قصة بناء برج بيزا المائل وسبب تسميته بهذا الاسم

يعتبر برج بيزا المائل أحد الأماكن السياحية الهامة في العالم ويأتي السياح لزيارته من مختلف البلاد والجنسيات وذلك لأنه واحد من عجائب الدنيا السبع ، تم بناء هذا البرج في عام ١١٧٣ م ، وكان قد بني بطبقة عمودية معتدلة وبدأ في الميل بعد فترة قصيرة من بناؤه ،ويعتبر هذا البرج جرس كاتدرائية مدينة بيزا الإيطالية

سبب تسمية البرج بهذا الاسم :
– تم تسميته بالبرج المائل لأنه انحرف عن اتجاهه العمودي بصورة واضحة  

–  تم بناء برج بيترا بالرخام الأبيض على الطراز الروماني القديم

نبذة عن تاريخ برج بيزا المائل :
  تم بناء برج بيزا المائل في القرن الثاني عشر على يد  بونانو بيزانو وهو فنان شهير في مدينة بيزا .

– تم البدء في بناء هذا البرج في الثامن من أغسطس عام ١١٧٣ .

– بعد إتمام بناء الطابق الثالث من البرج في عام ١١٧٨ ، حدث ميلان في البرج وتوقفت أعمال البناء لقرن كامل في عام ١٧١٢ .

– قام بونانو في عام ١٣٠١م ببناء أربعة طوابق إضافية للبرج ، مع مراعاة تعديل ميلان البرج ثم توقفت الأعمال مرة أخرى .

– في عام ١٣٧٢ تم بناء الطابق الأخير للبرج ووضع الجرس أعلاه

–  قام جاليليو جاليلي بإجراء تجربة لمعرفة سرعة السقوط من البرج وهي أن يسقط كرتين ذات كتل مختلفة من أعلى البرج وذلك من أجل التوضيح ان كتلتهما لاتؤثر على سرعة السقوط .

– أمر بينيتو موسوليني بإعادة البرج إلى الوضع الأفقي وذلك بسبب ميلانه .

– تم صب اسمنت في أساسات البرج ولكن النتيجة كانت عكسية ولم يتم توقعها حيث غطس البرج في التربة بصورة أكبر ، ومال أكثر مما كان

– خلال الحرب العالمية الثانية ، قام الجيش الأمريكي بتدمير جميع أبراج المدينة ولكن تم حماية هذا البرج في آخر لحظة عندما جاء قرار انسحاب الجنود من المدينة .

– في السابع والعشرون من فبراير عام ١٩٦٤  قامت الحكومة الإيطالية بتقديم جميع المساعدات اللازمة لمنع البرج من السقوط

– تم إغلاق هذا البرج في شهر يناير عام ١٩٩٠

–  تم تعيين مجموعة من أكفأ المترجمين والمؤرخين وعلماء الآثار في المدينة ، واجتمع كل هؤلاء في جزر أزوريس من أجل مناقشة تثبيت البرج

–  تم إعادة فتح البرج في شهر ديسمبر ٢٠٠١
تعيين عدد من أكفأ المهندسين والمؤرخين وعلماء الآثار واجتمعوا في جزر أزوريس لمناقشة طريقة تثبيته.

أهم الحقائق حول برج بيزا المائل :
–  قام المهندسين وعلماء الآثار بوضع مجموعة من الحلول التي تهدف إلى تصحيح وضع البرج وكان آخر الحلول التي تم وضعها هو إزالة ٣٨ متر مكعب من تربة البرج من الناحية المرتفعة في قاعدة البرج

–  في عام ٢٠٠٨ قال المهندسين أن البرج توقف عن الميلان وكانت هذه المرة الأولى في تاريخه ورغم ذلك لم يسقط  

–  يتوقع العديد من الخبراء أن يستمر برج بيزا على وضعه لمدة مائتي عام
– كان البرج يميل بمعدل ما بين مللي إلى إثنين مللي في العام الواحد ولكن منذ عام ٢٠٠٨ لم يتحرك البرج .

–  يمتد الجزء العلوي من البرج مسافة أربعة أمتار ويعتبر هذا الجزء أكبر جزء عمودي في البرج

– أكد العديد من العلماء أنه سوف يحدث العديد من الآثار السلبية على البرج إذا حدث زلزال في المنطقة

–  استغرق البرج حوالي ١٩٩ عاما في بنائه وذلك بسبب توقفه عدة مرات .

–  يبلغ طول أساسات البرج حوالي ثلاثة أمتار وهي عبارة عن خليط من الطين السميك
– يبلغ وزن البرج ١٤٥٠٠ طن ويحتوي على ثمانية طوابق من بينها غرفة الأجراس التي تحتوي على ثمانية أجراس يعتبر كل منها نطاق صمم مختلف عن الآخر

– تم البدء في بناء البرج عام ١١٣٧ ثم توقف البناء مرتين، في أول مرة توقف مائة عام والمرة  الثانية في عام ١٢٨٤ بسبب الحروب، كما تم الانتهاء من البناء في عام ١٣٠٠


الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *