دور العنب أثناء خطة إنقاص الوزن

تناول حفنة من العنب بدلا من كيس من رقائق هو بالتأكيد قرار غذائي صحي ، كما يدعم هذا الخيار فقدان الوزن ، حيث أن كوب واحد من العنب يفي بواحدة من حصصك من الفاكهة يومياً و يعتبر كغذاء كامل غير معالج.

العنب و الريزفيراترول و فقدان الوزن
– يحتوي العنب الأرجواني الغامق على مضادات أكسدة قوية تعرف باسم رسفيراترول و توجد في القشرة الخارجية ، و التي ارتبطت بها البحوث المبكرة بمرض السرطان و أمراض القلب و مكافحة مرض السكري ، و هذا البحث اقترح أيضا أن استهلاك المزيد من مضادات الأكسدة قد يساعد في السمنة .

لكن اتباع نظام غذائي غني بالعنب و عصير العنب يوفر المزيد من الفوائد لصحتك ، و أشارت دراسات عام 2014 من رسالة هارفارد الصحية ، و العديد من الدراسات التي تظهر الارتباط بين مضادات الأكسدة و الفوائد الصحية ،أن هذا النوع من مضادات الأكسدة متوفر في العنب بشكل أكبر من باقي الفواكه.

– و في دراسة عام 2015 نشرت في مجلة السمنة الأمريكية ، تم التأكد من أن الحصول على جرعات عالية من ريسفيراترول يساعد في تحفيز تطوير بناء الدهون اللازمة للجسم ، و بدلا من الدهون البيضاء التي تسبب السمنة ، و في دراسة سابقة على الفئران نشرت في مجلة علم وظائف الأعضاء و الكيمياء الحيوية في عام 2014 ، ثبت أن ريسفيراترول ليس له أي تأثير على السمنة ، و في هذه الدراسة ، تم تغذية الحيوانات بنظام غذائي منخفض السعرات الحرارية للحث على فقدان الوزن ، أولئك الذين تناولوا ريسفيراترول بالإضافة إلى النظام الغذائي لإنقاص الوزن و لم يواجهوا أي زيادة أو نقصان في الوزن.

حمض الإلاجيك و تخفيف الوزن
حمض الإلاجيك هو مركب موجود فقط في العنب الأحمر ، و يوصف بأنه له تأثيرات إيجابية على حرق الدهون ، و في مختبر في جامعة ولاية أوريغون ، كشف الباحثون عن خلايا كبدية و خلايا دهنية لحمض الإلاجيك و وجدوا أنها أبطأت نمو الخلايا الدهنية الموجودة ، و كذلك أعاقت تكوين خلايا دهنية جديدة ، فضلا عن أنها عززت قدرة خلايا الكبد على استقلاب الأحماض الدهنية ، كذلك يشير البحث إلى أن هذا العنصر الموجود في العنب قد يساعد في تحسين وظائف الكبد عند الأشخاص الذين يعانون من السمنة.

دور العنب في النظام الغذائي لتخفيف الوزن
– فقدان الوزن يتم عن طريق تناول سعرات حرارية أقل مما تحرق ، أسبوع من الحفاظ على خسارة 500 أو 1000 سعرة حرارية يؤدي إلى خسارة من 1 إلى 2 باوند تقريبا ، و يمكن أن يكون العنب جزءًا مغذيًا من حميتك عند محاولة إنقاص وزنك ، و لكن لن يؤدي ذلك إلى تحفيز إنقاص الوزن.

– اعلم أن كوبًا من العنب الطازج يحتوي على حوالي 100 سعر حراري بالإضافة إلى بعض فيتامين C و الألياف ، كما إن العنب الأحمر أعلى في الألياف من الأنواع الأخرى ، و يمكن أن تكون الألياف مفيدة لخطة إنقاص الوزن لأنها تعمل على إبطاء عملية الهضم و تساعدك على الشعور بالشبع لفترة أطول.

نصائح لتخفيف الوزن بالعنب
استخدم العنب كطريقة صحية للحصول على السكريات ، و بدلا من تناول وجبة من الحلويات المصنوعة من السكر ، يمكنك مزج كوب من العنب المجمد للحصول على حلوى صحية خالية من السكر المضاف ، و يمكن أيضا استخدام العنب في عمل الشربات أو القطر بدلا من السكر و إضافته إلى الحلويات ، و إذا قمت بإجراء هذا الاستبدال كل يوم لمدة عام فسيساعدك هذا على خسارة 11 رطل تقريبا .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *