Tuesday, Aug. 14, 2018

  • تابعنا

الفرق بين طاعة الوالدين وبر الوالدين

طاعة الوالدين وبر الوالدين من بين الأمور التي لابد ان تتوفر في الفرد كي يرضى عنه الله عز وجل، فالوالدين هما سبب وجوده في الحياة وقد بذلا الكثير من الجهد لتربية الشخص أفضل تربية لذا لابد من طاعتهم وبرهم، وقد يختلط الأمر علينا كثيرا في مفهوم كل من الطاعة والبر ولكن لكل منهم مفهوم ومعنى خاص بهم.

الفرق بين طاعة الوالدين وبر الوالدين :
من الممكن أن يختلط الأمر على الكثير منا في مفهوم طاعة وبر الوالدين حيث أن لكل مصطلح من تلك المصطلحات المعنى الخاص به فطاعة الوالدين شيء وبرهم شيء أخر ومن الممكن التفريق بين كل منهم وفقا للخطوات والنقاط الهامة التالية :

1-  الطاعة بمعناها الشامل لا تكون إلا لله عز وجل وللرسول ولم يرد في كتاب الله عز وجل أي لفظ دل على طاعة الوالدين فقط بر الوالدين، وقد وردت مرة واحدة الطاعة عند الشرك بالله وقد امرنا الله بعدم طاعتهم في ذلك الأمر.

2-  الطاعة تعني تنفيذ الأوامر بدون المراجعة بها ولا خيرة للإنسان في الأمر فالطاعة تتم بدون مناقشة الفرد، وهذا ما يحدث في طاعة أوامر الله ورسوله عليه أفضل الصلاة والسلام فلا نقاش أو جدال في تلك الطاعة، ولكن طاعة ولي الأمر أو الوالدين من الممكن المجادلة بها ولكن وفقا لشروط الاحترام والتقدير.

3-  ولم يطلب منا الله عز وجل طاعة الوالدين في كافة الأمور حيث من الممكن طلب الشرك بالله وهذا يخالف مصطلح الطاعة فيجب أن لا تطيع من يجبرك على الشرك بالله، وفي الوقت ذاته قل لهم قولا كريما ولا تنهرهما.

4- الكثير منا يتصور أن بر الوالدين في كثرة سماع الكلام بدون مناقشة أو طاعتهم في جميع الأمور بدون مناقشة وهذا من الأمور الخاطئة، ولابد من معرفة حقوق الوالدين على الابناء، ومعرفة حقوق الأبناء على الوالدين ولابد من المصاحبة والأخذ بالرأي والمشورة في جميع الأمور حتى لا تحدث خلافات بين الوالدين وبين الأبناء في المطلق.

المفهوم المطلق للطاعة والبر :
يتبين لنا أن الطاعة من الأمور التي تخص الله عز وجل ورسول الله صلى الله عليه وسلم فعلينا أن نطيع كافة الأمور التي قد أنزلها الله عز وجل دون نقاش، فتلك هي حكمة الله في خلقه وليس لنا بها دخل من الممكن الفهم ولكن الطاعة واجبة على المؤمن بالله عز وجل، وعلى الجانب الأخر مفهوم البر هو المفهوم المتعلق بالوالدين وليس الطاعة ومن الممكن الطاعة في عدة أمور اهم شروطها أن لا تكون في معصية الله عز وجل.

وبهذا من المستحب الطاعة في الأوامر على أن يتم التفكير في الأمر إن كان لا يغضب الله عز وجل أو العكس، ولكن إذا كان الأمر عكس ذلك يتم المناقشة في الأمر ومن الممكن عدم الطاعة في الأمور التي تغضب الله عز وجل ولا إثم عليكم، ولكن البر من صفات الشخص المسلم ولابد من برالوالدين في الحياة.

والبر له الكثير من الصور والتي من بينها حسن الصلة معهم والسؤال دائما عليهم، والقول المعروف وإكرامهم عندما يصلوا إلى أرذل العمر ومن هنا يجب البر للوالدين وليس الطاعة فالطاعة لله عز وجل.

ويعد البر ذات مفهوم شامل للخلق الكريم والاحسان والتواصل والمحبة والرحمة وبهذا يكون البر أفضل وأشمل من معنى الطاعة لأنه يوفر كافة المشاعر الانسانية الراقية والصادقة للوالدين كجزاء لما قدموه للأبناء من مشاعر فطرية وتضحية واهتمام ومحبة دون انتظار أي أغراض بل من خلال الحب للأبناء.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ميرفت عبد المنعم

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *