طرق تجنب الإصابة بالانزلاق الغضروفي

يتعرض الإنسان للإصابة ببعض الأمراض نتيجة لإهماله في جسده ، وإتباع عادات خاطئة ، ويعد الإنزلاق الغضروفي من إحدى الأمراض الناتجة عن بعض الممارسات الخاطئة ، وسوف نتعرف سوياً على ماهو الانزلاق الغضروفي ، وماهي العوامل المتسببة فيه وطرق تجنب الاصابة به ؟ .

 الانزلاق الغضروفي
يحدث عند إصابة القرص الغضروفي ببعض النتوء والتمزق فيما بين الفقرات ، ويعد القرص الغضروفي بين  الفقرتين الرابعة والخامسة والمعروفة بالفقرات القطنية ، هي أكثر الأقراص عرضة للإصابة بالانزلاق والتمزق .

 أسباب الإصابة بالانزلاق الغضروفي
عادة ما ينتج الانزلاق الغضروفي نتيجة لضعف عضلات الظهر والرقبة ، ومن أسباب حدوثه :
– وجود خلل في الوسادة المطاطية الواقعة بين فقرات الظهر : تعرف إصابة الوسادة المطاطيىة بالديسك ، وذلك لوجود مادة جلاتينية ناعمة في مركزها وخشنة في غلافها ، وعند تسرب هذه المادة للقناة الشوكية ، يحدث ضغط على الأعصاب مما يؤدي إلى الشعور بالألم .

– ضعف في بنية الغضروف نفسه : عند وجود ضعف في بناء الغضروف ، أو في الأربطة المحيطة به ، أو في الإطار الليفي ، يحدث الانزلاق الغضروفي بنسبة كبيرة .

– وضع المفاصل الثابت : فاتباع وضعية ثابتة ، كالجلوس فترات طويلة ، وعدم ممارسة التمارين الرياضية يؤدي لحدوث تيبس بالغضروف .

– حمل الأشياء الثقيلة  : قد نضطر لحمل الأشياء الثقيلة ، وقد نلجأ لإتباع وضعيات خاطئة عند حملها الأمر الذي يؤثر على سلامة الغضروف ويؤدي لحدوث انزلاق .

التقدم في العمر : مع التقدم بالعمر قد يحدث جفاف للمادة الهلامية الموجودة بالقرص الغضروفي ، مما يزيد من فرص حدوث الانزلاق الغضروفي .

زيادة الوزن المفرطة : يعمل الوزن الزائد على تزويد الحمل والضغط على الأقراص الغضروفية مما يعرضها للانزلاق

التعرض لبعض الحوادث : قد يؤدي السقوط من مكان مرتفع ، أو الوقوع على وضع خاطئ ، أو التصادم بشئ صلب لفرص الإصابة بالنزلاق الغضروفي .

 أعراض الإصابة بالانزلاق الغضروفي
– الشعور بآلام شديدة بالظهر أو الرقبة ، ويمتد الألم للفحذ ، وأحياناً للساق كلها .
– عدم القدرة على المشي ،والقيام بأي مجهود عضلي ، حيث ينتج عن الإصابة الشعور بالألم والتقلص في الظهر .
– عدم القدرة على الوقوف لفترات طويلة ، وذلك نتيجة الضغط على العضلات التي لا تقوى على تحمل  الضغط عليها نتيجة الإصابة .

 بعض الطرق لتجنب الإصابة بالانزلاق الغضروفي
– يجب الحرص على إتباع بعض الممارسات لتجنب التعرض لخطر الإصابة بالنزلاق الغضروفي .

– ممارسة التمارين الرياضية بصورة منتظمة، حيث أن ممارسة التمارين الرياضية تعمل على تقوية العضلات وخاصة رياضة المشي التي ينصح الأطباء بممارستها 4 مرات في الأسبوع بمعدل نصف ساعة للمرة الواحدة ، كما أن من الرياضات  التي تحافظ  على صحة الفقرات وتساعد على تقوية العضلات رياضة السباحة .

– اتباع وضعيات صحيحة عند حمل الأشياء ، وعدم حني الظهر ويتم ذلك بالجلوس بحني الركبتين ، والحفاظ على الظهر مستقيماً .
– تغير وضعية الجلوس عند الجلوس فترات طويلة وينصح الأطباء بكسر الروتين ، والمشي فترة قصيرة تصل ل5 دقائق بعد الجلوس لفترات طويلة ، والحفاظ على استقامة الظهر عند الجلوس .
– الحفاظ على الوزن الصحي ، حيث تتسبب الزيادات في الوزن للشعور بالآلام ، وزيادة فرص حدوث الانزلاق الغضروفي .

 علاج الانزلاق الغضروفي
– تناول الأدوية الخاصة : قد يصف الطبيب بعض الأدوية التي تساعد في علاج حالات الانزلاق ، وينصح الأطباء بالإلتزلم بالعادات الصحية الصحيحة .
– حقن الكورتيزون : في بعض الحالات يضطر الطبيب لحقن مكان الإصابة ، والتي غالباً ما تؤدي لشعور المريض بالتحسن .
– العلاج الطبيعي : هو جزء من العلاج ، فينصح الطبيب المريض بإجراء بعض جلسات العلاج الطبيعي التي تساعد على جعل العضلات أكثر مرونة ، وتفيد مع أدوية الإنزلاق .
– العلاج بالجراحة : ويلجأ لها الطبيب في حال فشل جميع الإجراءات السابقة ، فيضطر للقيام بجراحة لإستئصال جزء من عظم الفقرة الذي يضغط على الأعصاب ، ويؤدي للشعور بالألم .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *