الفرق بين الصاعقة والبرق

كتابة ايمان محمود آخر تحديث: 23 أبريل 2020 , 11:08

يعتبر كل من الصاعقة والبرق من الظواهر الطبيعية التي تسبب الخوف والرعب لعدد كبير من البشر، حيث تتسبب في الكثير من المشاكل والحرائق والانهيارات.

الصاعقة: هي عبارة عن شرارة تتكون في منطقة تتراكم فيها الشحنات السالبة، وتتجه إلى الارض وتنجذب إلى الشحنات الموجبة التي تقع على المرتفعات، ويحدث وميض ويتحرك الوميض من الأرض الى الأعلى فتقترب الشحنات الجوية السالبة من سطح الأرض مما يتسبب في حدوث الصاعقة.

أنواع الصواعق:
– الصاعقة الخطية: تصل شدة التيار الكهربائي في هذه الصاعقة إلى مئات الكيلو أمبير، وتستمر من نصف ثانية إلى ثانية ونصف.
– الصاعقة المسطحة: تظهر على شكل اضاءة بين الغيوم ولها لو أحمر يميل إلى البرتقالي.
– الصاعقة الكروية: هي من أخطر انواع الصواعق وتتسبب في الكثير من الكوارث، ويستمر حدوثها لعدة دقائق.

– الصاعقة النقطية: تظهر على شكل وميض ذو اضاءة شديدة، وقد يستمر لمدة طويلة.
– الصاعقة الشوكة: وتظهر هذه الصاعقة على شكل خط يظهر مضيء في السماء.
– الصاعقة الكرة: وتظهر على شكل كرة دائرية مضيئة، ويمكن هذا النوع من الصواعق من ان تلحق ضرر في المنازل والأماكن المرتفعة.

البرق: هو عبارة عن ظاهرة طبيعية يصاحبها ظاهرة اخرى وهي الرعد، وهو عبارة عن ضوء ساطع يحدث في السماء وينتج عن تفريغ كهربائي يحدث بين اجزاء السحب المختلفة عند تلاقي الشحنات الكهربية السالبة والموجبة في الهواء، بسبب تصادم سحابتين ويتسبب البرق في حدوث تغيرات جوية حيث أنه يؤدي إلى ارتفاع شديد في درجة الحرارة يزيد عن 20 ألف درجة.

يعتبر البرق من الظواهر المدمرة التي تتسبب في الكثير من الكوارث ولا يتسبب بالأذى إلا عندما ينتقل من السحاب إلى الارض، ويصل سرعة البرق إلى حوالي 1600 كيلومتراً في الثانية، يؤدى إلى تحليل النتروجين ويختلط بالمطر، وقد قال الله تعالى في سورة الرعد (هو الذي يريكم البرق خوفا وطمعا وينشئ السحاب الثقال)

أنواع البرق: للبرق عدة أنواع  حسب طبيعية حدوثة وهي:
– البرق بين السحب: يحدث البرق بين السحب نتيجة تفريغ كهربي للغيمة، مما يتسبب في انتقال وهذا التفريغ الكهربي إلى السحب  المجاورة، ويظل البرق في السماء ولا يكون مرئيا في الارض.

– البرق من الأرض نحو السحب: هو عبارة عن تفريغ للشحنات الكهربية في مكان قريب من سطح الارض، ويحدث نتيجة عن هواء ساخن ثم ينتقل من الارض نحو السحاب.

– البرق الوشاح: يحدث البرق الوشاح بسبب العواصف الرعدية والرياح القوية وينتقل إلى عدة أماكن مجاورة.

– البرق الكروي: يبدو البرق الكروي على شكل كروي في السماء، حيث يظهر مثل الكرة المضيئة لبعض اللحظات ثم تختفي، والصوت المصاحب لهذه الظاهرة يكون صوت أكثر انخفاضا عن باقي الانواع.

– وهناك بعض الانواع الاخرى مثل (البرق الخرزي، البرق الشريطي، البرق المتقطع، البرق المتفرع، البرق من السحاب للسحاب، البرق الحراري، البرق الجاف، البرق الصاروخي، البرق الموجب، برق الغلاف الجوي العلوي، برق الأشباح، برق النفاثات الزرقاء).

الفرق بين الصاعقة والبرق:
– فرق القرآن الكريم بين كل من الصاعقة والبرق، فالبرق يولد في اسفل الغيمة وينزل كل خمسين مترا ثم يقترب من الأرض فيقذف البرق الارض، لذلك يمكن تركيب موانع للبرق بينما لا يمكن تركيب موانع تمنع حدوث الصواعق  حيث قال الله تعالى في القرآن الكريم في سورة الرعد (ويرسل الصواعق فيصيب بها من يشاء)، فالصواعق لا يمكن منعها وذلك ما أكدته العلوم الفيزيائية الحديثة.

– يعد الفرق بين الصاعقة والبرق في كيفية حدوث كل منهما، فالبرق يحدث نتيجة احتكام مكونات الهواء الجوي والسحاب ذو الشحنات المختلفة فيتكون شحنات كهربية مختلفة مما يتسبب في ولادة شرار كهربية قوية، بينما تحدث الصواعق بسبب شحن الارض بشحنات كهربية موجبة، وتكون السحابة مشحونة بشحنة كهربية سالبة فيحدث تفريغ كهربي بين الارض والسحاب مما يتسبب في حدوث الصاعقة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق