زوجات سيدنا ابراهيم عليه السلام

بعث الله عز وجل الأنبياء والمرسلين لهداية الناس إلى عبادة الله عز وجل الواحد الأحد، ومن بين الأنبياء الذين لديهم قصة في الدعوة هو سيدنا إبراهيم عليه السلام والذي قد أحرق في النار من قبيلته نتيجة لكسر الأصنام التي كان يعبدها قومه، وقد تزوج أكثر من زوجة وكان لهن دور في دعوته.

زوجات سيدنا ابراهيم عليه السلام :
تزوج سيدنا إبراهيم عليه السلام من أربعة من النساء وهن على النحو التالي :

1-  السيدة سارة عليها السلام :
وهي الزوجة الأولى لسيدنا إبراهيم عليه السلام والتي لم يرزقها الله عز وجل الولد حتى تزوج سيدنا إبراهيم من زوجته الثانية وبعد 13 عام، فقد كانت سارة إبنة عمه ووالدها هو هاران وهو أخو تارخ والد سيدنا إبراهيم عليه السلام وقد كان والدها ملكا على قطعة أرض في بابل بالعراق، وقد مرت سارة بأوقات عصيبة جدا خلال فترة تواجدها مع زوجها في فلسطين لتنزل مع زوجها مصر.

وقد كان بها ملك جبار وقد خبروه عن السيدة سارة وجمالها فأراد أن يغتصبها حتى جاءوا بها إليه وكان كلما اقترب منها توضأت لتصلي فيغشى على الملك، وظلت على ذلك الحال ثلاثة مرات حتى أعطاها الملك هاجر القبطية وبعد أن تجاوز إبراهيم الثمانين من العمر طلبت منه سارة أن يتزوج من هاجر كي تنجب له الإبن، توفيت بعدما رزقت بسيدنا إسحاق وقد دفنها سيدنا إبراهيم في مغارة.

2-  السيدة هاجر عليها السلام :
كانت واحدة من بين الجواري في القصر الفرعوني في مصر قبل أن تكون مولاة للسيدة سارة زوجة إبراهيم عليه السلام، وكانت من أصحاب النسب فقد كان الفراعنة في ذلك الوقت يختارون الجواري من ذوات الأصول وقد امنت هاجر بسيدنا إبراهيم عليه السلام وسافرت معه وزوجته إلى فلسطين وقد تزوجها ورزقت بإبنها إسماعيل عليه السلام.

وقد تركها سيدنا إبراهيم في مكة المكرمة هي ورضيعها وكانت ترضع فتاها من الماء الذي يوجد معها وعندما نفذ الماء منها عملت على البحث عن الماء وأخذت تهرول بين الصفا والمروة وقد توفيت السيدة هاجر في مكة المكرمة وقد دفنها نجلها إسماعيل الذي حزن عليها حزن شديد لكونها أنيسته في مكة بعد أن تركهما سيدنا إبراهيم.

3-  قنطورا :
والتي قد تزوجها سيدنا إبراهيم بعد أن توفيت كل من سارة وهاجر والتي قد أنجبت منه عدد 6 من الصبية من بين مديان والذي يعود له قوم مدين وقد ذكر إسم أبناءه عدا الإبن السادس الذي لم يرد ذكره وقنطورا كنعانية وهي إبنة يقطن.

4-  حجون :
وهي حجون بنت أمين والتي قد تزوجها نبي الله إبراهيم عليه السلام بعد قنطورا وقد أنجبت منه خمسة من الصبية وهم كيسان وسورج وأميم ولوطان وأخيرا نافس.

معجزات نبي الله ابراهيم عليه السلام :
تعد قصة سيدنا إبراهيم عليه السلام من القصص القرآنية التي بها الكثير من التفاصيل فله الكثير من المعجزات منها أن النار قد أصبحت بردا وسلاما عليه عندما أراد أهله أن يلحقوا به الأذى :

1-  قام سيدنا إبراهيم هو وولده سيدنا إسماعيل ببناء الكعبة.
2-  ويعدوا من الأنبياء أولوا العزم والذين قد تحملوا الكثير من المشاق والتعب خلال الدعوة إلى الله عز وجل وقد تحملوا ما لم يتحمله البشر في تلك الفترة.

3-  وقد كرمه الله عز وجل بأن جعل النبوة في نسله فقد جاء من نسل سيدنا إبراهيم سيدنا إسحاق وإسماعيل من نسل إسحاق جاء يعقوب ويوسف ومن نسل إسماعيل جاء سيدنا محمد خاتم الأنبياء والرسل.

4-  ويعد أول من أطلق اسم المسلمين على المؤمنين بالله عز وجل.
5-  وقد لقب بالكثير من الأسماء والتي من بينها خليل الله وأبو الأنبياء.
6-  وعن معنى اسم إبراهيم عليه السلام فهو يعني الأب المكرم والأب الرفيع.
7-  وقد زارت الملائكة سيدنا إبراهيم عليه السلام وقد ذكر الله عز وجل تلك القصة في القرآن الكريم.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *