معلومات عن المسافة بين الشمس والارض

- -

الشمس هي مركز المجرة التي نعيش بها وهي مجرة درب التبانة أو اللبن المسكوب كما يطلق عليها، والشمس هي مركز الكون الذي نعيش بداخله فحولها تدور الكواكب ويعد عطارد هو الأقرب لها من حيث المسافة والأرض تحتل المرتبة الثالثة من حيث البعد عن الشمس.

معلومات عن المسافة بين الشمس والارض :
وفقا للكثير من الدراسات التي قد أجريت من قبل وكالة الفضاء العالمية ناسا وغيرها من وكالات الفضاء التي توجد في الكثير من الدول، فقد تم التوصل إلى أن المسافة التي توجد بين كل من الشمس والأرض وفقا للحسابات الكونية هي 8 ثواني ضوئية، أي أن شعاع الشمس يحتاج إلى 8 ثواني ضوئية ونصف للوصول إلى كوكب الأرض وهذا وفقا للمسافة الزمنية، أما عن المسافة الحقيقية بين كل من الشمس والأرض 150 مليون كيلو متر.

تلك المسافة من الممكن أن تتغير بشكل طفيف خلال تغيير الفصول وفقا لبعد أو قرب كوكب الأرض من الشمس، ومن بين المعلومات الهامة عن نجم الشمس وكوكب الأرض فقد جاءت على الشكل التالي :

نجم الشمس :
1-  تعد الشمس هي مصدر أساسي من مصادر الحياة على سطح كوكب الأرض، حيث أنها تعمل على مد الأرض بالمزيد من الدفء والضوء وتعد سر من أسرار الحياة لكل من الغطائين النباتي والحيواني والجدير بالذكر فإن الكثير من مصادر الطاقة الغير متجددة والتي من بينها الفحم والبترول ما هي إلا صور من صور الطاقة الشمسية.

2- وعن الشمس فهي نجم متوسط الحجم مستقر في الحجم ولو ابتعدت الشمس قليلا عن الأرض تتجمد الكرة الأرضية ولو اقتربت منها لاحترقت الأرض وما عليها.

3-  الشمس عبارة عن مجموعة من الغازات لذا فهي لا يوجد لها سطح صلب من الممكن الوقوف عليه وعلى الرغم من ذلك فيوجد لها غلاف جوي خاص بها.

4-  وتعد الشمس مكونة من كميات كبيرة من الغازات المحترقة ذات الحرارة الشديدة جدا.

5-  كما يحيط بالشمس ضوء ذو لون وردي يطلق عليه الشواظ الشمسي.

6-  كما يعتلي الشواظ الشمسي لون لؤلؤي يطلق عليه إكليل الشمس والذي ينتشر في الفضاء الخارجي بشكل رقيق.

كوكب الأرض :
1-  تتمتع الكرة الأرضية بدرجة حرارة عالية نتيجة للقشرة الصلبة التي تغطيها وأيضا نتيجة طبيعية للنشاطات التي تحدث بها من الصدمات والنشاط الإشعاعي وقد ساعدتها تلك القشرة السميكة التي توجد عليها في المحافظة على درجة حرارتها.

2-  ووفقا لرأي الكثير من العلماء فإن الكرة الأرضية أشبه إلى كرة بلياردو ملساء الشكل وناعمة جدا ولو تم تقليص حجمها لنفس حجم كرة البلياردو فلن تجد لها أي حواف أو حتى انبعاجات، فالكرة الأرضية تتكون بنسبة كبيرة من الصحاري والمسطحات المائية والقمم الجبلية ستكون أشبه بالبثور التي توجد على الجلد.

3-  من المعروف منذ القدم وحتى اليوم أن قمة جبل إفرست هو القمة الأعلى على مستوى سطح الكرة الأرضية، ولكن تلك المقولة خاطئة فجبل هاوي أو بركان مونا هيا هو الأعلى فارتفاع ذلك البركان من امتداد القاعدة وحتى سطح البركان هو 10314 مترا.

علم الفضاء من العلوم التي لها أهمية كبيرة بالنسبة للإنسان فمع التقدم العلمي الكبير أصبح اليوم من الممكن التعرف على المزيد من الحقائق والأسرار الكونية، حيث من الممكن اليوم التعرف على المسافات بين الشمس والكواكب، وأيضا البحث عن حياة أخرى على سطح أي من الكواكب الأخرى التي تحيط بنا، ووفقا للأبحاث الحديثة فإن كوكب بلوتو الذي ظل لسنوات عدة ضمن المجموعة الشمسية قد خرج منها لاعتباره من الكواكب القزمة.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ميرفت عبد المنعم

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *