فوائد تناول اللوز لتخسيس البطن

كتابة rovy آخر تحديث: 24 يوليو 2018 , 14:17

تعبر المكسرات من أهم أنواع الأطعمة التي يعتاد الكثيرين على تناولها باستمرار ، و تحتوي على نسب عالية من الفيتامينات و المعادن المختلفة ، و على رأس هذه المكسرات اللوز.

اللوز
اللوز هو نوع من المكسرات غني بالمواد المغذية ، و يوفر كميات كبيرة من البروتين و الألياف و الريبوفلافين و فيتامين هـ و المغنيسيوم و الفوسفور و النحاس و المنغنيز ، و من أهم ما يميزه أنه لا يجب عليك التخلي عنه إذا كنت تحاول أن تفقد بعض الدهون في البطن ، و بشكل خاص ان كنت لا تتناول كميات كبيرة منه .

فمن غير المرجح أن يتسبب في زيادة الوزن ، و الأشخاص الذين يتبعون نظاماً غذائياً لإنقاص الوزن ، و هذا النظام يتضمن وجود المكسرات ، يميلون إلى إنقاص وزنهم أكثر من أولئك الذين يتجنبون تناول المكسرات ، وفقاً لدراسة نُشرت في “Journal of Nutrition” في سبتمبر / أيلول 2008 ، ربما لأن المكسرات تساعد على الشعور بالامتلاء.

محتوى البروتين
يميل نظام غذائي أعلى في البروتين إلى أن يكون أكثر مساعدة من النظام الغذائي التقليدي لخسارة الوزن ، وفقا لمقال نشر في “المجلة الأمريكية للتغذية السريرية” في يوليو 2005 ، كما أن اللوز لديه حوالي 5.9 جرام من البروتين لكل أونصة ، و هذا هو أكثر من 10 في المائة من نسبة البروتين التي يحتاجها الشخص البالغ الذي يزن 150 رطل.

محتوى الدهون
على الرغم من أن اللوز يحتوي على نسبة عالية من الدهون ، و التي تصل إلى حوالي 14 غرام للأونصة ، أو 22 في المائة من القيمة اليومية التي يحتاجها الشخص ، إلا أن 1.1 غرام منها من الدهون المشبعة ، و يتكون الكثير من الدهون في اللوز من الدهون الأحادية غير المشبعة الصحية ، هذه الدهون قد تكون مفيدة في الواقع خلال عملية فقدان الوزن .

وفقا لدراسة نشرت في عام 2003 في “المجلة الدولية للسمنة” ، و التي وجدت أن الناس الذين يتبعون حمية منخفضة السعرات الحرارية مع اللوز لتحل محل بعض الكربوهيدرات المعقدة فقدوا وزنا أكبر من الآخرين ، كما أن الدهون الأحادية غير المشبعة مفيدة أيضًا في تقليل دهون البطن ، مما يساعد على إعادة توزيع الدهون في أجزاء أخرى من الجسم ، وفقًا لدراسة نُشرت في “رعاية مرضى السكري” في يوليو 2007.

محتوى الألياف
إن تناول غذاء غني بالألياف قد يساعدك على إنقاص الوزن و بالتالي الدهون في البطن ، وفقا لمقال نشر في مجلة “التغذية” في مارس / آذار 2005 ، فأن الألياف تساعدك على الشعور بالشبع و ربما تقودك إلى امتصاص سعرات حرارية أقل من خلال الطعام ، حيث يوفر اللوز حوالي 3.5 جرام من الألياف للأونصة ، أو 14 في المائة من نسبة الألياف التي يحتاجها الجسم.

اعتبارات السعرات الحرارية
اللوز في حد ذاته لن يسبب لك إما كسب أو فقدان الدهون في البطن ، و لكن زيادة الوزن أو الخسارة تعتمد كلها على السعرات الحرارية ، فإذا تناولت عددًا كبيرًا من السعرات الحرارية ، فستزيد من وزنك ، و لكن إذا تناولت سعرات حرارية أقل مما تحرقه من خلال أنشطتك اليومية فستفقد وزنك ، و قد يساعدك استبدال السعرات الحرارية من الأطعمة الأخرى الأقل صحية مع تلك التي تحتوي على اللوز على تناول كميات أقل من السعرات الحرارية بشكل عام و الحد من الدهون في البطن.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق