معلومات عن استراتيجية دفع ما بعد مبيعات الشراء

الهدف الأساسي من العمل في التجارة الإلكترونية هو تحقيق الأرباح لشركتك ولهذا يتم وضع بعض الاستراتيجيات ومنها استراتيجية دفع ما بعد مبيعات الشراء ويجب أن يتم جمع معلومات وفيرة عن هذه الاستراتيجيات للوصول إلى الهدف المطلوب وسوف نتناول التفاصيل حول هذا الموضوع.

استراتيجية دفع ما بعد مبيعات الشراء
هي استراتيجية يتم استخدامها من قبل المسوقين عبر مواقع التجارة الإلكترونية الهدف منها هو رفع قيمة المشتريات لدى المستهلك ويتم استخدام هذه المعلومات التي تحفزهم على شراء المزيد من المنتجات.

والفرق الأساسي بين دفع المبيعات فيما بعد الشراء عند المقارنة باستراتيجيات التسويق الأخرى هو إظهار حملتك التسويقية للزبائن.

الفكرة وراء دفع المبيعات ما بعد الشراء لا تظهر إلا بعد أن تتم الشراء وهذا يزيل من خطورة تشتيت المستهلك في هذه العروض وبالتالي هذا قد يغير من رأي المستهلك.

لماذا يجب تطبيق هذه الاستراتيجية ؟
أن عملية دفع المبيعات فيما بعد الشراء هي واحدة من الإضافات التي يمكن أن تطبق على المبيعات والتي لا تؤدي إلى مخاطر على أداء الشركات التجارية ولها العديد من الفوائد منها :

عدم  القلق من تشتيت الزبائن
من أهم الفوائد لهذه الاستراتيجية هي أنها لا تدخل في عملية الشراء الاعتيادية من الزبائن وذلك عند القيام بعملية الشراء، كما يمكن لهذه العروض والتخفيضات أن تعمل على تشتيت الزبون وهذا يؤدي إلى الآثار السلبية، ولكن عروض ما بعد البيع تظهر لدى للمستهلك الذي قام بعملية الشراء فقط.

وحتى أن لم يتم التوجه إلى عملية الشراء بالفعل فإن هذه العروض الأقل هي الي حصلت على عملية الشراء الأولى على كل حال.

مساعدة الزبائن والزيادة من الأرباح
استعمال هذه الاستراتيجية يمكن أن تساعد في دفع الأرباح بنسب تصل 30% وهذا إذا تم تطبيقها بشكل صحيح.

أن استراتيجية دفع المبيعات ما بعد الشراء يمكن أن تضيف قيمة للزبائن سواء كان عن طريق عرض المنتجات أن لم ينتبهوا لها من قبل، وذلك من خلال إعطائهم فرصة للشراء لبعض المنتجات بعد الحصول على تخفيض معين، وبالتأكيد هذه الاستراتيجيات لها تأثير إيجابي على المستهلك.

 تمكن من تقوية العلاقة بين العلامة التجارية والزبائن
هذه الاستراتيجية عندما تقوم بالتحضير لها فإنه يجب السعي إلى زيادة الأرباح في البداية ويجب أن تكون هو الهدف الأساسي.

أن كل عملية شراء ما بعد البيع هي تعتبر فرصة لتحسين الروابط والعلاقات مع الزبائن وأحدى هذه الطرق هي تطبيق هذا من خلال اللمسة الإنسانية التي تضاف إلى الأعمال التي تتم إلى الزبون في هذه الاستراتيجية.

بدل من أن تطلب المزيد من المال أو القيام بالشراء منه فإنه يجب تطبيق هذه الاستراتيجية بشكل صحيح.

كيفية البدء في تطبيق هذه الاستراتيجية
من أفضل الطرق لتطبيق هذه الاستراتيجية في عملية دفع المبيعات ما بعد الشراء، هي مثلها كمثل ما يحدث عندما تدخل إلى مطعم وتطلب ساندوتش فيسألك هل تريد أي أضافة على الساندوتش فهو بالفعل باع لك المنتج وأي إضافة يتم طلبها لا تؤثر على قرار الشراء.

وهذا هو ما يحدث في عالم الإنترنت فعند الشراء من خلال الإنترنت يتم إرسال فاتورة ما يعد الشراء وتحتوي هذه الفاتورة على تفاصيل التوصيل وتكلفة الشحن ويتم اقتراح منتجات أخرى يمكن أن يقوم العميل بشرائها.

وهذا الأمر ينجح لعدة أسباب وهي :
1-أن السلع متشابهة ومرتبطة مع بعضها البعض وتتماشى من أذواق الزبائن المختلفة.
2- أن هذه السلع تضيف قيمة إلى الزبون.
3- يذكر في نهاية الفاتورة أن هذه السلع ليست تسويقية.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *