أهم التطعيمات الوقائية لكبار السن

بينما يصاب الناس من جميع الأعمار بالمرض، يكون كبار السن والأطفال الصغار عرضة بشكل خاص للإصابة بالأمراض الخطيرة، ويعد الحصول على التطعيم من أفضل الطرق لضمان حمايتك .

أهم التطعيمات الوقائية لكبار السن :
– لقاح ضد الانفلونزا :
على عكس ما يعتقده كثير من الناس ، فإن الإنفلونزا ليست علة في المعدة أو نزلة برد سيئة، فهو فيروس تنفسي خطير وفي أغلب الأحيان يكون مميت .

يموت من 12000 إلى 56000 شخص بسبب الأنفلونزا كل عام في الولايات المتحدة ، وغالبا ما يتم حجز مئات الآلاف في المستشفيات، لذلك تعد الانفلونزا مشكلة كبيرة، لدرجة أن لقاح الأنفلونزا هو اللقاح الوحيد الموصى به بشكل روتيني لكل شخص يزيد عمره عن 6 أشهر، باستثناءات قليلة للغاية .

كبار السن على وجه الخصوص يجب أن يحصلوا على لقاح الإنفلونزا كل عام، ليس فقط لحماية أنفسهم، ولكن أيضا لحماية أصغر أفراد أسرهم، حيث لكي يحصل الأطفال على الجرعة الأولى في 6 أشهر ، يكونون تحت رحمة من حولهم للحصول على اللقاحات للحفاظ على سلامتهم، ولكن لأن الإنفلونزا يمكن أن تكون خطيرة أيضاً بالنسبة لكبار السن ، فإن لقاح الإنفلونزا السنوي يكون مكسباً للجانبين .

– لقاح السعال الديكي :
غالباً ما يصعب تشخيص مرض السعال الديكي عند البالغين لأنه أعراضهم تكون بسيطة، وكثير من الأفراد الأكبر سنا لا يدركون أنهم مصابون بالعدوى، ولكن حتى إذا كانت الأعراض خفيفة أو غائبة تمامًا، فلا يزال بإمكانك تمرير البكتيريا إلى أشخاص آخرين، بما في ذلك المواليد الجدد الضعفاء الذين يمكن أن يشكل السعال الديكي خطراً عليهم، حيث ما يقرب من نصف جميع الأطفال الذين تقل أعمارهم عن سنة والذين يصابون بالسعال الديكي يجب إدخالهم إلى المستشفى .

تعطى الجرعة الأولى من لقاح السعال الديكي في عمر شهري ، ولكن السلسلة تشمل جرعات متعددة على مدى سنوات، وهي ليست فعالة بنسبة 100٪ فلا يزال عدد قليل من الرضع الملقحين يمرض، وهنا يأتي دور الأجداد – وكل فرد في العائلة – للحصول على اللقاح، وذلك لحماية أنفسهم وأطفالهم في نفس الوقت .

– لقاحات المكورات الرئوية :
بينما ينتقل السعال الديكي عادة من البالغين إلى الأطفال الصغا ، يمكن أن تنتقل بكتيريا المكورات الرئوية – وهي بكتيريا يمكن أن تسبب الالتهاب الرئوي وأشياء أخرى – من الأطفال الصغار إلى كبار السن .

في الأطفال ، يمكن أن تؤدي المكورات الرئوية إلى أمراض خفيفة مثل التهابات الأذن ، أو في حالات نادرة قد تؤدي إلى أشياء أكثر خطورة مثل التهاب السحايا، ولكن في البالغين الأكبر سنا ، المكورات الرئوية هي السبب الرئيسي للالتهاب الرئوي، وفي حين أن أكثر من 90 في المائة من الأطفال في الولايات المتحدة دون سن الثالثة يتم تطعيمهم بالكامل ضد المكورات الرئوية، فإن المعدل أقل بكثير بالنسبة للبالغين فوق سن 65.

هناك نوعان من لقاحات المكورات الرئوية، وحسب عمرك أو حالتك الصحية ، فستحتاج على الأرجح إلى كلاهما، وقد تكون التوصيات الخاصة بهذه اللقاحات معقدة بعض الشيء ، لذلك من المهم أن تتحدث مع طبيبك حول ما قد تحتاجه ومتى .

– لقاح القوباء المنطقية :
إذا كان عمرك يزيد عن 60 عامًا ، يجب عليك أيضًا التحدث مع طبيبك حول حصولك على لقاح القوباء المنطقية، حتى إذا كنت أصبت بها مرة واحدة في حياتك، وفي الواقع أنت لا تستطيع نقل القوباء المنطقية إلى أحفادك من الأطفال الصغار، ولكن يمكنك إصابتهم بجدري الماء، نظراً لأن سبب المرضين هو نفس الفيروس .

عندما تكون مصابًا بالجدري يظل الفيروس خاملًا في جسمك ويمكنه إعادة تنشيطه لاحقًا في الحياة لإحداث القوباء المنطقية، وعندما يكون لديك القوباء المنطقية، يمكنك نشر الفيروس إلى شخص لم يصاب بجدري الماء أو لم يتم تطعيمه ضده بعد .

في حين أن كلا المرضين يسببان طفح جلدي، فإن الطفح الجلدي في القوباء المنطقية غالباً ما يكون أكثر ألماً ويميل إلى أن يكون معزولاً في جانب واحد من جسمك أو على طول أعصابك، وفي بعض الأحيان ، قد يستمر الألم الناتج عن القوباء المنطقية لأسابيع أو شهور أو حتى سنوات بعد الطفح .

يميل جدري الماء عند الأطفال الصغار إلى أن يكون أكثر اعتدالا من جدري الماء لدى البالغين أو النساء الحوامل، ولكن لا يزال الأمر خطيرًا للغاية، حيث قبل إتاحة اللقاح ، تسبب الجدري في أكثر من 100 حالة وفاة سنويًا في الولايات المتحدة .

الأطفال الذين تقل أعمارهم عن سنة واحدة والنساء الحوامل معرضات بشكل خاص للمضاعفات الشديدة من الجدري، ومع ذلك يجب ألا يحصلن على اللقاح بسبب المخاطر المحتملة، وبدلاً من ذلك ، يجب عليهم الاعتماد على كل من حولهم للمساعدة في الحفاظ على سلامتهم، بما فيهم أنت .

– لقاح الحصبة والنكاف والحصبة الألمانية :
إذا كنت قد ولدت في عام 1957 أو في وقت لاحق ولم يتم تطعيمك ضد الحصبة في الآونة الأخيرة، فقد ترغب في الحصول على جرعة معززة .

في حين أن الأمريكتين قد شهدت الكثير من النجاح في محاربة الحصبة ، فإنها لا تزال شائعة في كثير من أنحاء العالم ولا تزال السبب الرئيسي للوفاة في الأطفال الصغار في جميع أنحاء العالم، مما أسفر عن وفاة أكثر من 100 ألف شخص كل عام .

حتى إذا كنت لا تعتقد أنك معرض لخطر الإصابة بالحصبة أو النكاف أو الحصبة الألمانية، فلا تزال فكرة جيدة التأكد من تحديث هذا اللقاح .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

دعــاء

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *