ملف شامل عن كيفية تجهيز المتاجر الإلكترونية

استطاعت الشركات الرقمية في الشرق الاوسط، ان تحقق ازدهارا كبير في الأسواق من الأحذية ،إلى الهواتف الذكية والملابس فجعلت المواقع التجارية الإلكترونية، من نجاحها واقعا ملموسا  أكثر من أي وقت أخر، وفي هذا المقال يعرض  ملف شامل عن طريقة تجهيز ،وإعداد المتاجر الالكترونية.

كيفية البدء في المشروع الالكتروني
_  تسعى الشركات إلى بدء أعمالها في الشرق الأوسط ،وعليها أن تتفهم طريقة قيام الأعمال هذه في المنطقة .
_ التعرف والدراية بالأمور ،التي تحتاجها بيئة الأعمال هذه لنجاح الشركات الرقمية في هذه المنطقة.
_ تحديد عنصر البيع التي ستقدمه الشركة سواء، كانت شركة صغيرة في بدايتها ،أو كانت تسعى للتوسع .

عوامل يجب مراعاتها عند البدء في أعمال الشركة
أولا :
يجب معرفة وتحديد الخدمات أو المنتجات التي ستقدمها الشركة للمستهلكين ،وهذا في حالة إن لم تكن الشركة مؤسسة من قبل وترغب في توسيع نطاق أعمالها إلى المنطقة.

ثانيا : يمتلئ مجال التجارة الإلكترونية بالمنافسة الشديد، لذا فإن بدء متجر إلكتروني، دون خطة محكمة سوف يؤدي إلى الفشل في معظم الأحيان.

ثالثا : هناك ثلاثة عبارات رئيسية يجب أن يضعها صاحب الشركة على نفسه، قبل البدء في بذل الجهد والوقت ووضع رأس مالك على شركة للتجارة الإلكترونية ،وهي :
1- معرفة القطاعات التي شهدت نموا في الآونة الاخيرة.
2- التعرف على القطاعات المتوقع نموها، خلال السنوات القادمة .
3- تحديد القطاعات التي يملك الأفضلية فيها .

_ يمكن تحقيق العبارتين الأوليين عن طريق البحث فقط

_  أما بالنسبة للعبارة الثالثة فإنها من النوع الشخصي ،حيث يتعلق الأمر ببيع المنتجات ،التي يقوم صاحب الشركة بعملها أو بيعها بشكل مباشر لفئة معينة .
_ تقديم الخدمات أو المنتجات بطرف مبتكرة وجديدة، قبل المنافسين .
_ التأكد من تقديم منتج فعال من أجل تحقيق النجاح .
_ يجب استغراق وقت كافي لتجربة المنتج في السوق ،من أجل تأسيس بنية تحتية قوية لشركة التجارة الإلكترونية .

خطوات البدء في مشروع تجاري الكتروني

1- رخصة الأعمال :
_ بعد الانتهاء من تحديد نوعية المنتجات، التي ستقوم الشركة بطرحها، تأتي الخطوة التالية وهي القيام بعمل رخصة على الأعمال، حتى يمكن البدء في التجارة والعمل، بشكل رسمي في المنطقة.
_ هناك العديد من الاشكال والانواع، التي تتوفر بها رخص الأعمال .

_  يعتمد نوع الرخصة على الآتي :
1-  رأس مالك أو الميزانية المخصصة.
2- لمكان الذي ترغب بالتواجد به، وسواء كنت ترغب في فتح أبواب الاستثمار والمساهمة في الشركة ،وغيرها من الأمور.

مثال توضيحي
_  تعد دبي أكبر وجهة في دولة الإمارات العربية المتحدة.
_ وهنا يتم التركيز على المنطقة الحرة التابعة لمركز دبي للسلع المتعددة في أبراج بحيرات جميرا.
_ في حالة التجارة الإلكترونية بهذه المنطقة، فإن الرخصة المطلوبة هي رخصة تجارية .
_ يجب ايضا اختيار نوع الرخصة، التي يمكن التواصل مع  DMCC مباشرة، بعد ذلك يتم متابعة عملية التسجيل من قبل أحد موظفي الجهة .

2- معرفة تكاليف التسجيل والرسوم :
_ البدء في مشروع تجاري او شركة في دبي ،يعد أمرا مكلفا لذا يجب التعرف على كل ما يتعلق بالمدفوعات، التي يجب سدادها في الموعد المحدد .

_ عند التسجيل الشركة في DMCC ،يتم تسليط الضوء على التكاليف الأساسية وهي :
1- الطلب الأولي في التكاليف الاساسية ،يكون 1,015 درهم إماراتي ويلزم بدفعها مرة واحدة.
2- يأتي بعد ذلك مرحلة البدء في عملية التسجيل، وتبلغ قيمتها 9,020 درهم إماراتي يتم دفعهم مرة واحدة .
3-  عمل الرخصة وتتكلف 20,285 درهم إماراتي، يتم دفعهم سنويا.
4- عمل بطاقة المنشأة وتتكلف، مبلغ 1,800 درهم إماراتي يتم دفعهم سنويا.
5- توقيع عقد التأسيس يتكلف مبلغ 2,020 درهم إماراتي.
6- عمل تأشيرة الإقامة تحتاج مبلغ 3,330 درهم إماراتي، يتم دفعهم كل ثلاث سنوات .
7- القيام بإيداع الفيزا ويحتاج ،ذلك إلى 3,000 درهم إماراتي يتم استردادها.

_ تصل قيمة هذه التكاليف المذكورة مسبقا، إلى 40 ألف درهم امارتي تتضمن الاقامة ،لمدة ثلاث سنوات يسمح خلالها بالسكن والعمل في الإمارات .

3.تحضير المستندات :
تحتاج  DMCC لعدة مستندات أساسية مطلوبة، وهي :
1-  استمارة طلب موافقة مسبقة على الانترنت.
2- نسخة عن جواز سفر مؤسس المشروع.
3-  مرجع الى مكان الاقامة في البلد الأصلي.
4- ملخص خطة العمل لجزء النشاطات في الشركة.
5- جمع بعض المعلومات عن مكان مكتب في DMCC المنطقة الحرة .

4.اختيار المساحة المكتبية :
_ حساب الشركة في البنك شبيه جدا بحساب الشخص الاعتيادي ، ولكن الاختلاف يكون في ملكيته لفرد واحد وهو مالك الشركة.

_ تختلف مستلزمات فتح هذا النوع من الحسابات وفقا للبنك  الذي تم قصده ولكن هذه المستلزمات تكون في الغالب كما يلي:
1-  الرخصة التجارية للشركة.
2- جواز السفر مرفق مع الهوية الشخصية.
3- الإقامة.
6- موقع التجارة الإلكترونية

_ عند الوصول إلى هذه المرحلة يكون البدء في المشروع شبه جاهزا .
_ يتبقى فقط بناء الموقع الالكتروني، كي يظهر على الإنترنت أمام الجميع  .
_ يستطيع صاحب الشركة تأسيس وتصميم الموقع، بنفسه في حال امتلاكه خبرة تقنية كبيرة .
_ يمكن الاستفادة من أدوات متوفرة ،على الانترنت لبناء متجرك الإلكتروني.
_ تقوم بعض المواقع بالتوجيه ،مثل موقع Shopify والذي يقدم إمكانية شراء موقع خاص وبرمجته، وفقا لأحد الخلفيات العديدة التي يوفرها الموقع.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *