طرق علاج التهاب المهبل عند البنات

- -

تصاب الفتيات بالتهابات في منطقة المهبل، و التي لها أنواع مختلفة و يكون رواء كل نوع سبب محدد قد نتج حدوث الالتهابات عنه، و عند معالجة هذه الالتهابات يجب الذهاب الى الطبيب المختص، و قد يقوم بإعطاء الفتاة المضادات الحيوية، او الكريمات الموضعية، او يقوم بإعطائها العلاج الفموي، و يقدم لها بعض النصائح لتجنب حدوث هذه الالتهابات مرة أخرى، أبرزها ارتداء الملابس الداخلية القطنية، و تغيير هذه الملابس على الفور في حالة تعرضها للبلل .

اسباب حدوث التهابات المهبل للبنات
هناك أسباب كثيرة وراء تعرض البنات و الفتيات إلى حدوث التهابات مهبلية، منها :

– الإصابة بالالتهاب الخميري المهبلي، و الذي يكون ناتج عن المضاد الحيوي، فعندما تقوم الفتاة بتناوله تتأثر البكتيريا الصالحة التي تقوم بحماية الجسم من حدوث الالتهابات الفطرية.

– أما التهاب المهبل البكتيري فتصاب به الفتاة بسبب، حدوث خلل في توازن البكتيريا التي تعيش بشكل طبيعي و دائم داخل المهبل، و يمكن التفريق بين هذا الالتهاب و بين الالتهاب الفطري، في أن لونه يكون مائل أكثر للاصفرار، و أنه يكون غير سميك و تشبه رائحة الافرازات الخاصة به رائحة السمك.

– أما التهاب المهبل الطفيلي فقد ينتقل للفتاة عن طريق الحمامات العامة، و في حالة المرأة المتزوجة قد يكون انتقل لها بسببب الجنس، و يمكن معرفة هذا النوع من الالتهابات بأن الحكة فيه تكون قوية جداً، و الافرازات التي تخرج من الفتة تميل في لونها إلى اللون الاخضر.

– و في الفتيات الصغار يكون معرفة سبب التهاب المهبل صعب، لأنهم لا يستطيعون التمييز بما يشعرون به، و لكن قد يشتكون من وجود حرقان في البول، و لا يكون عندهم النضج و الوعي الكافي لمعرفة أنه التهاب مهبلي او بقول باقي الأعراض، و للوصول للتشخيص الدقيق في حالات الأطفال يظهر ذلك من خلال الاختبارات المعملية، و يجب عمل الكثير من الاختبارات لكي يتأكد الطبيب من تشخصيه، و لكي يعرف السبب وراء هذه الالتهابات و يقوم بعلاجه .

علاج التهابات المهبل عند البنات
يجب استشارة الطبيب المختص لكي يقوم بتشخيص نوع الالتهابات، و معرفة السبب وراء حدوثها و وضع الخطة العلاجية المناسبة، و قد يقوم الطبيب بكتابة بعض المضادات الحيوية للفتاة، في حالة أن كان هذا الالتهاب بكتيري.

و في حالة حدوث هذه الالتهابات للفتيات قبل سن البلوغ، قد ينصح الطبيب المختص الفتاة بالاهتمام بتنظيف هذه المنطقة، و وضع الكريمات التي تعمل كعازل في هذه المنطقة و المواظبة على استخدامها، و في حالة حدوث التهاب يشك الطبيب في أنه ناتج عن الخمائر او الفطريات، فسيقوم الطبيب على الأغلب بكتابة بعض المضادات الفطرية الموضعية.

و اذا كان الالتهاب ممتد داخل المهبل سيقوم الطبيب بكتابة علاج فموي للفتاة، لتأخذه بجرعات معينة و محددة، و تعتمد هذه العلاجات الفموية على عمر الفتاة، و على وزنها لكي يقوم الطبيب بإعطائها الدواء المناسب.

و في حالة وجود التهابات بكتيرية مهبلية، قد يقوم الطبيب بكتابة بعض الأدوية و الكريمات للفتاة، و بعض الكريمات قد تكون موضعية او قد يكون العلاج عن طريق الفم ليقوم بمعالجة التهاب المهبل، الذي ينتج عن الطفيليات او وجود الكلاميديا للبنات.

و قد يقوم الطبيب بتقديم بعض النصائح للفتاه، مثل تغيير الملابس على الفور في حالة حدوث بلل فيها، و تجنب لبس الملابس الضيقة، و ضرورة أن تكون الملابس الداخلية قطنية، و أن تبتعد الفتاة عن الفوط القطنية المعطرة، او جيل الاستحمام، و عدم وضع الشامبو في منطقة المهبل، و غسل هذه المنطقة و تجفيفها جيداً، باستخدام الفوط القطنية الناعمة، و عدم وضع اي غسول في منطقة المهبل، و العمل على غسل الملابس الداخلية بمسحوق بدون رائحة .

مقالات متنوعة
الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

nervana

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *