أسباب تساقط الشعر بعد فقدان الوزن وعلاجه

ليس هناك شك في ان الشعر من الأشياء المعقدة في التشريح البشري، فتكون بصيلات الشعر متينة يمكنها الاستمرار كثيرا، ولكنها في بعض الأحيان يمكنها ان تكون عرضة للتغيرات النمطية والسلوكية التي تحدث، مثل فقدان الوزن مثلا، فهو أحد العوامل التي يمكنها ان تؤثر على صحة الشعر، فهو يعد من الأشياء المحزنة بعد عملية فقدان الوزن الناجحة تلك.

فقدان الشعر المؤقت وخسارة الوزن :
عادة ما يرتبط سقوط الشعر بعملية فقدان الوزن في حالة تسمى التسمم الشعاعي، فعادة ينمو الشعر بمعدل نصف بوصة في الشهر لمدة عامين تقريبا قبل ان يذهب الى مرحلة اخرى، فكل شعرة لها مرحلة مختلفة لذلك عادة ما ترى نمو ثابت ونمو جديد، وهذا مع تساقط الشعر القديم ليسمح لإفساح المجال للأجسام الجديدة، في عملية تسمى التيلوجين وهي تحدث في دورة منتظمة، سيكون حوالي عشرة في المئة من شعرك في مرحلة في مرحلة الراحة، وقد يذهب الشعر أكثر من المعتاد في مرحلة الراحة، لذلك يسقط الشعر اسرع من نموه مرة اخرى، انه احد اكثر اشكال تساقط الشعر شيوعا بين الرجال والنساء، وعلى الرغم من انها عادة ما تقتصر على فروة الراس، الا انها اكثر الحالات خطورة والتي يمكنها ان تؤثر على الحواجب وشعر الجسم أيضا.

تساقط الشعر بعد عملية انقاص الوزن :
فقدان الشعر بسبب فقدان الوزن هو من الأسباب الشائعة، حتى عند اجراء عملية إنقاص الوزن والتغيير الجذري في الجسم، فهذا يمكن ان يسبب الاجهاد البدني، والذي يعطي إشارة لبصيلات الشعر للذهاب الى مرحلة الراحة، كما يمكن ان تكون الهرمونات شديدة التفاعل، نظرا لان الجراحة لإنقاص الوزن يمكنها ان تحدث تغيير كبير في تركيبة الجسم، لذا فان الهرمونات تحتاج أحيانا الى بعض الوقت للحاق بها، ولكن يظل فقدان الشعر المؤقت هو من أكثر الأشياء الملحوظة بعد شهر او شهرين من فقدان الوزن، كما يمكن لهذه المشكلة ان تتفاقم اكثر اذا ما نقص فيتامين اخر لديك، او اذا كان هناك أي تغيير جذري في النظام الغذائي الخاص بك، ومع ذلك فعادة ما يكون هذه التغيرات مؤقتة، فيمكن ان تتوقع نمو الشعر مرة أخرى بشكل طبيعي بعد حوالي ستة اشهر الى عام.

حتى لو فقدت الكثير من وزنك وغيرت من جسمك بدون جراحة، فان التغير في مستويات الهرمون والنظام الغذائي الخاص بك يمكن ان يتسبب في حدوث تسمم.

كيفية مكافحة تساقط الشعر :
على الرغم من ان فقدان الشعر هو أحد عوامل فقدان الوزن، الا ان هناك خطوات يمكنك اتخاذها لمساعدة دورة نمو الشعر على العودة الى طبيعتها، فكثير من الأشخاص الذين يفقدون وزنهم يفعلون ذلك، وقد يحتاج شعرك الى زيادة في السعرات الحرارية بشكل صحيح، ولكن يجب ان تفهم ان حدود السعرات الحرارية لديك لتكوين فكرة عن الكمية التي يجب ان تتناولها، وعدد هذه السعرات التي تستخدمها في الحصول على نظام غذائي.

كما يشكل البروتين تقريبا النسبة الأكبر في تكوين البنية، ولحسن الحظ بالنسبة لنا فهو أيضا أحد العناصر الغذائية الأكثر توفرا في الطعام ليومي، فيمكنك زيادة كمية البروتين الخاص بك مع بعض الأطعمة مثل، اللحوم الحمراء والفاصوليا والمأكولات البحرية

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *