كيليان مبابي أفضل لاعب ناشئ في مونديال روسيا 2018

” كيليان لم يكن يتوقف عن لعب كرة القدم، ليلاً ونهاراً , و كنت أتضايق منه أحياناً بسبب هذا الإدمان ”  بهذه الكلمات عبر والد الفتى الذهبي كيليان مبابي عن عشق ابنه لكرة القدم منذ الطفولة.

كيليان مبابي لوتين، لاعب كرة قدم فرنسي يلعب في نادي باريس سان جيرمان ومنتخب فرنسا، من مواليد 20 ديسمبر 1998.

الفتى الذهبي :
موهبة فذة في رياضة كرة القدم ، يتنبأ لها الجميع بمستقبل باهر،  حقق مجموعة من الانجازات لم يسبقه إليها أحد قط فقد ترشح لجائزة أفضل لاعب في أوروبا بسبب أدائه الرائع في الدوري الفرنسي  ودوري أبطال أوروبا خلال موسم 2016/ 2017، وحصل على جائزة الفتى الذهبي في نفس الموسم ، وترشح لجائزة الكرة الذهبية 2017 وحصل على المركز السابع، وهو لم يتجاوز الثامنة عشر من عمره.

عندما كان يلعب ضمن صفوف نادى موناكو في العام الماضي، حصل موناكو على لقب بطل الدوري الفرنسي بعد أن غاب عنه هذا اللقب طيلة 17عاما.

البدايات :
تربى كيليان في منزل يقدر أهمية الرياضة ويمارسها بشكل احترافي، فوالده ذو الأصول الكاميرونية مدربا لكرة القدم، وأمه الجزائرية الأصل  فايزة  لعماري لاعبة كرة يد سابقة،  و شقيقه بالتبني جيريس كيمبو إكوكو هو أيضًا لاعب كرة قدم محترف.

كانت بدايته عندما لعب مع فريق أس بوندي، الذي كان يدربه والده، انتقل بعدها إلى أكاديمية كليرفونتين ، أثار أداءه الرائع العديد من الأندية الكبيرة إلى التهافت على شرائه  للعب فيها ، فحاول ريال مدريد وفالنسيا،  وفشلا ، عندها قرر كيليان أن يلعب ضمن صفوف نادى موناكو.

من موناكو إلي باريس سان جيرمان :
ارتبط بتعاقد مع موناكو ينتهى في 2019، تفجرت موهبة مبابي وسجل لفريق موناكو أول هاتريك في بطولة كأس الرابطة الفرنسية، وهو ما لم يفعله لاعب لموناكو طيلة  19 عاما.

طوال عامي  2016  و 2017 قدم مبابى أداء شهد بروعته كل نقاد الكرة والمدربين، في العام الماضي كرر الهاتريك خلال مباراة موناكو وميتز ، ليصبح أصغر لاعب يسجل هاتريك في الدوري الفرنسي منذ عام 2005.

شكل مع كافانى ونيمار في باريس سان جيرمان ثلاثي هجومي من النادر تكراره في أي فريق، بلغ عقده 145 مليون يورو و35 مليون يورو إضافات، مما يجعله ثاني أغلى لاعب في تاريخ كرة القدم بعد نيمار.

ارتدى قميص باريس سان جيرمان في موسم 2017/18، وفاز النادي الباريسي بكأس فرنسا 2017/18.

شارك مع منتخب فرنسا في بطولة أوروبا تحت 19 سنة، وحصدت فرنسا لقب البطولة.

أصبح ثاني  أصغر لاعب  فرنسي شارك في تصفيات كأس العالم 2018 في المباراة التي جمعت فرنسا مع أسبانيا، وشارك بديلًا لديميتري باييت في الدقيقة 78، وسجل  أول هدف دولي له في تصفيات كأس العالم 2018 ضد هولندا.

الثاني بعد بيليه :
انضم إلى تشكيلة المنتخب الفرنسي المشاركة في كأس العالم 2018 في روسيا، وفى مباراة الأرجنتين مع فرنسا في دور الـ، 16 اختير  كأفضل لاعب في المباراة بعد أن سجل ثنائية أمام الأرجنتين في مباراة الفوز 4–3 ، ليصبح رابع أصغر لاعب في تاريخ المونديال يحرز أهدافًا في الأدوار الاقصائية بالبطولة بعد البرازيلي بيليه، والإنجليزي مايكل أوين، والأمريكي جوليان غرين، وقال في مؤتمر صحفي ” من الرائع أن تكون الثاني بعد بيليه ولكن دعونا نضع الأمور في مكانها – بيليه في فئة أخرى “.

حصل على جائزة أفضل لاعب صاعد بعد تألقه في بطولة كأس العالم، وسجل هدفاً في المباراة النهائية التي فازت فيها فرنسا بنتيجة 4/2 على المنتخب الكرواتي لتفوز بكأس العالم.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

hadeer said

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *