أسباب البول المتكرر عند النساء وكيفية الوقاية

التبول المتكرر هو أحد الحالات التي تصيب بعض النساء ، و هذا الأمر ينتج عن بعض المشاكل المختلفة أو أنه ليس مدعاة للقلق من الأساس.

ما هو التبول المتكرر ؟
كثرة التبول هو الحاجة إلى التبول أكثر من المعتاد ،حيث تشعر المريضة بالرغبة المفاجئة لدخول الخلاء و يمكن أن يؤدي هذا إلى فقدان السيطرة على المثانة ، كما يمكن أن تشعر بعدم الارتياح و بعض الألام ، مثل الشعور بالامتلاء الشديد ، هذا يشار أيضا إلى الإصابة بفرط نشاط مثانة ، كما أن أطباء المتخصصين في هذا المجال ، يقولوا أن الذهاب أكثر من ثماني مرات في 24 ساعة لا يصنف كثرة تبول.

أسباب كثرة التبول
عدوى المسالك البولية

عدوى المسالك البولية (UTI) سبب شائع لكثرة التبول ، و يحدث هذا عندما تدخل البكتيريا المثانة عن طريق مجرى البول ، و قد حوالي 50 إلى 60 في المائة من النساء سوف يعانوا منعدوى المسالك البولية UTI ، و ثلث النساء سوف يعانوا من هذا المرض مرة واحدة قبل سن الرابعة و العشرين ، و التي تتطلب المضادات الحيوية ، و المرأة أكثر عرضه للخطر UTI من الرجال لأنهم أقصر في مجرى البول ، مما يتسبب في تراكم البكتيريا.

فرط نشاط المثانة
فرط نشاط المثانة سبب شائع آخر لكثرة التبول ، و وفقا لابحاث “جمعية المسالك البولية الأمريكية” ، 33 مليون شخص حول العالم يعانوا من فرط نشاط المثانة ، و هذا يؤثر عن 40 في المائة من جميع النساء ، فرط نشاط المثانة هو عادة مجموعة من الأعراض التي يمكن أن تؤدي إلى كثرة التبول نتيجة لفرط نشاط المثانة العضلات ، و تشمل الأعراض الشائعة له ، الإلحاح البولي أو الرغبة المفاجئة في التبول ، و كذلك عدد من الأعراض الأخرى و منها الخلل في نشاط العضلات و الأعصاب و الأنسجة و كذلك التصلب المتعدد و غيرها ، فضلا عن نقص الاستروجين ، و هناك أسباب أخرى يمكن أن تشمل حصوات المثانة ، و كذلك مرض السكري ، و التهاب المثانة الخلالي و ضعف عضلات قاع الحوض ، فضلا عن تناول الكحول الأمر الذي يؤدي إلى تهيج جدران المثانة و يمكن أن تفاقم أعراض كثرة التبول.

التدابير الوقائية و الحمية الغذائية للمرض
– يمكنك أن تأخذ بعض الخطوات للحد من التبول المتكرر ، و يمكنك أيضا تجنب بعض الأطعمة والمشروبات كلما اقترب الليل ، و من بين هذه الأمور تناول الكحول ، و كذلك عصير الحمضيات و القهوة و الشاي و غيرها من الأطعمة و المشروبات التي تحتوي على الكافيين ، فضلا عن تناول الطماطم والمنتجات القائمة عليها ، فضلا عن تناول السكريات الاصطناعية ، كل هذا إلى جانب أن الإمساك يمكن أن يسهم أيضا في كثرة التبول بالضغط على المثانة ، و حتى زيادة كمية الألياف للحفاظ على انتظام حركة الأمعاء.

– و يمكنك التحدث مع طبيبك حول الطريقة الصحيحة للقيام بتمارين الحوض كيجل ،  و التي يمكنها تعزيز عضلات قاع الحوض ، كما أن المريضة من الممكن أن تسأل الطبيب عن العلاج الطبيعي الذي يستهدف عضلات الحوض الخاص بك ، و ما إذا كان من الممكن الاعتماد على الأدوية و العقاقير التي تعالج هذه الحالة .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *