سر تغير لون عينين حيوان الرنة القطبي بالصور

معظم الحيوانات المفترسة تمتلك في أعينها خاصية تمكنها من الرؤية في الليل بشكل جيد وتتمكن من اصطياد فريستها ، ويكاد يكون السبب في العيون المتوهجة لدى الحيوانات المفترسة هو التأثير لهرمون الأدرينالين عليها ، ولكن حيوان مثل حيوان الرنة لا يمتلك مثل هذه العيون ولكن يتغير لون عينه مع الوقت وهذا ما سوف نوضحه لكم .

حيوان الرنة :
الرنة حيوان يتواجد في الغالب هو حيوان يعيش في المناطق القطبية مثل روسيا ومنغوليا وشمال الصين والولايات المتحدة الأمريكية وفي العديد من دول العالم ، يتميز الذكور في حيوان الرنة بأنه أكبر من الإناث ويتراوح وزن هذا الحيوان من 60 إلى 170 كيلو ولديه قرنين والرنة المستأنسة تكون أقصر وأثقل من الرنة البرية ، وهذا الحيوان يوجد على جسمه طبقة من الشحوم تساعدها في التكيف مع الحرارة والبرودة، وتتغذى هذا الحيوان على الطحالب و بيض الطيور و الفطر ، و يبدأ موسم التكاثر تقريبًا من سبتمبر إلى نوفمبر ويتقاتل الذكرين على الأنثى للفوز بها ، و تتوقف الذكور عن الطعام في هذه الفترة .

حيوان الرنة القطبي وتغير لون عينيه :
– يولد حيوان الرنة القطبي في بداية حياته لا يكون يرى ويظل يعيش حياته لمدة بضع شهور في الظلام الدامس ، في فصل الصيف تكون عيون حيوان النارية ذهبية اللون وتتحول في فصل الشتاء إلى اللون الأزرق الغامق ، وهذا التحول في ألوان العيون لا يوجد في باقي الحيوانات الثدية مثل الأحصنة أو القطط أو غير ذلك من الحيوانات ، و لكن يرجع الأمر لكون حيوان الرنة يعيش فترة من الزمن في الظلام الدامس الذي يخيم على عينه في فترة الشتاء ، ويكون ذلك لمدة شهرين وهذا الأمر يتسبب في زيادة الضغط السائل الموجود داخل العين ، ويؤدي إلى التحام الألياف الكولاجينية الموجودة داخل الغشاء وهذا يؤدي إلى تغير في طول الموجة الضوئية التي تعكسها العيون .

– يقوم هذا الغشاء بعكس الضوء في اتجاه الشبكية مثل المرآة وهذا يتيح للعين الفرصة لاستغلال الألوان المتوفرة في الطبيعية مثل لون النجوم والقمر وأضواء الشوارع وكلما زاد مصدر الضوء في الشدة ازدادت معه التوهج في عيون تلك الحيوانات ، في فصل الشتاء تعكس لون عيون الرنة الزرقاء الضوء بنسبة 50% بنسبة أقل من الصيف ، وهذا بسبب التغير الموسمي في غشاء العين وهذا الأمر يجعلك تعتقد أن قدرة حيوان الرنة في الشتاء تكون ضعيفة.

– ولكن العلماء اكتشفوا أنه في الآونة الأخيرة أن التصميم المضغوط في عيون حيوان الرنة يسمح بالانتشار للضوء باتجاهات مبصرة أخرى من العين يجعلها ترى بوضوح في فصل الشتاء ويتم ذلك من خلال الضوء المنعكس الذي يحميها من الليالي الحالكة الظلام ، وقد اكتشف العلماء أن العيون الزرقاء لحيوان الرنة في فصل الشتاء يكون أقوى من باقي الحيوانات المفترسة الأخرى.

– والعلماء لم يقوموا بإثبات العلاقات الوظيفية التي تربط ما بين السائل الموجود في عيون حيوان الرنة ولون عيونه وقدرتها على عكس الضوء بالإضافة إلى العديد من الفوائد البصرية التي تدل على العلاقة القوية لقدرة هذه العيون ، وفي اختبار أخر أجري على مجموعة من حيوان الرنة فقد لوحظ عدم تغير لون عيون حيوان الرنة إلى اللون الأخضر ، وهذا التغيير يبدو أنه غير مناسب للإضاءة في فصل الصيف الشديد الإضاءة بحيث تكون لون عيونها ذهبية على عكس لون عيونها الزرقاء في فصل الشتاء.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *