متحف ومطعم قرية بني حمسان

متحف ومطعم قرية بن حمسان من الأماكن السياحية الهامة بمدينة خميس مشيط بالمملكة، والتي يأتي إليها السائحين من جميع أنحاء العالم لزيارة معالمها الأثرية. والاستمتاع بقضاء عطلة متميزة مع الماضي والاحتفاء بكل ما هو تراثي وبديع، تم افتتاح القرية لأول مرة في عام 1418 هـ، بهدف تنشيط السياحة بالمنطقة من خلال استعراض للتراث يتمثل في العادات والحرف التي كان يمتهنها أهل القرى قديمًا في جولة ممتعة وترفيهية تحتوي على المتعة والإثارة والترفيه.

المعالم الأثرية الموجودة بقرية بن حمسان :
تمتلك قرية بن حمسان الكثير من المعالم الأثرية الهامة والتي قد يصل عددها إلى ألف ومائتا وخمسون معلماً، وهي عبارة عن مكان يجمع في طياته كل المعالم الأثرية التي تعبر عن كل ما هو شعبي وتراثي وتوضح كيف كانت طريقة المعيشة في الأزمنة السابقة، وتتكون القرية من مجموعة من الأبنية أهمها القصر التراثي الحجري، والمتحف التراثي، والمسرح الشعبي.

القصر التراثي الحجري :
هو عبارة عن مبنى من أربعة طوابق ويوجد بمنتصف القرية، يحتوي القصر على مجموعة من الغرف التي أعدت خصيصًا من أجل استقبال الضيوف والتي تنوعت في أشكالها وأحجامها في شكل ترحيبي لطيف بالزوار، كما يحتوي القصر على مجموعة من الصور التي توضح جمال الطبيعة بالمنطقة والذي يتمثل في جمال المناطق الجبلية في مدينة عسير، وكذلك مجموعة من الصور لكبار الزوار الذين استمتعوا بجولة سياحية داخل القرية.

المتحف التراثي :
يوضح هذا المتحف عن طريق مجموعة من المقتنيات الأثرية، الحياة قديمًا بجميع أشكالها حيث يحتوي على مجموعة من الأدوات التي كانت تستخدم في ذلك العصر والتي تتنوع بين أدوات المطبخ وأدوات الزراعة والحصاد والغزل والنسيج وكذلك أدوات الزينة والإكسسوار والحلي الخاصة بالنساء وكذلك الملبوسات الخاصة بهم والتي تعد من الفلكلور الشعبي التراثي، بجانب مجموعة من المنتجات الخاصة بالحرف اليدوية التي كان يمتهنها أهل القرى مثل الحياكة وصناعة السلال والفخار  وقناديل الزيت وغيرها من الحرف التي تميز بها أهل القرى في العصر القديم.

المسرح الشعبي :
وهو المكان الذي يمكنك الاستمتاع فيه بمشاهدة مجموعة من العروض الفنية الترفيهية المتنوعة والتي تنبع من الإبداع الفني لأهل القرى يتخللها مجموعة من العروض الخاصة بالأطفال، ويقوم فريق من الهواة باستعراض بعض القصص والاستعراضات المسرحية التي تحكي عن التراث الخاص بالقرية من خلال استعراض الزي والملابس وكذلك الأغاني التراثية الجميلة التي استلهمت كلماتها العذبة من المناظر الطبيعية الخلابة بالقرية.

الطعام داخل القرية :
وتشتهر قرية بني حمسان بالأطعمة الشعبية الشهية والطيبة التي تقدم داخل مطعم القرية والتي لا يمكن مغادرة القرية قبل تناول إحدى أطباقها الرئيسية والمتميزة من اللحم والعصيد والمرق وغيرها من الأكلات الشعبية التي اشتهر بها المطعم، وذلك في جو عائلي مليء بالمتعة، كما يمكنك شراء  بعض الأطعمة السريعة والمغلفة التي توفرها القرية من خلال مكان اعد خصيصًا لذلك الغرض.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

محررة صحفية

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *