قصة نجاح العاب ليجو

قامت شركة ليجو الدنماركية بتصميم هذه اللعبة في أربعينيات القرن العشرين للأطفال، لتصبح ضمن أشهر العاب الذكاء والتركيب للأطفال والشباب أيضا وقد خصص هذا المقال لتقديم صورة توضيحية عن قصة نجاح هذه اللعبة .

طريقة تصميم هذه اللعبة
_ هي قطع بلاستيكية ملونة صغيرة تركب اجزائها مع بعضها البعض، كي يتم بناء أبنية وسيارات واشكال اخرى .

_ تستخدم هذه اللعبة لصنع شخصيات وأشكال متنوعة .

_ يمكن ان تفكك هذه القطع وتم بنائها من جديد.

 _ استطاعت هذه اللعبة ان تحقق نجاحا ساحقا معلنتا عن قصة نجاح واحدة من أكبر شركات تصميم الالعاب بالعالم.

بداية انطلاق ليجو
_ بدأت هذه اللعبة بإحدى ورش النجارة والتي يملكها صانع الألعاب الخشبية ” كيرك كريستيانسن ” وهو مؤسس شركة ليجو، عام 1932 للألعاب.

_ بدأت الشركة في تصميم وانتاج اللعب البلاستيكية، عام 1949 .

_ اصبحت تصاميم العاب ليجو أكثر تعقيدا لذا كانت ترفق بدليل للتركيب يقوم برسمه كيرك بشخصه لتسهيل اللعبة.

_ بدأت الشركة في تطوير انتاجها مع مطلع الخمسينات حيث أنتجت تشكيلة متنوعة وضخمة من الألعاب في شكل ،سيارات شاحنات وجرارات ورافعات وحيوانات وأشكال زراعية ومركب، علاوة على إنتاج الألواح الخشبية والمكعبات .

تغير ادارة شركة ليجو ونجاح الابن في استكمال مسيرة والده
_ تعرض السيد كيرك في عام 1951 لازمة قلبية حادة أدت الى تدهور حالته الصحية .

_ لم يمنع هذا الامر ابدا من احداث الكثير من التوسعات في الشركة، ومستودعها الخاص.

_ تولى رئاسة الشركة “جاتفرد كيرك” الذي حاول جاهدا على إرضاء العملاء وأولياء الأمور، وكان حريصا جدا على تحقيق جميع ما يتمنونه .

_ ام إصدار أولى الألعاب المحترفة للشركة تحت إشراف رئيسها الجديد في عام 1955.

_ تتكون هذه اللعبة كن ثمانية وعشرون قطعة نركبة

_ توفي كيرك في عام 1958.

حريق شركة ليجو يتبعه قرارات مصيرية
_ نشب حريقا ضخما في قسم الانتاج الخاص بالالعاب الخشبية بالشركة عام 1960 .

_ كان هذا سببا في أن يقرر جاتفرد إيقاف تصنيع الألعاب الخشبية، وان يركز على الألعاب البلاستيكية كعنصر أساسي في صناعة العا ريجو .

بناء أول مدينة ألعاب متكاملة بالدنمارك
1- في عام 1963 تم بناء اول مدينة العاب مكونة من قطع الليجو .

2- بلغ عدد القطع قرابة اثنتان وأربعون مليون قطعة.

3- قامت الشركة بتخصيص ميزانية كبيرة حملاتها الترويجية والدعايات التلفزيونية وكان لهذه الخطوة فضلا كبيرا في زيادة مبيعات الشركة خلال سبعينات القرن العشرين

4- ابتكرت الشركة مجموعة من الألعاب الجديدة التي تعتمد بشكل أساسي على الابتكار والإبداع،  مثل الحدائق والمباني وبناء القلاع من قطع الليجو .

5- اتجهت ليجو للتطور إذ أنتجت اشكال جديدة من العاب الفيديو وبرامج الكمبيوتر، ويؤدي ذلك الى اكتساب الطفل مهارات ذهنية وقدرات إبداعية كبيرة .

6- اصبحت ليجو تباع في أكثر من 30 دولة حول العالم

ليجو تنتج العاب الأفلام السينمائية
_ قامت ليجو بابتكار تصميم جديد ومختلف في ألعابها حيث أصبحت تنتج العاب مرتبطة بأفلام السينما، مثل حرب النجوم وهاري بوتر .

_ ادى ذلك الى زيادة الإقبال على اللعبة كما جعل من الشركة العلامة التجارية الأفضل لصناعة العاب الاطفال، وبالتالي زاد حجم مبيعاتها بصورة كبيرة .

_ توسعت الشركة في بلدان مختلفة حول العالم فقامت بإنشاء مصانع جديدة لها في المجر والدنمارك والمكسيك .

_ جاءت العلامة التجارية الشهيرة ليجو في المركز الأول كأقوى علامة تجارية للألعاب في العالم، عام 2017 .
_ قامت شركة ليجو في الأساس على الابداع والابتكار وصنع كل ما يمكن الاستفادة منها لتطوير ذهن الأطفال
_ طورت الشركة من نفسها لتخاطب كل العقول حتى أن الكبار تعلقوا بها .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *