اسباب خروج رائحة من السن

- -

نتن النفس، ليس تعبيرا شعبياً بل هو مصطلح طبى يصف رائحة الفم الكريهة، وتشير إحصائيات كثيرة إلى أن غالبية الأشخاص يعانون من هذه المشكلة، والتي يكون مصدرها الرئيسي الفم، بسبب انعدام النظافة، أو أمراض اللثة، أو حدوث التهابات في الحلق، أو تراكم بقايا الطعام داخل الجيوب التي تحيط بالأسنان، وفي أحايين يكون سبب رائحة الفم الكريهة مرتبطاً بأمراض مثل قرحة المعده، الكبد، الكلى، السرطان، السكري .

رائحة الفم الكريهة :
تظهر رائحة الفم الكريهة بسبب غاز الكبريت الذي تنتجه البكتيريا الموجودة في الفم، والتي يزيد نموها في الفم من فرص احتمالات ظهور رائحة كريهة للفم، وتعتبر فترة الليل وما بين الوجبات هي الظروف الملائمة لنشوء مشكلة رائحة الفم الكريهة، وإضافة لكون رائحة الفم مصدر ازعاج وإحراج كبيرين، فإنها قد تكون سبباً في تضرر أنسجة الفم، والإصابة بالتهابات اللثة .

ويعتقد الكثيرين أن استخدام غسول الفم علاجاً أمثل للتخلص من هذه المشكلة التي تسبب لصاحبها نوعا من النفور الاجتماعي، لكن كشف أطباء الأسنان أن غسول الفم ليس العلاج الأمثل، وما تروج له شركات إنتاج هذه المستحضرات ليس صحيحاً على الإطلاق، حيث أنه يزيل الرائحة بشكل مؤقت، وسرعان ما تعود بعد أن تكون قد تراكمت البكتيريا تدريجياً في الفم .

اختبار رائحة الفم :
إذا لم يخبرك أحد قريب منك بأن رائحة فمك كريهة، يمكنك معرفة ذلك من خلال الاختبار التالي :

ضع لسانك على معصمك وانتظر لثواني قليلة، ثم شم معصمك، أو نظف أسنانك الخلفية بالخيط ثم انتظر لثواني قليلة حتى يجف اللعاب، ثم شم الخيط .

أسباب رائحة السن الكريهة :
تسبب بعض الأطعمة والمشروبات ( كالثوم والبصل، السمك، الكحول، التبغ ) في رائحة فمٍ كريهة لبعض الوقت، لكن الجسم الصحيح واللعاب السليم يخلصان من هذه الرائحة، مع استعمال غسول فم .

ينصح أطباء الفم والأسنان بـ تنظيف الأسنان بانتظام باستخدام معجون وفرشاة أسنان، مرة في الصباح وأخرى قبل المساء بعد تناول وجبة العشاء، مع ضرورة تنظيف اللسان مرتين في الأسبوع، باستخدام فرشاة خاصة باللسان، لإزالة ملايين الشعيرات الموجودة على اللسان، والتي تعلق بها بقايا الطعام والبكتيريا، وتكون سبباً في ظهور رائحة الفم الكريهة .

طرق مكافحة رائحة الفم الكريهة :
– الحفاظ على النظافة :
يؤدي تنظيف الأسنان بالفرشاة، وكذلك تنظيف الفراغات الموجودة بين الأسنان بشكل منتظم، يحمى الأسنان من التسوس، ويساعد في الحفاظ على أسنان نظيفة لا توجد في جيوبها المحيطة جزيئات الطعام، المسببة  لرائحة الفم الكريهة.

– السيطرة على الكبريت :
استخدام معجون الأسنان أو غسول الفم الذي يحتوي على الزنك أو ثاني أكسيد الكلور، بشكل منتظم، يساعدان في مكافحة رائحة الفم الكريهة التي يسببها الكبريت .

– فرك اللسان :
فرك اللسان بفرشاة مخصصة، أو باستخدام مكشطة اللسان بمعدل مرتين في الأسبوع ، يزيل مسببات الرائحة الكريهة .

– الفحص الطبي :
يسهم الفحص الطبي في معرفة الأسباب وراء نشوء رائحة الفم الكريهة، ومع العلاج يمكن السيطرة عليها والحد منها .

– تغيير نمط الحياة :
يؤدي تغيير نمط الحياة إلى الحد من قبح النفس عن طريق : الحفاظ على نظافة الفم، وعلاج الأسنان بشكل منتظم لمنع الإصابة بأمراض اللثة، واستخدام وسائل زيادة إنتاج اللعاب في الفم ( مثل مضغ اللبان الخالي من السكر وشرب الماء )، وتجنب شرب الكحول لأنه يتسبب في جفاف الفم .

التخلص من رائحة الفم الكريهة بالفيتامينات :
يوصي أطباء الفم والأسنان بتناول فيتامين C، وفيتامين E، السيلينيوم، الزنك، كو- أنزيم Q10، وحمض الفولي ، والمكملات الغذائية للوقاية والعلاج من أمراض جيوب اللثة .

التخلص من رائحة الفم الكريهة بالأعشاب الطبية :
استخدام بعض النباتات والزيوت العطرية ذات الخصائص المضادة للبكتيريا مثل :  نبتة الشاي، القرنفل، الكمون، النعناع ، المريمية، يقلل من فرص التهاب اللثة، ويحد من رائحة الفم الكريهة .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

دعــاء

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *