النقرس وألم المعصم وكيفية العلاج

ألم المعصم هو أي إزعاج يحدث في المعصم، وغالبا ما ينتج عن متلازمة النفق الرسغي، وتشمل الأسباب الشائعة الأخرى إصابة الرسغ، والتهاب المفاصل، والنقرس .

أسباب آلام الرسغ أو المعصم
العوامل التالية هي من الأسباب الشائعة لآلام الرسغ :

أولا : متلازمة النفق الرسغي
العصب الأوسط هو أحد الأعصاب الثلاثة الرئيسية في الساعد، وتحدث متلازمة النفق الرسغي عندما يصبح العصب المتوسط ​​مضغوطا، ويقع على جانب راحة اليد، مما يوفر الإحساس بالأجزاء التالية من اليد : إبهام اليد، السبابة، الإصبع الوسطى، جزء من البنصر، ويمكن أن تحدث متلازمة النفق الرسغي في أحد أو كلتا اليدين، ويعد التورم في الرسغ هو ما يسبب الضغط في متلازمة النفق الرسغي، والألم هو بسبب الضغط الزائد في المعصم على العصب المتوسط، وبصرف النظر عن التسبب في ألم الرسغ، يمكن أن تؤدي متلازمة النفق الرسغي إلى الخدر والضعف والوخز على جانب اليدين بالقرب من الإبهام .

ويمكن أن يحدث تورم في المعصم، ويؤدي إلى متلازمة النفق الرسغي بسبب أي من الحالات التالية :

1- أداء المهام المتكررة باليدين، مثل الكتابة أو الرسم أو الخياطة .
2- زيادة الوزن أو الحمل أو انقطاع الطمث .
3- وجود بعض الحالات الطبية، مثل مرض السكري، والتهاب المفاصل، أو الغدة الدرقية .

ثانيا : وجود إصابة في المعصم
يمكن أن تسبب إصابة المعصم أيضا ألما، وتشمل إصابات المعصم الالتواء، وكسر في العظام، والأوتار، وقد يكون التورم أو الكدمات أو التشوهات بالقرب من المعصم أعراض إصابة في المعصم، ويمكن أن تحدث بعض إصابات المعصم على الفور بسبب الاصطدام، والبعض الآخر قد يتطور ببطء مع مرور الوقت .

ثالثا : النقرس
يحدث النقرس بسبب تراكم حمض اليوريك، وحمض اليوريك هو مادة كيميائية تنتج عندما يقوم الجسم بكسر الأطعمة التي تحتوي على مركبات عضوية تسمى البيورينات، ويذوب معظم حمض اليوريك في الدم ويخرج من الجسم عن طريق التبول، وفي بعض الحالات يمكن أن ينتج الجسم الكثير من حمض اليوريك، ويمكن أن يترسب حمض اليوريك الزائد في المفاصل، مما يؤدي إلى الألم والتورم، ويحدث هذا الألم في كثير من الأحيان في الركبتين والكاحلين والمعصمين والقدمين .

وتشمل الأسباب الشائعة لمرض النقرس ما يلي :

1- شرب الكحول .
2- الإفراط في الطعام .
3- بعض الأدوية، مثل مدرات البول .
4- الحالات الأخرى، مثل ارتفاع ضغط الدم والسكري وأمراض الكلى .

رابعا : التهاب المفاصل
التهاب المفاصل يمكن أن يسبب التورم والتصلب في الجزء المصاب من الجسم، وهناك العديد من الأسباب لالتهاب المفاصل، بما في ذلك التآكل والتلف الطبيعي، والتقدم في السن، والإفراط في العمل باستخدام اليدين، وهناك العديد من أشكال التهاب المفاصل، ولكن الأنواع الأكثر شيوعا تشمل : التهاب المفاصل الروماتويدي، وهو مرض من أمراض المناعة الذاتية يؤثر عادة على المعصمين، ويتطور عندما يهاجم نظام المناعة بطريق الخطأ المفاصل، بما في ذلك المعصمين، وهذا يمكن أن يسبب تورم مؤلم، والذي قد يؤدي في نهاية المطاف إلى تآكل العظام .

وكذلك هشاشة العظام، وهو مرض مفصلي تنكسي شائع بين كبار السن، يحدث ذلك بسبب انهيار الغضروف الذي يغطي المفاصل، ويتضرر النسيج حسب العمر والحركة المتكررة، وهذا يزيد من الاحتكاك بين العظام، مما يؤدي إلى التورم والألم، والتهاب المفاصل الصدافي، وهو نوع من التهاب المفاصل الذي يحدث في الأشخاص الذين يعانون من اضطراب جلدي يسمى الصدفية .

أعراض ألم المعصم
قد يصاحب الألم في المعصم الأعراض التالية :

1- تورم الأصابع .
2- صعوبة في مسك الأشياء .
3- خدر أو وخز في اليدين .
4- الألم أو التنميل أو الوخز الذي يزداد سوءا في الليل .
5- ألم حاد مفاجئ في اليد .
6- تورم أو احمرار حول المعصم .
7- الدفء في المفصل بالقرب من المعصم .

علاج آلام المعصم
خيارات العلاج لألم الرسغ أو المعصم يمكن أن تختلف تبعا للسبب، وقد يشمل علاج متلازمة النفق الرسغي ما يلي :

1- ارتداء دعامة المعصم أو جبيرة لتقليل التورم وتخفيف آلام الرسغ .
2- استخدام كمادات ساخنة أو باردة لمدة 10 إلى 20 دقيقة في كل مرة .
3- تناول الأدوية المضادة للالتهاب أو تخفيف الألم، مثل الأيبوبروفين أو النابروكسين .
4- عملية جراحية لإصلاح العصب المتوسط​​، في الحالات الشديدة .

أما علاج النقرس فيكون من خلال :
1- أخذ دواء مضاد للالتهابات، مثل ايبوبروفين أو نابروكسين .
2- شرب الكثير من الماء للحد من تركيز حمض اليوريك .
3- تقليص الأطعمة الغنية بالدهون .
4- تناول الدواء الذي يحدده الطبيب لخفض حمض اليوريك في جهاز الدورة الدموية .

أما إصابة المعصم، فيمكن المساعدة في تعزيز شفاءها من خلال :
1- ارتداء جبيرة المعصم
2- إراحة المعصم وإبقائه مرتفعا .
3- أخذ مسكن للألم، مثل ايبوبروفين أو اسيتامينوفين .
4- وضع كيس ثلج على المنطقة المصابة لعدة دقائق في كل مرة للحد من التورم والألم .

وإذا كان المريض يعاني من التهاب المفاصل، فيجب أن يقوم بزيارة أحد المعالجين الفيزيائيين، ويمكن أن يظهر المعالج الفيزيائي كيفية إجراء تمارين التقوية والتمدد، التي يمكن أن تساعد المعصم .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ريهام عبد الناصر

يوماً ما ستكون لي بصمة يكتب عنها التاريخ وتتناقلها الاجيال

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *