الأطعمة التي يجب تناولها وتجنبها بعد تنظير القولون

تنظير القولون هو اختبار فحص، يتم إجراؤه عادة تحت التخدير العام، يتم استخدامه للكشف عن المشاكل الصحية المحتملة في القولون، مثل الأورام الحميدة ( نمو صغير قد يصبح سرطانيا )، وسرطان القولون والمستقيم .

الأطعمة التي يجب تناولها وتجنبها بعد تنظير القولون
ما يجب تناوله أو تجنبه بعد تنظير القولون مهم، فالاستعدادات التي مر المريض بها للتحضير لتنظير القولون هي التجفيف، لذا فإن إمداد الجسم بالسوائل بعد التنظير أمر حيوي، وقد يوصي الطبيب بالانتظار بعض الوقت، في الساعات التي تلي الإجراء مباشرة قبل تناول الطعام والشراب، وبالنسبة لبقية ذلك اليوم واليوم التالي، سيتم نصح المريض بشرب الكثير من السوائل وتناول الأطعمة الناعمة سهلة الهضم التي لن تهيج القولون، وهذه الضمانات الغذائية عادة ما تكون مطلوبة لمدة يوم واحد فقط، ولكن كل شخص مختلف عن الآخر، وإذا لم يتمكن نظام الشخص من تحمل غذائه المعتاد على الفور، فيجب الاستمرار في تناول الأطعمة الغنية بالسوائل ليوم إضافي أو يومين إضافيين .

أولا : الأطعمة التي يمكن تناولها بعد تنظير القولون
بعد تنظير القولون، يجب أكل وشرب أشياء لطيفة وخفيفة على الجهاز الهضمي، وسوف يساعد شرب الكثير من المشروبات السائلة والأطعمة التي تحتوي على السوائل على تجنب الجفاف، وقد يوصي الطبيب باتباع نظام غذائي لين مباشرة بعد العملية، وهذا يتكون من كمية محدودة من منتجات الألبان، بالإضافة إلى الأطعمة منخفضة الألياف التي يسهل هضمها، لإنتاج كميات أقل من البراز، وهذه الأطعمة والمشروبات التي يجب تناولها في اليوم الأول بعد التنظير هي :

1- الماء .
2- عصير الفواكه لاسيما عصير التفاح .
3- عصير الخضار .
4- شاي الأعشاب .
5- الحساء .
6- البيض المخفوق .
7- الخضروات المطبوخة .
8- الفواكه المعلبة مثل الخوخ .
9- الزبادي .
10- البودنغ .
11- البطاطا المهروسة أو المخبوزة .
12- الخبز الأبيض .
13- زبدة الجوز .
14- السمك الأبيض الناعم .
15- زبدة التفاح

ثانيا ما يجب تجنبه بعد تنظير القولون
تستغرق عملية تنظير القولون حوالي 30 دقيقة فقط، ولكن قد يحتاج الجسم إلى وقت نقاهة، ويرجع هذا جزئيا إلى الإجراء نفسه، وإلى الاستعدادات التي قامت بها الأمعاء قبل إجراء العملية، وللمساعدة على الشفاء، فإن تجنب الأطعمة التي يصعب هضمها في اليوم التالي مفيد، وهذا يشمل أي شيء قد يزعج الأمعاء، مثل الأطعمة الغنية بالتوابل والأطعمة الغنية بالألياف، والأطعمة الثقيلة، والأطعمة الدهنية التي قد تزيد أيضا من الشعور بالغثيان بعد التخدير العام، حيث يتم إدخال الهواء إلى القولون أثناء العملية، وبسبب هذا يمكن طرد المزيد من الغازات فيما بعد أكثر من الأيام العادية، وإذا كان الأمر كذلك، فقد يكون من المستحسن تجنب المشروبات الغازية، والتي تضيف المزيد من الغازات .

وإذا كان المريض قد خضع إلى عملية إزالة ورم، فقد يوصي طبيبه بإرشادات غذائية إضافية له، وتشمل هذه تجنب الأطعمة، مثل البذور والمكسرات والفشار لمدة أسبوعين إضافيين، وأهم الأطعمة والمشروبات التي يجب تجنبها بعد تنظير القولون تشمل :

1- أي نوع من أنواع اللحوم الصعبة التي يصعب هضمها .
2- الخبز والحبوب الكاملة .
3- البذور .
4- الخضروات النيئة .
5- حبوب الذرة .
6- البقوليات .
7- الأرز البني .
8- قشر الفواكه .
9- الفواكه المجففة، مثل الزبيب .
10- جوز الهند .
11- التوابل، مثل الثوم والكاري والفلفل الأحمر .
12- زبدة الجوز المقدد .
13- الفشار .
14- الطعام المقلي .
15- الجوز .

أفضل الممارسات لرعاية القولون
القولون ( المعروف أيضا باسم الأمعاء الغليظة، أو الأمعاء )، هو جزء حيوي من الجهاز الهضمي، إن الحفاظ على صحته يشمل إجراء تنظير للقولون كل 5 إلى 10 سنوات، بدءا من عمر 50 عاما، ويحتاج معظم الأشخاص إلى إجراء هذا الفحص مرة واحدة في كل عقد، ويتطلب الاعتناء بالقولون أكثر من مجرد الفحص المنتظم، حيث يتطلب ذلك تناول طعام صحي، والحفاظ على مؤشر كتلة الجسم في نطاق صحي، وتجنب خيارات نمط الحياة غير الصحية، وأقل من 10 في المائة من حالات سرطان القولون تعتمد على الوراثة، لذا فإن العادات الصحية لها تأثير كبير على صحة القولون .

كما ورد في مقالا في عام 2006 يقول أن السمنة ومستويات الأنسولين المرتفعة للغاية والدهون في منطقة البطن، كلها عوامل لزيادة خطر الإصابة بسرطان القولون، ويشار إلى اتباع نظام غذائي مرتفع في السكر المكرر ومنخفض في الألياف، إلى زيادة هذه المخاطر .

أفضل الأطعمة الصحية التي يجب تناولها لقولون صحي
1- الفواكه .
2- الخضروات .
3- البروتين الخالي من الدهون .
4- كل الحبوب .
5- منتجات الألبان قليلة الدسم، مثل اللبن والحليب الخالي من الدسم .

الأطعمة غير الصحية التي يجب تجنبها للحفاظ على صحة القولون
1- الحلويات والأطعمة عالية السكر .
2- الأطعمة عالية الدهون المشبعة، مثل الوجبات السريعة .
3- اللحوم الحمراء .
4- اللحوم المصنعة .
5- تدخين السجائر أو استخدام منتجات التبغ الأخرى .

وينصح بالبقاء نشطا عن طريق ممارسة الرياضة لأن هذا مهم أيضا لصحة القولون، وممارسة الرياضة يساعد على تقليل مستويات الأنسولين، كما يساعد على الحفاظ على الوزن، ووجد التحليل التلوي الذي نشر في عام 2009، والذي حلل نتائج 507 دراسة، أن النشاط البدني قلل خطر الإصابة بسرطان القولون بنسبة 24 بالمائة .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ريهام عبد الناصر

ريهام عبد الناصر

يوماً ما ستكون لي بصمة يكتب عنها التاريخ وتتناقلها الاجيال

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *