كيفية تربية دود القز بالمنزل

دودة القز عبارة عن يرقة تخرج فراشات الحرير وقد تم إطلاق اسم فراشات الحرير عليها لقيامها ببناء شرنقة حول نفسها من خيوط الحرير، وتتغذى تلك الفراشات تحديدا على أوراق التوت لتنتج أفضل أنواع الحرير المعروف حول العالم.

كيفية تربية دود القز بالمنزل :
بداية لابد من التعرف على دورة حياة دودة القز أولا ومن ثم التعرف على طريقة تربية تلك النوعية من الدود الهام جدا في صناعة الحرير.

1-  البيوض :
حيث أن إناث دود القز يضع ما بين 200 إلى 500 بيضة وتكون صغيرة الحجم، وبعد مرور عشرة أيام تخرج اليرقات من البيض وتفقس.

2-  اليرقات :
وتمر اليرقات بالكثير من المراحل والتي تصل نحو خمسة مراحل فبداية اليرقات تكون شاحبة وصغيرة الحجم وبعدها تصبح مشدودة ويوجد قرن على الذيل.

3-  الشرنقة :
حيث تقدم الدودة على بناء الشرنقة حول نفسها من الحرير من خلال غدد متواجده بها وتمكث داخل الشرنقة لمدة ثلاثة أسابيع.

4-  الفراشة :
وهي المرحلة الأخيرة لتلك الدودة والتي لا تمكث كثيرا في الحياة فحياتها تتوقف بعد 5 أيام على الأكثر وبعد أن تقوم بوضع البيض وحجم الإناث كبير عن الذكور.

يذكر أن تربية دودة القز من المشاريع التي تعد بسيطة جدا حيث يعد تربية تلك الدودة من بين الأمور القليلة من حيث التكلفة ولتربية دودة القز عليكم توفير المواد والقيام بالخطوات التالية :

1-  مصدر لغذاء دود القز :
للقيام بتلك المهمة عليكم توفير عدد 25 بيضة وشجرة توت واحدة لتغذية اليرقات حيث أن شجرة توت متوسطة الحجم سوف توفر كافة الاحتياجات.

2-  صندوق للفقس :
لابد من توفير صندوق مناسب لفقس البيض.

3-  حاوية خاصة بالديدان الغير ناضجة حيث من الممكن توفير حاوية وتبطينها من خلال الورق ولا تحتاج إلى غطاء خارجي لها.

4-  حاوية للنسيج ويفضل أن تكون الحاوية مصنوعة من الزجاج او حتى البلاستيك الشفاف كي تتمكن من مراقبة الدود خلال تلك المرحلة ومن الأفضل فتح ثقوب صغيرة الحجم لتهوية الدود ولا يمنع الدود من الهرب.

5-  حاوية أيضا للتربية والتي من الممكن من خلالها تربية الدود وتبطينها جيدا من الداخل.
6-  مكان لوضع البيض ومن الممكن أن يتم تبطينها من خلال أوراق الشجر وليس من الضروري أن يكون لها غطاء.

بعد خروج الفراشات من الشرنقة من خلال إفراز الإنزيمات التي تعمل على إذابة المادة الحريرية المتماسكة تعمل الذكور على البحث عن الإناث، لذا لابد من تهيئة المكان جيدا وعدم السماح للذكر بتخصيب أكثر من فراشة في التخصيب للمرة الثانية لا ينتج عنه بيوض مخصبة وعادة ما يموت الذكر مباشرة بعد عملية التزاوج وقد تلاحظ أن الأنثى قد انتفخت بعد التزاوج وتخرج البيض بعد مرور 24 ساعة.

ومن الأفضل أن تقوم بوضعها في المكان الخاصة بحاضنة البيض كي تتمكن من المحافظة عليه ولابد من توفير مكان مناسب لوضع البيض على ورق الشجر، ولا يتم وضعه على الأقمشة حيث أن البيوض تلتصق في تلك الأشياء والبيوض المخصبة تكون زرقاء والبيضاء المائلة للون الأصفر لا تكون مخصبة لذا لابد من استبعادها من الحاوية.

تعد مرحلة الحرير هي المرحلة الهامة بالنسبة للجميع فلابد من من المحافظة على الخيط الحريري من خلال قتل الخادرة وذلك قبل أن تتحول إلى فراشة حيث تعمل على تمزيق الحرير بغرض الخروج من الشرنقة التي صنعتها لنفسها، وتتم عملي القتل من خلال عدة طرق إما من خلال وضعها في بخار الماء لمدة ساعة أو من خلال تعريضا للفرن لفترة ومن الأفضل أن يتم وضعها في مجمد الطعام لعدة ساعات.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *