جولة داخل أقدم مقابر شبه الجزيرة العربية “رجوم صعصع “

كتابة: ايمان سامي آخر تحديث: 18 يناير 2021 , 14:39

رجوم صعصع من أهم الأماكن السياحية بشمال مدينة تيماء بالمملكة، والتي يتوافد إليها السائحين من شتى بقاع العالم، كما أنها من أضخم المواقع الأثرية الموجودة هناك، ولذلك فهي تحمل في طياتها أثمن ما تركه الأجداد من كنوز، فإذا كنت ممن يبحثون عن الحضارات السالفة وتاريخها، فما عليك إلا زيارة هذا المكان الفريد، والآن هيا معاً في جولة سياحية داخل رجوم صعصع.

رجوم صعصع أقدم مقابر شبه الجزيرة العربية :
رجوم صعصع هي إحدى الاكتشافات الأثرية الهامة حيث تعد من أقدم المقابر التي تم اكتشافها في الجزيرة العربية وأكبرهم على الإطلاق، عثر عليها في عملية تنقيب أثري بالمنطقة، حيث كانت تبدو للوهلة الأولى مجموعة من التلال ولكن مع استمرار عملية الحفر والتنقيب تم العثور على مجموعة من المدافن القديمة والتي يعود تاريخها إلى منتصف الألف قبل الميلاد.

حيث يصل طول مقابر رجوم صعصع إلى 9 كيلو متر وعرضها 3 كيلو متر، وإذا فكرت في زيارة هذا المكان الرائع فإنك لن تتكبد عناء الوصول إلى هناك حيث تبعد هذه المدافن عن سور مدينة تيماء حوالي واحد كيلو متر تقريبا.

جولة داخل مقابر صعصع :
وتتميز مقابر صعصع عن غيرها من المقابر الأخرى بعدة أمور أهمها أنك عند مشاهدتك لتلك المقابر من الخارج فسوف تلاحظ أن الحجارة التي قد استخدمت في بنائها، هي حجارة منتظمة الشكل، أما عند رؤيتك للمقبرة من الداخل، فسوف تجد أن الحجارة التي تم استخدامها في داخل المقابر هي حجارة غير منتظمة كالتي تم استخدامها في الخارج وإنما تم استخدامها بشكل عشوائي، ومن الواضح أنهم كانوا يدفنون مع موتاهم بعض من متعلقاتهم الشخصية، ولذلك لأنهم عند التنقيب والحفر وجدت داخل المقابر على أصداف ومجموعة من الكسور الفخارية بأشكال مختلفة وأيضا قواقع، وعظام.

أشكال مقابر صعصع :
اتخذت مقابر صعصع عدة أشكال مختلفة فقد وجدوا أن هناك من المقابر ما أتخذ شكل مستطيلين متقاطعين وهذان المستطيلان يتجهان إلى الجهات الأصلية مع انحراف بسيط، كما يحيط بهما جدار دائري.

كما وجد نوع آخر من المدافن يوجد في الشمال الشرقي للمدفن السابق، وهذا المدفن قد اتخذ شكل المستطيل وتم تقسيمه إلى أربعة فواصل تم بنائها من الحجارة بشكل غير منظم ونتج من ذلك خمسة من الغرف التي أعدت جميعها للدفن وهذه الغرف ليست جميعها بنفس الطول ولكن أطوالها متفاوتة، ويعتبر هذا النوع من المدافن من المدافن الهامة بمنطقة مدافن صعصع.

مما سبق يمكننا القول بأن مدافن صعصع تعد كنز من الكنوز الأثرية التي تدل على عراقة المكان وأصالته ، وأن مدينة تيماء والتي تزخر بالعديد من المعالم الأثرية الهامة، قد ازدادت عراقة باكتشافها لهذا المعلم السياحي الضخم، فإن أرض مدينتها كانت تحوي داخلها كنزا ضخما منذ ألاف السنين حيث يعد الاكتشاف واحدًا من أهم الأماكن السياحية التي خلدت لحظات الموت والحياة الأبدية حيث  يتهافت عليها السائحين من شتى بقاع العالم، لينفذوا داخل حقبة هذا الزمن الرائع ويعيشوا كل تفاصيله.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق