السيرة الذاتية لـ ” نيللي بلاي ” أشهر مغامرة في تاريخ أمريكا

نيللي بلاي هي أشهر صحفية و مغامرة في تاريخ أمريكا ، فقد عُرفت بصحافتها الرائدة ، و آمنت أن دور الصحفي ليس خلف المكتب ؛ بل في الشوارع و في الأماكن المحظورة ، لكشف الحقائق ، و من أشهر مغامراتها دخولها مصحة نفسية في نيويورك لكشف حقيقة ما يدور بداخله ، و أيضًا قيامها برحلة استكشافية حول العالم في 72 يوم فقط ، توفيت بلاي في 27 يناير 1922م ، عن عمر يناهز 57 عامًا ، في مدينة نيويورك.

نبذة عن نيللى بلاي:
ولدت إليزابيث كوكران المعروفة بالاسم المستعار نيللي بلاي ؛ في 5 مايو عام 1864م ، في مطاحن كوكران ، بنسلفانيا ، توفى والدها و هي في سن السادسة من عمرها ، و ترك عائلته غارقة في الديون ، التحقت نيللي فيما بعد بمدرسة Indiana Normal ، و هي كلية صغيرة في ولاية إنديانا بولاية بنسلفانيا ، حيث درست لتصبح معلمة ، و لكن بعد فترة وجيزة من بدء دوراتها هناك ، تحطمت آمالها في الحصول على تعليم عالٍ بسبب عدم توافر أموال للدراسة ، و بعد مغادرة المدرسة ، انتقلت مع والدتها إلى مدينة بيتسبيرج القريبة ، و تزوجت والدتها من رجل آخر حتى تتمكن من الانفاق على أسرتها.

و بدأت الصحفية نيللي بلاي الكتابة عام 1880م  هي في سن الثامنة عشر ، حيث قامت بكتابة مقال و نشرته في صحيفة Pittsburgh Dispatch ، و في هذا المقال هاجمت الكاتب إيراسموس ويلسون (المعروف باسم “المراقب المراقب” ) على أفكاره الرجعية ، حيث أنه كان يرى أن من الأفضل للنساء القيام بالواجبات المنزلية و أيضًا اطلق على المرأة العاملة لفظ “بشعة” ، و قد لفت هذا المقال أنظار العالم نحو نيللي بلاي و فتح لها آفاق كثيرة ، و في عام 1885م  بدأت بلاي في العمل لدى صحيفة the Pittsburgh Dispatch ، و بعد عامين انتقلت بلاي إلى مدينة نيويورك و بدأت العمل في صحيفة نيويورك تايمز العالمية ، و لكنها لم تكتفي بأن تصبح صحفية عادية فقط ، بل سعت لتصبح أشهر امرأة أمريكية في هذا الوقت.

أعمال نيللي بلاي:
-في عام 1887م قامت نيللي بلاي بالإقدام على إحدى مغامراتها الجريئة ، حيث أمضت عشرة أيام في جزيرة بلاكويل ، متنكرة كمريضة عقلية من أجل الكشف عن حقيقة المصحة النفسية الموجودة هناك ، و نقل كافة الوسائل التعذيبية التي يتبعها الأطباء هناك ضد المرضى و الذي كان أغلبهم من النساء ، و بعد عودتها تم إجراء تحقيق واسع و شامل من أجل مهاجمة تلك المصحة و إيقاف الانتهاكات و الاعتداءات التي كانت تُجرى فيها ، و بالفعل تم غلق تلك المصحة للأبد.

-و بعد تلك القضية سعت بلاي للكشف عن القضايا المماثلة و أخذت تتحدث عن الانتهاكات التي تحدث في السجون و المصحات النفسية الأخرى ، و كان لها الفضل في إغلاق عدد كبير من تلك المؤسسات الفاسدة ، و أيضًا توجهت للدفاع عن حقوق العمال في مصانع نيويورك ، و أشارت إلى الفساد في المجلس التشريعي للولاية و الحسابات الأخرى المباشرة عن المخالفات ، كما قابلت و كتبت بعض المقالات عن العديد من الشخصيات البارزة في ذلك الوقت ، بما في ذلك إيما غولدمان و سوزان ب. أنتوني.

– و في عام 1889م قامت نيللي بلاي بعمل جولة حول العالم استغرقت 72 يوم فقط ، لتكون بذلك أول امرأة تقدم على هذا الأمر ، كما أنها كسرت الرقم القياسي في التجول حول العالم ، و قد استخدمت كافة وسائل المواصلات التي كانت متاحة آنذاك ، و كانت الصحافة تتابعها خطوة بخطوة

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *