حقائق لا تعرفها عن أهرامات مصر

- -

تبقي الأهرامات الشامخة شاهدة ودليل على حضارة المصريين منذ آلاف السنين، وبالرغم من الأكتشافات العديدة الهامة التي تم إكتشافها من قبل العلماء حول الأهرامات والحضارة الفرعونية، إلا أنه ما يزال الغموض  والأسرار تحيط بالكثير من جوانبها وبالأخص طرق بنائها فإليك عزيزي القارئ بعض من الحقائق التى لا تعرفها عن الأهرامات.

عدد الأهرامات في مصر :
من الحقائق المذهلة  أنه يوجد بمصر عدد 118 هرم هذا بالطبع رقمًا كبيرا وخاصة أننا لا نعلم سوى القليل ولكن ما اكتشفه العلماء إلى الآن يعد بالفعل فخر لكل المصريين.

لون الأهرامات الأساسي :
قد يُدهشك أن تعرف أن لون الأهرامات الأساسي كان اللون الأبيض الناصع، والذي كان عبارة عن طبقة من الجير الأبيض والذي كان يُغطى الهرم ككل وبالتالي كان يعمل على إنعكاس ضوء في منظر رائع لم نحظى برؤيته نحن.

أطول هيكل في العالم :
حافظ هرم الجيزة الأكبر على لقبه وهو ” أطول هيكل في العالم قام صناعته الإنسان ولمدة 3871 عامًا “، وبالطبع يُعد هذا فخر وإنجاز للحضارة المصرية القديمة والتى شيدت هذا الصرح الرائع.

عجائب الدنيا :
يعُد الهرم الأكبر من عجائب الدنيا السبع القديمة،  والذي ظل إلى الآن هو الأعجوبة الوحيدة الباقية من العجائب السبع على مر العصور.

مائة ألف عامل :
قام ببناء الهرم الواحد ما يُقدر بحوالي مائة ألف عامل، وليس صحيح ما يُقال عنه أنه بُني عن طريق السخرة بل على العكس من قام بالبناء هم عمال مدفوعي الأجر، وكانت لهم مدينة خاصة، ومخصص لهم الطعام والعلاج والسكن وكان العمل بالأهرامات يحل مشكلة البطالة في هذا العصر.

الأهرامات  تواجه غروب الشمس
تم بناء الأهرامات وفق عقيدة البعث والخلود الفرعونية، وصممت بحيث تواجه غروب الشمس على الضفة الغربية لنهر النيل وهذا بالطبع له دلالة بين غروب الشمس وعالم الموتى لدى المصريين القدماء.

مهندس الأهرامات :
الهرم المدرج هو أول هرم تم بناؤه والذي أشرف على بنائه وتصميمه وزير الفرعون آن ذاك أمحتوب وبذلك يُعتبر أول مهندس للأهرامات.

تقنية بناء الأهرامات تغيّرت :
من المدهش ومما يزيد الغموض حول بناء الأهرامات أن العلماء إلى الآن لم يتمكنوا من أكتشاف تقنية بناء الأهرامات حيث أنها تغيرت أكثر من مرة مع مرور الوقت وهو ما يدل على عبقرية الفراعنة.

عشرون عامًا :
يُعتقد أن بناء الهرم الواحد استغرق من الزمن عشرون عامًا، ولذلك كانوا المصريين القدماء يقوموا ببناء أكثر من هرم في وقت واحد.

هدم الأهرامات :
كانت هناك محاولة غاشمة في القرن الـ12 عشر لهدم الأهرامات، حيث حاول  العزيز، ثاني سلطان أيوبي يُنصب على مصر حاكما وهو من أصول كردية، هدمها إلا أنه اكتشف بإن هذه الأهرامات بها من المتانة ما لا يقدر هو عليه وباءت محاولته بالفشل، ولكن للأسف تركت هذه المحاولة أثرها على ضرر الهرم الأصغر بالجيزة للملك منقرع.

عشرون  درجة مئوية :
قد يدهشك وانت في جو الصيف الحار جدا أو جو الشتاء القارص، وعندما تدخل إلى الأهرامات من الداخل أن درجة الحرارة  تظل ثابتة عند درجة 20 درجة مئوية في جميع فصول العام.

حرارة الأهرامات في الداخل 20درجة مئوية
بالرغم من الحرّ الشديد في مصر، إلّا أنّ درجة الحرارة داخل الأهرامات تبقى ثابتة على 20 درجة مئوية.

3 مليون ومائتي ألف قطعة :
يُقدر عدد قطع الحجارة التي بُني بها الهرم الأكبر حوالي 3 مليون ومائتي ألف قطعة، ويصل وزن البعض منها حوالي 50 طن، كما يصل وزن الهرم  الأكبر تقديريًا حوالي 7 طن.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

reem

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *