وخز الشفتين مؤشر لامراض خطيرة منها السكتة الدماغية

هناك العديد من الأسباب التي ينتج عنها التعرض لألم أو وخز الشفاه ، و هذه الأسباب قد يكون بعض منها خطير و من الواجب التعامل معه سريعا ، و هو ما يتم توضيحه في المقال التالي .

متلازمة رينود
 متلازمة رينود قد تسبب وخز الشفاه و هناك نوعان رئيسيان من متلازمة رينود ، و هم النوع الابتدائي و هو الأكثر شيوعاً ،و في هذا النوع يكون الوخز عادة نتيجة الإجهاد أو التعرض لدرجات الحرارة الباردة ، و النوع الثانوي الذي يسبب شدة تدفق الدم الى عدد من المناطق بالجسم مما يسبب الوخز.

السكتة الدماغية
على الرغم من أن وخز الشفاه ينجم عادة عن شيء طفيف ، إلا أنه يمكن أن يكون علامة على السكتة الدماغية ، و التي تحدث عند انقطاع تدفق الدم إلى الدماغ ، و تشمل الأعراض الأخرى للسكتة الدماغية ، عدم وضوح الرؤية و مشكلات الجلوس و الوقوف أو المشي ، و التحدث بصعوبة و ضعف في الذراعين أو الساقين و خدر أو شلل في جانب واحد من وجهك ، فضلا عن الألم في الوجه أو الصدر ، صعوبة في فهم ما يقوله الآخرون ، و الصداع و الدوخة و الغثيان و القئ و غيرها.

الحساسية
قد يكون لديك وخز في الشفاه كعلامة على الحساسية ، و بالرغم من أن الحساسية البسيطة ليست عادة تكون مدعاة للقلق ، إلا أن الحساسية الشديدة أكثر يمكن أن تهدد الحياة ، و في هذه الحالة تجد الأعاراض المصاحبة تتمثل في صعوبة في التنفس ، و صعوبة البلع و تورم في الفم أو الحنجرة و تورم في الوجه ، كما أن الأعراض تكون متشابهة في حالة الحساسية الغذائية أو الدوائية أو الكيميائية.

التسمم الغذائي
هناك حالات من التسمم الغذائي قد تسبب وخز في الشفاه ، و كذلك في اللسان و الحنجرة و الفم ، و قد تكون أكثر احتمالاً للإصابة بالتسمم الغذائي اذا تم ترك الطعام خارج المبرد لفترات طويلة من الزمن أو تناولته من مكان غير موثوق فيه ، و قد تتطور الأعراض بعد وقت قصير أو أنها تستغرق عدة أيام أو أسابيع لتظهر ، و تشمل أعراض أخرى للتسمم الغذائي الغثيان و القئ و الإسهال ، كذلك الأم في المعدة و تشنجات و قد يصل الأمر إلى الحمى

نقص الفيتامينات أو المعادن
إذا كنت لا تحصل على ما يكفي من المواد الغذائية ، فيكون الجسم غير قادر على إنتاج ما يكفي من خلايا الدم الحمراء ، التي تساعد على نقل الأكسجين في جميع أنحاء الجسم ، و بالإضافة إلى وخز الشفتين ، قد تواجهك بعض الأعراض و منها التعب و فقدان الشهية و الدوخة و التشنجات العضلية و عدم انتظام ضربات القلب ، و تشمل أوجه القصور الشائعة نقص فيتامين ب-9 (حمض الفوليك) ، و فيتامين ب 12 ، و فيتامين (ج) ، كذلك الكالسيوم و الحديد و المغنسيوم و البوتاسيوم و الزنك.

نقص السكر في الدم
في حالة نقص السكر في الدم ، تكون هناك عدد من الأعراض التي تشمل وخز حول الفم ، و على الرغم من أن نقص السكر في الدم يرتبط عادة مع مرض السكري ، الا ان أي شخص يمكن أن يعاني من انخفاض السكر في الدم ، و في هذه الحالة قد تواجهك بعض الأعراض و منها ، ضبابية الرؤية و الدوخة و التعرق و الجلد الشاحب وسرعة ضربات القلب.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *