نصائح للتعايش بأمان مع أنواع الحساسية الخطيرة

وظيفة جهاز المناعة في الجسم هي حماية الشخص من الغزاة الخارجيين، مثل الفيروسات والبكتيريا، ومع ذلك، في بعض الأحيان ينتج الجهاز المناعي أجساما مضادة، استجابة لشيء غير ضار على الإطلاق، مثل بعض الأطعمة أو الأدوية، ويطلق على استجابة الجهاز المناعي هذا اسم ” مهيج أو حساسية “، وهي غالبا غير مؤذية وتكون بمثابة رد فعل تحسسي، ومعظم الحساسية ليست شديدة لكنها فقط مزعجة، وتشمل الأعراض عادة : الحكة، العطس ، وسيلان الأنف .

تجنب ردود الفعل التحسسية
الطريقة الوحيدة المؤكدة لمنع حدوث رد فعل تحسسي شديد هي تجنب الأشياء التي تسبب الحساسية تماما، وقد يبدو هذا بمثابة مهمة شبه مستحيلة، ولكن هناك عددا من الطرق لتقليل المخاطر، تعتمد الخطوات التي يقوم بها الشخص لحماية نفسه من نوع الحساسية لديه، وأكثر أنواع الحساسية الشديدة شيوعا هي من : لدغ ولسعات الحشرات، الطعام، والأدوية .

نصائح للتعايش بأمان مع أنواع الحساسية الخطيرة
1- تجنب لدغ ولسعات الحشرات
عندما يكون الشخص مصاب بحساسية من سم الحشرات، فإن الأنشطة التي تحدث في الهواء الطلق يمكن أن تصبح أكثر إجهادا، مما ينبغي أن تكون عليه عادة عند الأشخاص الطبيعية، وفيما يلي بعض النصائح للمساعدة في منع اللدغات واللسعات :

1- تجنب وضع العطور ومزيلات العرق والمستحضرات العطرية .
2- ارتداء الأحذية دائما عند المشي في الهواء الطلق .
3- استخدم الشاليموه عند شرب الصودا من الزجاجة .
4- تجنب الملابس الملونة والمزخرفة .
5- تغطية الطعام عند تناوله بالخارج .

2- تجنب الحساسية من الأدوية
دائما ما يجب إبلاغ الطبيب أو الصيدلي عن أي حساسية من الدواء يعاني منها الشخص، وفي حالة حساسية البنسلين، قد يطلب من المريض تجنب المضادات الحيوية المماثلة، مثل أموكسيسيلين، وإذا كان الدواء ضروريا فقد يصف الطبيب كورتيكوستيرويدات أو مضادات للهستامين قبل إعطاء الدواء، ومن المحتمل أن تسبب أنواع معينة من الأدوية تفاعلات حساسية شديدة، بما في ذلك : البنسلين، الأنسولين ( خاصة المأخوذ من مصادر حيوانية )، الأدوية المضادة للاختلاج، دواء السلفا .

3- تجنب الحساسية الغذائية
قد يكون تجنب المواد المثيرة للحساسية الغذائية أمرا صعبا إذا لم يعد الشخص كل ما يأكله بنفسه، فعند تناول الطعام في أحد المطاعم، يجب طرح أسئلة مفصلة حول المكونات الموجودة في الطعام، وعند شراء الطعام المعبأ، يجب قراءة المكونات بعناية، وتحمل معظم الأطعمة المعلبة الآن تحذيرات على الملصق إذا كانت تحتوي على مسببات حساسية شائعة، وعند تناول الطعام في منزل أحد الأصدقاء، يجب التأكد من إخبارهم عن أي حساسية غذائية في وقت مبكر .

الحساسية الغذائية الشائعة
هناك العديد من مسببات الحساسية الغذائية الشائعة التي يمكن أن تسبب ردود فعل شديدة لدى بعض الأشخاص، ويمكن ” إخفاء ” بعض هذه المكونات في الأطعمة مثل : الحليب، البيض، الصويا، القمح، وقد تكون الأطعمة الأخرى خطرة بسبب خطر التلوث المتبادل، وهذا يحدث عندما تتلامس الأطعمة مع مسببات الحساسية قبل الاستهلاك، وتشمل المصادر المحتملة للتلوث المتبادل : السمك، المحار، الفول السوداني، شجرة الجوز

الحساسية المفرطة
Anaphylaxis هو رد فعل تحسسي يهدد الحياة، وهو يحدث فور التعرض لمسبب الحساسية، ويؤثر على الجسم كله، ويتم إطلاق الهيستامين والمواد الكيميائية الأخرى من الأنسجة المختلفة في جميع أنحاء الجسم، مما يسبب أعراض خطيرة مثل : ضيق وصعوبة في التنفس، انخفاض مفاجئ في ضغط الدم والصدمة، تورم الوجه أو اللسان، القيء أو الإسهال، ألم في الصدر وخفقان القلب، التحدث بكلام غير واضح، فقدان الوعي .

عوامل الخطر
على الرغم من صعوبة توقع الحساسية المفرطة، إلا أن هناك بعض عوامل الخطر التي قد تجعل الشخص أكثر عرضة للإصابة بحساسية شديدة، وتشمل هذه العوامل : وجود تاريخ من الحساسية أو الربو، تاريخ عائلي من رد فعل تحسسي شديد، حتى لو كان رد فعل حاد حدث لمرة واحدة فقط، فمن المرجح أن يعاني الشخص من الحساسية المفرطة في المستقبل .

طرق أخرى للبقاء بآمان
دائما ما يكون منع التفاعل هو الأفضل، ولكن في بعض الأحيان تحدث ردود فعل شديدة على الرغم من الجهود التي نبذلها، فيما يلي بعض الطرق لكي يساعد الشخص نفسه في حالة وجود رد فعل تحسسي شديد :

1- التأكد من معرفة الأصدقاء والعائلة بنوع الحساسية، وما يقوم به المريض في حالة الطوارئ .
2- ارتداء سوار الحساسية، وهو سوار معروف أن من يرتديه يعاني من الحساسية .
3- عدم مشاركة المريض في الأنشطة الخارجية وحده أبدا .
4- حمل حقنة أوتوماتيكية من epinephrine في جميع الأوقات .
5- وضع 911 على الاتصال السريع، والحفاظ على الهاتف في متناول اليد .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ريهام عبد الناصر

يوماً ما ستكون لي بصمة يكتب عنها التاريخ وتتناقلها الاجيال

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *