده جيمس الثالث والذي لم تكن له شعبية كبيرة بين شعبه، وعندما أصبح جيمس في عمر 15 عام قام بقتل والده في تمرد في البلاد، وهكذا أصبح جيمس ملك للبلاد، ولكنه سرعان ما انتبه الى المؤامرات التي تحدث في عرشة، لذا تحمل بعض المسؤوليات بعد وفاه والده، وقد ارتدى سلسلة حديدية ثقيلة حول خصره كتكفير عن ذنبه.

وقد كان جيمس يختلف كثير عن سياسة والده، فقد كانت له شعبية كبيرة، حتى انه اتقن العديد من اللغات وقد اهتم بكثير من المجالات، كالأدب والعلوم والقانون، وقد ساعد كثيرا في جلب المطابع الى اسكتلندا وانشا العديد من الكليات، كما قام جيمس ببناء اسطول قوي جدا مع الرائد مايكل، والذي قيل عنه انه أكبر سفينة في عصره.

وقد قام جيمس الرابع بتوحيد بلاده من خلال التقدم الاقتصادي والثقافي والسياسي الذي حدث في عهده، وقد كانت العلاقات بين اسكتلندا وانجلترا متوترة في هذه الفترة، وقد كانت إنجلترا تحت رعاية هنري السابع، ولكن سرعان ما تحسنت العلاقات بين البلدين مع زواج ابنه هنري مارجريت تيودور من جيمس، وقد تحالف جيمس مع عدو إنجلترا وهي فرنسا، وقد خاض الحرب ضد فرنسا مع هنري السابع، وقتل جيمس في معركة فلون في 9 سبتمبر عام 1513م.

علاقته مع إنجلترا
في عام 1493 قد كسر جيمس الهدنة مع إنجلترا من خلال طلب دعم بيركن واربيك في المطالبة بالعرش الإنجليزي والاستعداد الى غزو البلاد نيابة عنه، ولكن لم تكن النزاعات الا بعض المناوشات على الحدود بين البلدين، وفي عام 1502م، قام الملك جيمس بمعاهدة سلام مع هنري السابع، وكجزء من تلك المعاهدة تزوج الملك جيمس من الاميرة مارجريت تيودور، وقد أنجب أربعة أطفال.

الحرب التي قادها مع إنجلترا
تغيرت العلاقات بين إنجلترا واسكتلندا بعد هذه الاتفاقية، وقد أصبحت اسكتلندا حليف لإنجلترا ضد حربها مع فرنسا، وقد كان وقتها القائد الفرنسي هو لويس الثاني عشر، ولكن عندما غزا هنري فرنسا أعلن جيمس الحرب على انجلترا، وعلى الرغم من التحذيرات التي قالها المستشارون، الا ان جيمس جهز جيش غازي، وقام بمعركة ضد القوات الإنجليزية بقيادة توماس هوارد وايرل سوري، وقد عانى من هزيمة ساحقة في 9 سبتمبر عام 1513م، وقد قتل في هذه المعركة الملك جيمس مع العديد من النبلاء، ويعتقد معظم المؤرخين ان جثة الملك قد انتقلت الى لندن ودفنت بدون مراسم.

الملك جيمس الرابع
يعتبر الملك جيمس الرابع من أكثر الموك نشاط وحكمة، حث ازدهرت بلاده في فترة حكمه بين الدول الاوروبية، فقد تقدمت سياسيا وثقافيا وادبيا، وقد تحسنت وضع البلاد كثيرا في فترة حكمه،

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *