الضغط الطبيعي للانسان حسب العمر

- -

في حالة الإنسان الطبيعي يتم نقل الدم في الأوعية الدموية محملا بالغذاء والأكسجين إلى جميع أجزاء جسم الإنسان وأنسجته ، وتختلف معدلات ضغط الدم في جسم الإنسان في ساعات النهار عن الليل ففي كثير من الأوقات يرتفع ضغط الدم خلال ساعات الليل ، أو بعد القيام بأي مجهود بدني ، وقد ينخفض أثناء ساعات الراحة للجسم ، وذلك لأن  السم يحتاج إلى كميات أكبر من الاكسجبن أثناء القيام بالمجهود البدني لكي يستطيع القيام بعمليات التمثيل الغذائي أو الأيض بطريقة طبيعية وسليمة ، ويطلق عليه مصطلح ضغط الدم حتى يشير إلى قوة ضغط الدم على جدران الاوعية الدموية أثناء سريانه في الجسم عن طريق القلب.

معدلات ضغط الدم الطبيعي حسب العمر
_ معدل ضغط الدم الطبيعي للإنسان من سن الثانية عشر وحتى عمر التاسعة عشر هو 77/117 ملم زئبق. ، ويكون من عمر العشرين وحتى عمر الرابعة والعشرين  79/120 ملم زئبق.، أما من عمر الخامسة والعشرين وحتى التاسعة والعشرين يكون ضغط الدم : 80/121 ملم زئبق.

_ يبلغ معدل ضغط الدم الطبيعي من عمر الثلاثين وحتى عمر الرابعة والثلاثين 81/122 ملم زئبق ، ومن عمر الخامسة والثلاثين حتى عمر التاسعة والثلاثين تبلغ معدلات ضغط الدم  82/123 ملم زئبق، أما من سن الأربعين وحتى سن الرابعة والأربعين يكون معدل ضغط الدم 83/125 ملم زئبق.

_ ومن سن الخامسة والاربعين وحتى سن التاسعة والأربعين يكون معدل ضغط الدم 84/127 ملم زئبق.،  ومن عمر الخمسين وحتى عمر الرابعة والخمسين يكون ضغط الدم الطبيعي 85/129 ملم زئبق.، ضغط الدم الطبيعي من سن الخامسة والخمسين وحتى سن التاسعة والخمسين 86/131 ملم زئبق، أما من عمر الستين وحنى عمر الرابعة والستين يكون معدل ضغط اادم 87/134 ملم زئبق.

–  فلذلك يجب التأكد ان كلما زاد همر الإنسان كلما كان عرضة للتعرض لارتفاع ضغط الدم ، وذلك بسبب الضغوط النفسية التي يتعرض لها ، وزيادة الوزن واتباع أنظمة غذائية غير صحيحة ، كما أنه كلما ازداد عمر الإنسان كلما قل  النشاط البدني للإنسان ، ولذلك يجب متابعة ضغط الدم بصورة مستمرة ، خصوصا كبار السن لأنهم يكونون أكثر عرضة لارتفاع ضغط الدم ، كما يجب الحرص على اتباع الوسائل الوقائية والعلاجية لضغط الدم

أنواع ارتفاع ضغط الدم
١- ارتفاع ضغط الدم البدائيّ: وأسباب الإصابة بهذا النوع من ضغط الدم ليست معروفة ،ولكنه يحدث نتيجة الاصابة بالإجهاد ويتضاعف في حالات الضغوط النفسية والسمنة وزيادة معدلات الكوليسترول في الدم .

٢-  ارتفاع ضغط الدم الثانوي وهذا النوع من ضغط الدم يصيب الإنسان بسبب الإصابة ببعض الأمراض مثل أمراض الكلى ، ويتم علاج هذا المرض عن طريق علاج المرض وعلاج أسبابه والأسباب التي يترتب عليها ، مع الاستمرار على تناول الادوية والعلاجات التي يحددها الطبيب في فترة معينة .

٣ –  ارتفاع ضغط الدم الوعائي الكلوي وهذا النوع من ضغط الدم نادرا إلى حد ما ، يحدث نتيجة حدوث ضيق في أحد الاوعية الدموية التي تصل الدم إلى الشرايين الموصلة بالكليتين

_ وبالرغم من خطورة ضغط الدم المرتفع إلا أن ضغط الدم المنخفض أيضا قد يؤدي إلى أعراض جانبية سيئة ، حيث يسبب نقص كميات الدم الذي يحمل الأكسجين  الواصل إلى أعضاء الجسم ويسبب الشعور بالإجهاد والإرهاق والدوخة ، وقد يسبب أيضا الإغماء وفقدان الوعي ّ

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

reem

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *