زراعة الجوافة وكيفية الاعتناء بها

تعد الجوافة نوع من بين أنواع الفواكه التي لها أهمية اقتصادية كبيرة جدا وتصنف علميا تحت مسمى العائلة الآسية وتعد ثمار الجوافة شبيه لثمار الكمثرى إلى حد كبير مع اختلاف المذاق والشكل من الداخل كما تعد من الفواكه التي تحتوي على نسبة كبيرة جدا من فيتامين C.

زراعة الجوافة وكيفية الاعتناء بها :
تعد الجوافة من الفواكه ذات القيمة الغذائية الكبيرة جدا كما أن لها فائدة اقتصادية كبيرة جدا وقد يلجأ البعض إلى زراعة الجوافة وتتم زراعة الجوافة وفقا للخطوات التالية :

1-  أكد الكثير من خبراء الزراعة على أن تعلم الطريقة الصحيحة في زراعة الجوافة من شأنه نجاح المحصول وتحسين الإنتاج بشكل كبير ومن ينوي زراعة الجوافة عليه أولا تعلم كيفية القيام بالأمر بالطريقة الصحيحة من قبل الخبراء.

2- ولابد من زراعة الجوافة في المناطق المعتدلة من حيث المناخ وأيضا المناطق الحارة حيث أن ذلك المناخ مناسب جدا في نمو أشجار الجوافة.

3- لا ينصح الخبراء من يقدم على زراعة أشجار الجوافة ان يقوم بزراعتها في المناطق الساحلية أو حتى المناطق القريبة من الساحل حيث من الممكن أن تتعرض إلى بعض الأمراض الفطرية التي تتسبب في تلف المحصول.

4-  وشجر الجوافة يتم زراعته في جميع أنواع التربة حتى الفقيرة منها ولكن من الأفضل أن يتم زراعتها في المناطق الغنية والخصبة حتى تحصل على محصول جيد من الجوافة.

5-  ولابد من تهيئة التربة جيدا قبل الإقدام على زراعة الجوافة ويتم زراعة الجوافة في الأرض وفقا لعدة طرق مختلفة والتي من بينها ما يلي :

1-  الشتلات البذرية ومعروفة أيضا بمسمى البذور.
2-  طريقة العقل وهنا لابد من ترك مسافة 4 متر بين كل شجرة وأخرى.

ولابد على المزارعين من خدمة الأشجار خدمة جيدة حيث يتم الاهتمام بسقاية الأشجار على فترات متقاربة من بعضها البعض، والعمل على إضافة السماد في حالة إن كانت الأشجار بحاجة إليه ويتم تقليمها في موسم التقليم الخاص بها وتم معرفة الموعد من قبل المزارعين وخبراء الزراعة.

ويذكر أن أشجار الجوافة ليست على قدرة كبيرة لتحمل الرياح لذلك لابد على المزارع أن يكون أكبر حرص على الأشجار ومن ثم وضع مصدات للرياح من حولها، وهي من الأشجار السريعة جدا في النمو فهي تحتاج فقط ثلاثة سنوات كي تنمو الشجرة وتبدأ في طرح الثمار الخاصة بها.

ذبابة الفاكهة وأضرارها على شجرة الجوافة :
وعن ذبابة الفاكهة التي تستهدف أشجار الجوافة والتي تتسبب في الكثير من الخسائر لأصحاب ذلك المحصول فإنها تقوم بمهاجمة الأشجار والثمار بداية من شهر سبتمبر وحتى شهر نوفمبر.

وتعمل الذبابة على وضع البيض الخاص بها داخل لب الفاكهة ومن ثم إدخال البيض إلى الفاكهة من الداخل وتعمل على إخراج اليرقات وهي يرقات بيضاء لا يوجد لها أرجل، ويلاحظ المزارع أن الثمار المصابة تحتوي على مكان بني اللون وبمجرد أن يلامسها الهواء تسقط الثمار على الأرض وتصبح مليئة من الداخل باليرقات فهي تتغذى على الفاكهة من الداخل.

وهنا على المزارع جمع الثمار المصابة أول بأول ومن ثم التخلص منها سريعا حتى لا تحدث العدوى مرة أخرى ويوجد الكثير من الطرق التي من الممكن من خلالها التخلص من تلك المشكلة، ولابد على المزارع من توفير العناية الكاملة للأشجار والثمار حتى موعد جني المحصول كي تتمكن من الحصول على محصول جيد لفترة وتختلف درجة الاعتناء بالأشجار وفقا لعمر الأشجار فالأشجار الصغيرة قد تحتاج اهتمام أكبر ولها طرق معينة في العناية تختلف بشكل كبير عن الأشجار الكبيرة في العمر.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

(1) Reader Comment

  1. Avatar
    ابو خالد
    2018-10-14 at 20:52

    موضوع جميل واستفدنا كثيرا

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *