مخاطر مزيل العرق على البشرة وكيفية تجنبها

يعد اختيار مزيل العرق أمراً بالغاً في الأهمية ، ويعد من العادات اليومية ، وهو جزء أساسي من النظافة الشخصية ، والجدير بالذكر أن الاختيار الخاطئ والغير مناسب قد يتسبب في الكثير من المخاطر التي نكاد نكون في غنى عن حدوثها ، لذا كان من الضروري معرفة طرق اختيار نوع مزيل العرق المناسب ، بالإضافة لمعرفة الفرق بين الأنواع المختلفة المتوفرة بالأسواق .

ماهو مزيل العرق ؟
يجب أن نعلم جيداً أن هناك نوعان قد لا يستطيع البعض التفرقة بينهم ، فالنوع الأول والذي يعرف بمزيل العرق  Deodorant ، والنوع الأخر مضاد التعرق Antiperspirants  .

أولاً : مضاد العرق : يستخدم هذا النوع لكي يتحكم في العرق والروائح الصادرة عنه ، ويعمل مضاد العرق على منع حدوث التعرق عن طريق منع ذوبان أملاح الألومنيوم في منطقة الإبط ، ويساعد على تكوين طبقة عازلة فوق الغدد العرقية .

ثانياً : مزيل العرق : يحتوي مزيل العرق على مضادات الميكروبات التي تعمل على منع ظهور رائحة العرق فقط ، وهناك العديد من الدراسات الأمريكية التي تحذر من الاستخدام المطول لهذا النوع ، الذي قد يؤدي لتطور الميكروبات التي قد ينتج عنه ظهور بكتيريا يعجز الجسم عن مقاومتها في منطقة الإبط .

مخاطر مزيل العرق
هناك العديد من المخاطر التي تنتج عن استخدام مزيل العرق لفترات طويلة ومن أخطرها :

– الإصابة بسرطان الثدي : ويعد هذا أكثر الأمراض خطورة والتي تنتج عن استخدام مزيل العرق ، حيث يعمل مزيل العرق على سد الغدد العرقية نتيجة لوجود مادة الألومنيوم ضمن مكوناته الأساسية ، مما يعيق خروج العرق ، ولعل أهم ما يسبب الخطورة هو امتصاص الجلد  بعض مكونات مزيل العرق ، مما ينتج عنه رفع نسب الإصابة بسرطان الثدي ، حيث تعمل مادة الألومنيوم نفس عمل هرمون الإستروجين الذي يساعد على تحفيز نمو الخلايا السرطانية بالثدي  ، والجدير بالذكر أن هذه الدراسات لم تتعدى كونها نظريات فقط ، ولا يزال الأمر قيد البحث والدراسة .

– الإصابة بمرض ألزهايمر : أوضحت الدراسات العلمية أن وجود كميات كبيرة من الألومنيوم في جسم الإنسان من شأنها التسبب في تسمم وتلف الأعصاب الأمر الذي ينتج عنه الأصابة بالألزهايمر ، ويمكن أن يتسرب الألومنيوم في جسم الإنسان عند استخدام مزيلات العرق ، وأشارت الدراسات أن امتصاص الجسم للألومنيوم ليس فقط من الاستخدام اليومي لمزيلات العرق ، ولكن يمكن أن ينتج عن تناول بعض الأطعمة التي تحتوي على عنصر الألومنيوم  .

– الإصابة بالحساسية  : يمكن أن تتسبب بعض أنواع مزيلات العرق في رفع خطر الإصابة بأمراض الحساسية المختلفة ، ويمكن أن نخص بالذكر مزيلات العرق التي تحتوي على مادة الباربين ، فهذه المادة تساعد على رفع نسب التعرض للحساسية ، بالإضافة لكونها تزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي .

كيفية اختيار مزيل العرق
هناك بعض النصائح التي يمكن اتباعها عند اختيار مزيل العرق ، ومنها :
– يحذر استخدام مزيلات العرق عقب الحلاقة مباشرة .
– يجب التأكد من عدم وجود أي إصابات أو جروح في منطقة الإبط قبل استخدام مزيلات أو مضادات العرق .
– يجب اختيار مزيل العرق الخالي من الألومنيوم .
– ينصح باستخدام بعض مزيلات العرق الطبيعية بدلا من الصناعية .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *