دور فيتامين ب3 في حماية خلايا المخ

أثبتت الدراسات الحديثة أن الفيتامينات لها دور كبير في التأثير على المخ ، و خاصة فيتامين ب3 فهو يعمل على تحسين وظيفة مراكز الطاقة ، و حمايا خلايا المخ من التلف و الإصابة بالأمراض .

فيتامين ب3 :
يمكن الحصول على فيتامين ب3 من خلال التونة و الدجاج و الديك الرومي و السلمون و لحم الضأن و لحم البقر و السردين و الفول السوداني و الجمبري و الأرز البني ، و أيضًا يمكن الحصول عليه من بعض الخضروات و الفواكه مثل الباذنجان و الطماطم الصفراء و الأفوكادو و التمر و البطاطس و عش الغراب و البازلاء و فول الصويا الأخضر و نخالة الأرز و الشعير ، و يتمتع فيتامين ب3 بالعديد من الفوائد الصحية مثل الحفاظ على صحة البشرة و الشعر و الكبد و العينين و الجهاز العصبي ، و يسهم في إنتاج الهرمونات و عملية التمثيل الغذائي للكربوهيدرات و الدهون و البروتينات .

فيتامين ب3 و خلايا المخ :
يعد فيتامين ب3 مفتاح رئيسي لوقف تطور أمراض المخ مثل مرض باركنسون أو الشلل الرعاش ، و حماية خلايا المخ من التلف ، حيث أثبتت دراسة ألمانية تم نشرها في الدورية الطبية Cell Reports ؛ أن هناك نوع من أنواع فيتامين ب3 يُدعى nicotinamide riboside ، له قدرة فائقة على الحفاظ على خلايا المخ ، و التي تُعرف باسم الخلايا العصبية ، و ذلك عن طريق تحسين وظيفة مراكز الطاقة بها ، و هي mitochondria .

فيتامين ب3 و مرض باركنسون :
و تابع الباحثون في ألمانيا تسليط الضوء على فيتامين ب3 و ما يفعله لمرضى الباركنسون ، حيث اتضح أن فيتامين nicotinamide riboside ؛ له دور في إعادة تصحيح خلايا المخ المتضررة و يحميها من الموت ، و يعمل على تحفيز التمثيل الغذائي ، و من المعروف أن مرض باركنسون هو عبارة عن اضطراب في الجهاز العصبي يؤثر بدوره على حركة الإنسان ، و يبدأ مرض الشلل الرعاش أو باركنسون عادة بهزات ورعشات بسيطة للغاية في يد واحدة ثم يتطور تدريجيًا ، و بعد أن يتطور هذا المرض يشعر المريض بتيبس أو تباطؤ في الحركة و تلعثم أثناء محاولة التعبير بالكلام ، و على الرغم من سعي الأطباء لاكتشاف علاج لهذا المرض ؛ إلا أنه حتى الآن لا يوجد علاج رادع له ، و لكن الأنظمة الغذائية و الفيتامينات تعمل على التقليل من مخاطر هذا المرض ، و فيتامين ب3 أحد الفيتامينات التي ينصح بها الأطباء و الباحثون لما له من فوائد علاجية ضخمة .

الاحتياجات اليومية من فيتامين ب3 :
فئة الأطفال : يحتاجون إلى 2-12 ملليغراماً .
فئة النساء : يحتجن إلى 14 ملليغراماً .
فئة الرجال : يحتاجون إلى 16 ملليغراماً .
فئة الحوامل و المرضعات : يحتجن إلى 18 ملليغراماً.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *