استخدام الباكينج صودا في انقاص الوزن حقيقة أم وهم

انتشرت مؤخرًا في الآونة الأخيرة مزاعم تتعلق بإستخدام الباكينج صودا في إنقاص الوزن والبيكنج صودا هى المكون السحري الذي يستخدم في إعداد الكثير من المخبوزات ويساعد على ارتفاعها وهناك بعض المدونين الذين يزعمون أن تناول الباكينج صودا يسرع من عملية إنقاص الوزن، ولكن حتى الآن فإنه لا يوجد سند علمي واحد يؤكد هذه المعلومة على الإطلاق.

لماذا يظن البعض أن الباكينج صودا تساعد في إنقاص الوزن ؟
تقول الدكتورة راشيل بوجيدنيك الباحثة في سيمون كوليدج أن الباكينج صودا هى مركب كيميائي يسمى بيكربونات الصوديوم، وعندما يقوم الشخص بمزج بيكربونات الصوديوم مع الماء وتناولها كمشروب فإنه هذا المشروب يتفاعل مع أحماض المعدة لتكون أملاح وماء وأكسيد الكربون، ويعد الإستخدام الطبي الأشهر لبيكربونات الصوديوم هو استخدامها لمعادلة الحموضة.

وبيكربونات الصوديوم بصفاتها القلوية تستخدم في تخفيف أعراض الحموضة والغثيان، التي تنتج عن زيادة أحماض المعدة، وإذا شعر الشخص بتحسن في المعدة فالبطبع أنه سيشعر بأنه أخف وأكثر حيوية، حيث يفترض أن تكون نسبة أحماض المعدة منخفضة، وفي حال تناول الشخص وجبة غنية بالبروتين أو الدهون ولم تستطيع المعدة هضمها فإنها تقوم بإفراز المزيد من الأحماض لتصبح قادرة على هضم وتكسير جزيئات الطعام، وعليه فمن الممكن أن تتراجع بعض الأحماض وتصل إلى المرئ مسببة بعض الإزعلاج للشخص.

وفي هذه الحالة فإن الشخص الذي يتناول أي نوع من أنواع المواد المعادلة للحموضة مثل مشروب بيكربونات الصوديوم فإن هذا المشروب سيعمل على معادلة حموضة المعدة وبالتالي ستخف أو ستزول الأعراض الجانبية المزعجة التي ظهرت مع زيادة أحماض المعدة، ولذلك إذا كانت بيكربونات الصوديوم تساعد في التخلص من حموضة المعدة فإنها بكل تأكيد لن تساعد في خسارة الوزن، إلا من خلال طريقة واحدة وهى شعور الشخص بالشبع والإمتلاء وعدم الرغبة في تناول الطعام، كما أنه لا يوجد سند علمي واحد يدعم وجهة النظر التي تقول بأن بيكربونات الصوديوم تساعد في زيادة نسبة حرق الدهون في الجسم.

ويجب التنويه إلى أن فقدان الوزن يحدث عندما يستهلك الجسم سعرات حرارية أكثر من تلك التي تدخل إليه على مدار اليوم، ولكن بيكربونات الصوديوم لن تجعل السعرات الحرارية الزائدة التي يتناولها الشخص تحتفي، ولذلك يجب اتباع نظام غذائي مناسب للجسم والاعتماد عليه بدلاً من الإعتماد على الباكينج صودا في إنقاص الوزن.

فوائد أخرى لبيكربونات الصوديوم
وفقًا لأحد الأبحاث التي تم نشرها في المجلة الاوروبية للتطبيقات الفيسيولوجية European Journal of Applied Physiology، فإن بيكربونات الصوديوم تساعد في تحسين آداء الرياضيين في الجيم، حيث ثبت أن الأشخاص الذين يتناولون مشروبات تحتوي على بيكربونات الصوديوم قبل 60 دقيقة من التمرين يكون آدائهم أفضل من غيرهم من الأشخاص الذين تناولوا أي من المشروبات الرياضية المعروفة.

ويرجع ذلك إلى أن بيكربونات الصوديوم تعمل على معادلة نسبة الأحماض في الدم وبالتالي فإن حمض اللاكتيك الذي تسبب زيادته شد عضلي في بعض الأحيان تقل نسبته في الدم عند تناول بيكربونات الصوديوم من خلال أحد المشروبات، مما يؤجل الشعور بالإرهاق والشد العضلي لمدة أطول، وللحصول على الاستفادة القصوى من استخدام بيكربونات الصوديوم بهذه الطريقة فإن الجسم يحتاج إلى 0.3 ملجرام لكل كيلو من الجسم ولكن ذلك بالنسبة للأشخاص الرياضيين وليس للأفراد العاديين الذين يمارسون تمرينات رياضية بسيطة.

وخلاصة القول أن بيكربونات الصوديوم تستخدم في رفع المخبوزات وإعداد الحلوى ولكن إذا أراد الشخص أن يفقد الوزن الزائد  أو أن يحصل على وزن مثالي فعليه بإتباع نظام غذائي متوازن ونمط حياة صحي بدلاً من البحث عن أمور وهمية ليس لها سند علمي.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

نجلاء

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *