قصة فيلم annihilation

Annihilation هو فيلم رعب خيال علمي لعام 2018، من تأليف وإخراج أليكس غارلاند، استنادا إلى الرواية التي تحمل نفس الاسم والتي كتبها جيف فاندرميير، ومن نجوم الفيلم : ناتالي بورتمان، وجنيفر جيسون لي، وجينا رودريجيز، وتيسا طومسون، وتوفا نوفوتني، وأوسكار إسحاق، وتدور القصة حول مجموعة من العلماء العسكريين الذين يدخلون ” The Shimmer “، وهي منطقة معزولة غامضة، تحتوي على العديد من المناظر الطبيعية المتغيرة وتحول المخلوقات .

فيلم annihilation
تم إصدار الفيلم في كندا والولايات المتحدة بواسطة Paramount Pictures، في 23 فبراير 2018، وفي الصين في 13 أبريل 2018، وفي جميع البلدان الثلاثة حقق 42 مليون دولار، مقابل ميزانية إنتاج بين 40 – 55 مليون دولار، وتم إصداره رقميا ( من قبل Netflix ) في عدد من البلدان الأخرى في 12 مارس 2018، وتلقى الفيلم الثناء على مرئياته وعروضه واتجاهه وقصته المثيرة للتفكير، ووفقا لجوناثان بايل من مجلة إمباير، يتناول الفيلم ” الاكتئاب والحزن والميل الإنساني للتدمير الذاتي ” .

أحداث الفيلم
في ” المنطقة العاشرة “، مرفق حكومي على الساحل الجنوبي للولايات المتحدة، لينا، أستاذ البيولوجيا الخلوية والجندي السابق، في الحجر الصحي، إنها تخضع لاستخلاص المعلومات حول رحلة استكشافية لمدة أربعة أشهر في مجال كهرومغناطيسي قزحي شاذ، يسمى ” الوميض “، الذي كانت هي وزوجها كين الناجين الوحيدين منه .

في الفلاش باك، يظهر زوج لينا، وهو جندي من القوات الخاصة التابعة للجيش، في منزلهم بعد أن فقدوا في مهمة قبل حوالي عام، لا يتذكر شيئا من ذلك الوقت ويصبح مريضا جدا، تقوم قوة الأمن الحكومية باعتراض سيارة الإسعاف التي بها كين ونقله ولينا إلى المنطقة X، بالقرب من المكان الذي بدأ فيه شيمر في الانتشار قبل ثلاث سنوات، وتشرح الطبيبة النفسية، وهي الدكتورة فينتريس، أن الفرق العسكرية بما في ذلك كين، قد غامروا في شيمر لمحاولة الوصول إلى المنارة، حيث ظهرت الظاهرة لأول مرة، وكين هو الشخص الوحيد الذي عاد من الرحلة الاستكشافية، وتتطوع لينا للانضمام في بعثة بحثية للذهاب لهناك، تتألف من اثنين من العلماء، وهما جوسي وكاسي، والمساعد الطبي آنايا .

وفي قاعدة عسكرية مهجورة، يكتشف الفريق أدلة على رحلة كين، مع بطاقة ذاكرة متروكة لهم، ويظهر شريط فيديو يظهر فيه كين وهو يقطع معدة زميل في البعثة، بينما كان لا يزال على قيد الحياة، وكشف أن أمعائه بدأت في التمزق بطريقة شبيهة بالديدان، وفي تلك الليلة، تمزق السياج المحيط بالقاعدة، وفجأة، ظهر دب طائر أخذ كاسي بعيدا، وفي صباح اليوم التالي، يجد الفريق حذائه، وتبحث لينا أكثر، وحدها، وتكتشف جثة كاسي المشوهة، وتعود لينا إلى الفريق وتخبرهم بأن كاسي قد مات، وفي طريقهم للمنارة، يدرك أعضاء البعثة أنهم يتغيرون ببطء، وفي تلك الليلة، تدخل آنايا في حالة ذهانية، مهاجمة أعضاء الفريق الآخرين وتقييدهم، كما أنها تهددهم، ثم تسمع آنايا الدب الذي قتل كاسي يدخل البيت ويقتلها، ثم يهاجم لينا قبل أن تتمكن جوسي من قتله .

تكمل لينا الرحلة، وتصل إلى المنارة وتذهب إلى الداخل وتجد جثة محروقة وكاميرا فيديو وثقبا في الأرض، ولقطات على الكاميرا تظهر صراخ كين، وتنزل لينا إلى الحفرة في الأرض وتجد الدكتورة فينتريس، التي بدأت أيضا في التحور، وتقول فينتريس لـ لينا إن القوى ستشمل في النهاية كل شيء، قبل أن تتفكك إلى هيكل ناري، يمتص قطرة دم من وجه لينا ويخلق كائنا بشريا، فتهاجمه لينا وتسعى إلى الهروب من المنارة، لكنها تفشل، ويستأنف الصراع عندما تستيقظ لينا، حيث تتحول تدريجيا إلى نسخة مماثلة لها، وتستغل لينا الوضع، وتقوم بوضع قنبلة يدوية فوسفورية في أيديها وتنشطها قبل الفرار، ويبدأ إشعال النيران في المنارة، وتبديد المباني المختلفة في المنطقة، وتتبدد شيمر إلى لا شيء .

قامت لينا باستخلاص المعلومات، وهي تجتمع مع كين، الذي تعافى سريعا بعد أن توقف الوميض الذي كان يأتي من شيمر عن الوجود، وتسأله إذا كان هو كين الحقيقي أم نسخة منه، ويجيب ” لا أعتقد ذلك “، ويسألها بدوره إذا كانت لينا، لكنها لا تجيب عليه، ويحتضن الاثنان بعضهما وقلصانهما يلمعان ويغيران اللون .

فريق العمل
– ناتالي بورتمان في دور لينا
– كريستين ماكغريتي في دور لينا الأخرى .
– جينيفر جايسون ليج في دور دكتور فينتريس .
– جينا رودريجيز في دور آنايا ثورنسن .
– تيسا طومسون في دور جوزي راديك .
– توفا نوفوتني في دور كاسي .
– أوسكار إسحاق في دور كين .
– بنديكت وونغ في دور لوماكس .
– سونويا ميزونو في دور كاتي .
– ديفيد جياسي في دور دانيال .
– سامي هايمان في دور ماير .
– جوش دانفورد في دور شيلي .
– جون شواب في دور رجل الإسعاف .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ريهام عبد الناصر

ريهام عبد الناصر

يوماً ما ستكون لي بصمة يكتب عنها التاريخ وتتناقلها الاجيال

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *