أسباب تذبذب ضغط الدم وكيفية علاجها

معرفة نسب ضغط الدم يمكن أن يخبر الطبيب بالكثير عن صحة المريض، وقد يكون الرقم القليل أو العالي قليلا علامة على وجود مشكلات محتملة، والتذبذب في ضغط الدم في كل زيارة للطبيب يمكن أن تكون مؤشرا على قضايا صحية معينة أيضا .

ضغط الدم
ضغط الدم هو قراءة للقوة التي يمر بها الدم من خلال الدورة الدموية، ويتغير ضغط الدم بشكل طبيعي عدة مرات في اليوم، ومعظم التغييرات طبيعية ويمكن التنبؤ بها، وعندما تحدث هذه الزيادات والانخفاضات في ضغط الدم، قد لا تظهر علامات أو أعراض غير عادية، وهذه التقلبات قد تكون قصيرة وعابرة، ومع ذلك، إذا لاحظ الشخص أن قراءات الضغط المرتفع عالية جدا أو أن قراءات الضغط المنخفض منخفضة بشكل غير معتاد، فقد يحتاج إلى التحدث مع طبيبه، وعندما يلاحظ هذه التغييرات، من المهم أن يسجلها ويدونها، ويجب ذكر المدة التي استغرقها الرقم للوصول إلى وضعه الطبيعي مرة أخرى، فقد تساعد هذه المعلومات الطبيب في اكتشاف مشكلة ما .

أسباب تذبذب ضغط الدم
يمكن أن يكون سبب تذبذب ضغط الدم ناتج من عدة قضايا هي :

1- ضغط عصبي
يمكن للضغط النفسي والقلق أن يزيدان من ضغط الدم بشكل مؤقت، وبمرور الوقت، يمكن أن يؤدي الإجهاد الزائد إلى ضرر في نظام القلب والأوعية الدموية، وقد يؤدي إلى مشاكل ضغط الدم الدائمة .

2- متلازمة اللون الأبيض
تحدث متلازمة اللون الأبيض عندما تتسبب زيارة الطبيب في الشعور بالقلق أو الضغط، وبالتالي ارتفاعا مؤقتا في ضغط الدم، على الرغم من أن الشخص يجد ضغط الدم في منزله طبيعي، ولا تعني قراءة ارتفاع ضغط الدم هذه أن صاحبها يعاني من ارتفاع ضغط الدم، ومع ذلك، فإن الأشخاص المصابين بارتفاع ضغط الدم ذو اللون الأبيض، هم أكثر عرضة للإصابة بارتفاع ضغط الدم الدائم فيما بعد .

3- الأدوية
يمكن لكل من الأدوية التي تباع بدون وصفة طبية، أن تؤثر على ضغط الدم، وبعض هذه الأدوية مثل مدرات البول وحبوب ضغط الدم، فهي مصممة لتخفيض نسبة ضغط الدم، والبعض الآخر، مثل أدوية البرد والحساسية، التي يمكن أن تزيد من ضغط الدم .

4- النشاط البدني
ممارسة الرياضة والحديث والضحك، وحتى ممارسة الجنس يمكن أن تسبب تذبذبات مؤقتة في ضغط الدم .

5- بعض أنواع الطعام والشراب
ما يتم تناوله من طعام وشراب قد يؤثر على قراءة ضغط الدم، فالأطعمة عالية التيرامين، وهي مادة موجودة في الأطعمة القديمة، يمكن أن تزيد من ضغط الدم، وهذا يشمل : الأطعمة المخمرة، المخلل، المشروبات التي تحتوي على الكافيين، وغيرهم .

6- مشاكل الغدة الكظرية
النظام الكظري مسئول عن إنتاج الهرمون، والتعب الكظري يحدث عندما يكون إنتاج الهرمون منخفضا، وقد ينخفض ​​ضغط الدم نتيجة لذلك، ويمكن لنظام الغدة الكظرية المفرط أن يسبب ارتفاع مفاجئ في ضغط الدم .

7- ورم القواتم
هذا الورم النادر يتطور في الغدد الكظرية ويؤثر على إنتاج الهرمون، ويمكن أن يسبب تذبذبات مفاجئة في قراءات ضغط الدم .

عوامل الخطر
قد تعرض هذه العوامل الشخص لخطر أكبر في مواجهة ضغط الدم المتذبذب ، مثل :

1- وجود مستويات عالية من التوتر .
2- القلق .
3- تناول أقراص ضغط الدم غير الفعالة أو التي لا تستمر حتى الجرعة التالية .
4- تعاطي التبغ .
5- استهلاك الكحول .
6- العمل الليلي

وقد تؤدي بعض الحالات إلى زيادة خطر الإصابة بضغط دم متذبذب، وتشمل هذه الحالات :
1- داء السكري .
2- الحمل .
3 الجفاف .
4- أمراض القلب والأوعية الدموية .
5- ضغط الدم المرتفع الغير مراقب .
6- توقف التنفس أثناء النوم .
7- أمراض الكلى .
8- مشاكل الغدة الدرقية .
9- مشاكل الجهاز العصبي

علاج مشاكل ضغط الدم المتذبذب
لا تحتاج نسب الدم المتقلبة أو المتذبذبة بالضرورة إلى العلاج، إلا إذا كانت ناتجة عن حالة أو مرض، وهذا هو السبب في أن علاج تذبذب ضغط الدم يتكون من ثلاثة مكونات رئيسية، وهم :

1- مراقبة ضغط الدم بانتظام
فقد تتنبأ المستويات المرتفعة والنسب غير المعتادة بالمشكلات المستقبلية، لذا يجب مراقبة أرقام الضغط بانتظام، لاكتشاف المشكلات مبكرا .

2- صنع تغييرات صحية في نمط الحياة
يمكن لممارسات أسلوب الحياة الصحية، أن تساعد الشخص على تجنب مشاكل تذبذب ضغط الدم .

3- أخذ الأدوية على النحو المنصوص عليه
قد يصف الطبيب الدواء للمساعدة في تنظيم ضغط الدم، إذا لم تكن تغييرات نمط الحياة كافية .

4- تفقد الوزن والحفاظ عليه
الرجال ذوي الخصر أكثر من 40 بوصة، والنساء أكثر من 35 بوصة، أكثر عرضة لمشاكل ضغط الدم المتذبذب .

5- ممارسة التمارين بانتظام
يجب أن يكون الهدف ممارسة التمارين المعتدلة لمدة 30 دقيقة، خمسة أيام في الأسبوع، وإذا كان الشخص جديدا في التمرين، فيجب عليه التحدث إلى طبيبه قبل البدء في أي تمرينات جديدة، ويجب البدء من مستوي منخفض، فقد يكون البدء على مستوى عالي الكثافة خطيرا، خاصة عند الأشخاص الذين يعانون من ضغط الدم غير المتحكم فيه .

6- عادات الأكل الصحية
ممارسة حمية داش ( النهج الغذائي لوقف ارتفاع ضغط الدم )، فالنظام الغذائي يحد من خطر ارتفاع ضغط الدم المتذبذب، وهذا النظام الغذائي ” داش “، يحتوي على الحبوب الكاملة والخضراوات والفواكه ومنتجات الألبان والحليب قليل الدسم .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ريهام عبد الناصر

ريهام عبد الناصر

يوماً ما ستكون لي بصمة يكتب عنها التاريخ وتتناقلها الاجيال

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *