اعراض السكري من النوع الثاني عند البالغين و الأطفال

داء السكري هو مرض مزمن يعتمد على مستويات السكر أو الجلوكوز في مجرى الدم ، و كذلك خلل في هرمون الأنسولين الذي يساعد على نقل السكر من الدم إلى الخلايا الخاصة بك ، بحيث يتم استخدام السكر لتوليد الطاقة.

مرض السكر من النوع الثاني
في مرض السكري من النوع الثاني ، تكون خلايا الجسم غير قادرة على الاستجابة للأنسولين ، كما ينبغي أن تكون ، و 
في مراحل لاحقة من هذا المرض الجسم قد لا ينتج الجسم ما يكفي من الأنسولين ، و إن ترك داء السكري من النوع الثاني من دون رقابة يمكن أن يؤدي إلى مستويات مزمنة من ارتفاع نسبة السكر في الدم ، مما تسبب في العديد من الأعراض ، و يحتمل أن يؤدي إلى مضاعفات خطيرة ، وفي هذه المرحلة يتم معالجة مرض السكري بنوع اخر من الدواء وغالبا ما يكون دواء جالفس .

أعراض السكري من النوع الثاني عند البالغين
– في مرض السكري من النوع الثاني يكون جسمك غير قادر ، على استخدام الأنسولين بفاعلية لإحضار الجلوكوز إلى الخلايا الخاصة بك ، و يؤدي هذا إلى اعتماد الجسم على مصادر الطاقة البديلة في الأنسجة و العضلات و الأجهزة ، مما يؤدي إلى سلسلة من ردود الفعل التي يمكن أن تسبب مجموعة متنوعة من الأعراض ، كما أن داء السكري من النوع الثاني يمكن أن يتطور ببطء ، و قد تكون الأعراض خفيفة و سهلة في البداية.

– قد تتضمن الأعراض المبكرة الجوع المستمر و الافتقار إلى الطاقة ، فضلا عن التعب و فقدان الوزن و العطش المفرط ، و كذلك كثرة التبول و جفاف الفم و حكة في الجلد و ضبابية الرؤية.

– كلما تقدم المرض ، كلما أصبحت الأعراض أكثر صرامة و يحتمل أن تكون أكثر خطورة ، و إذا كانت مستويات السكر في الدم الخاص بك عالية لفترة طويلة ، يمكن أن تشمل الأعراض عدوى الخميرة و بطء شفاء الجروح أو القروح ، و كذلك ظهور بقع داكنة على الجلد و الألم في القدم ، فضلا عن الشعور بخدر في الأطراف ، أو الاعتلال العصبي ، و إذا كان لديك اثنين أو أكثر من هذه الأعراض ، يجب أن تستشير طبيبك ، لأن هذه التطورات يمكن أن تصبح مهددة للحياة.

– مرض السكري له تأثير قوي على قلبك ، و المرأة على وجه التحديد مع مرض السكري من النوع الثاني ، يحتمل أن تصاب بأزمة قلبية ، فضلا عن خطر الإصابة بقصور القلب عند المقارنة بالنساء دون مرض السكري ، كذلك مرض السكري يمكن أن يؤدي أيضا إلى مضاعفات خطيرة أثناء الحمل.

داء السكري من النوع الثاني في الأطفال
– داء السكري من النوع 2 في الأطفال مشكلة متنامية ، وفقا الجمعية الأمريكية لمرض السكري ، فإن عدد كبير من الأشخاص تحت العشرين حول العالم مصابين بداء السكري ، و أسباب ذلك معقدة للغاية ، و تشمل عوامل الخطر زيادة الوزن ، أو وجود مؤشر كتلة جسم فوق الخامس و الثمانين ، كذلك يزداد وزن الطفل عند الولادة حوالي 9 باوند أو أكثر.

– و بالنسبة لعوامل الخطر فتشمل ، أن يولد من أم تحمل مرض السكري في وقت الحمل ،  كذلك في حالة وجود أحد أفراد أسرة المقربين المصاب بداء السكري من النوع الثاني ، هذا فضلا عن وجود نمط الحياة الغير مستقر .

– تشمل أعراض مرض السكري من النوع الثاني في الأطفال ، العطش المفرط و الجوع المفرط ، و كذلك زيادة التبول و الإصابة بالقروح التي تلتئم ببطء مع الإصابة بالتهابات المتكررة ، هذا فضلا عن التعب و ضبابية الرؤية و ظهور مناطق داكنة من الجلد .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

(1) Reader Comment

  1. Avatar
    ميار زنانيري
    2019-03-18 at 08:37

    اللهم اشفي عن ابي ولا تجعل السكري يتمكن منه اكثر من ذلك يارب بكرمك وفضلك ورحمتك على عبادك اكرم ابي بالشفاء العاجل ليس اجل يارب اكرمه بالشفاء وابعد عنه السكري وغيره فالمرض صعب اللهم بارك لي في حياته وحياة امي اللهم ارزقهم الجنة بفضلك يا كريم

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *