الالتهاب الناتج عن تناول الباذنجان و طريقة علاجه

الباذنجان هو واحد من أهم الخضروات التي يمكن تناولها بعدد من الطرق المختلفة ، هذا النوع من الخضروات التي تعمل على امداد الجسم بالعديد من أنواع المغذيات المختلفة و على رأسها عنصر الحديد.

الباذنجان و الالتهابات
إذا كنت تعاني من الالتهاب بعد تناول الباذنجان ، فمن المرجح أن تكون لديك حساسية من الخضروات ، حيث أن الباذنجان هو من فئة الخضروات ، و التي تشمل الطماطم و الفلفل الأخضر و البطاطا ، و على الرغم من ندرة رد الفعل التحسسي للباذنجان ، قد تصاب بأعراض خفيفة إلى شديدة بعد تناول الباذنجان ، و إذا قمت بتطوير أي ردود فعل سلبية بعد تناول الباذنجان ، اتصل بطبيبك على الفور.

حساسية الطعام
تؤثر الحساسية الغذائية عادة على الأطفال ، و لكن يمكن أن تؤثر على أي شخص في أي عمر ، و تشمل الأطعمة الأكثر شيوعًا و التي تسبب الحساسية ، وفقًا لما ورد في ابحاث MedlinePlus ، الأسماك و البيض و المكسرات و الحليب و الفول السوداني و فول الصويا و القمح ، و على الرغم من أنه لا يوجد علاج لحساسية الطعام ، الا أنه يمكن التحكم في الحالة و التعايش معها.

سبب الإصابة بالحساسية من الباذنجان
إذا كنت تشكو من حساسية من الباذنجان ، فإن نظام المناعة في جسمك سيعطل في كل مرة تتناول فيها الخضار ، حيث يظهر البروتين في الباذنجان عن طريق الخطأ لجهاز المناعة باعتباره مادة ضارة ، فيتفاعل الجسم معه عن طريق إنشاء نظام دفاعي يتضمن الأجسام المضادة و الهيستامين – الهستامين هو مادة كيميائية في الجسم تساعد على حمايته من العدوى – و لكن يمكن أن يؤدي إلى التهاب و تهيج في الأنسجة الرخوة.

أثر الحساسية على الجسم
تسبب تأثيرات المواد الكيميائية المحرضة في الجسم التهابًا طفيفًا إلى شديد في الأنسجة الرخوة في جميع أنحاء الجسم ، و يحدث الالتهاب عادة في الجيوب الأنفية و الجهاز الهضمي و الرئتين و الجلد ، و قد تواجهك صعوبة في التنفس أو أزيز أو إسهال أو قيئ ، كذلك قد تشمل ألم في المعدة أو تشنج في الأمعاء أو احتقان أنفي أو ألم في الجيوب الأنفية ، و من الممكن أن ينتج عنها أيضا الأكزيما أو الطفح الجلدي وفقًا لما ورد في MedlinePlus.

الالتهاب الناتج عن الباذنجان
في حالات نادرة يمكن أن يؤدي رد الفعل التحسسي للباذنجان إلى صدمة الحساسية و هي حالة قاتلة ، و قد أكدت الأكاديمية الأمريكية للحساسية و الربو و المناعة أن الجسم من الممكن أن يصاب بالتهابات شديدة ، و هذه الالتهابات تنجم عن تفاعل الحساسية الشديد ، حيث تسبب كميات مفرطة من الهيستامين الذي ينتجه الجسم التهابًا حادًا في جميع أنحاء الجسم ، و يمكن أن يتعرض جسمك لحالة من الصدمة بسرعة ، مما يزيد من معدل ضربات القلب ، و تكون نتيجة ذلك انخفاض شديد في ضغط دمك ، و هذا يحد من قدرتك على التنفس.

العلاج او المعاملة
لعلاج الالتهاب النتج عن تناول الباذنجان لابد من الفحص السليم و التشخيص ، كذلك لابد من تجنب استهلاك الأطعمة التي تحتوي على الباذنجان ، و ذلك إذا كان جسمك غير قادر على استيعاب الباذنجان بطريقة صحيحة ، و يمكن علاج الالتهاب الطفيف باستخدام مضادات الهيستامين التي لا تستلزم وصفة طبية ، وفقًا لأبحاث الحساسية الغذائية و التعليم ، كما يمكن علاج التهاب الجلد باستخدام الكريمات المستندة إلى الستيرويد ، مثل الهيدروكورتيزون.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *