أسباب وعلاج الصلع الوراثي

- -

الصلع الوراثي مشكلة يعاني منها النساء والرجال على حد السواء ، فيجب التعرف على أسبابه وطرق الحد منه بالعلاجات المختلفة .

ويعد الصلع الوراثي أهم اسباب تساقط الشعر ، والذي ينتج بفعل عوامل وراثية ، أو اضطراب في مستوى الهرمونات ، وقد ينتج عن التقدم بالعمر الذي يفقد فيه الإنسان الكثير من الأشياء التي تؤثر على الحالة العامة لجسده داخلياً وخارجياً ، ويمكن أن تتعرض النساء لتساقط الشعر من عمر العشرين والثلاثين نتيجة مرورها بالعديد من التغيرات الجسدية ويطلق على الصلع الوراثي عند النساء الحاصة الأندروجينية ، وعند الرجال الصلع الذكري .

تعريف الصلع الوراثي :
يعد المسبب الرئيسي للصلع الوراثي هو هرمون التستوستيرون الذكري ، والذي يؤدي لتغيرات واضحة في دورة نمو الشعر ، فيبدأ الشعر بالترقق ،أو ينعدم نموه في بعض المناطق من الرأس بحيث تظهر الفراغات ، وغالباً يحدث للرجال بنسبة أكبر من النساء ، فكل خمسة رجال يصابون بالصلع الوراثي تصاب أمامهم ثلاث نساء .

أعراض الإصابة بالصلع الوراثي :
– عند الرجال : يتساقط الشعر ويفقد بحيث يشكل حرف M ، وكلما ازداد الأمر وتطور يفقد الشعر إلا في جوانب وحواف الرأس .

– عند النساء : يمكن أن يتم فقدان الشعر بصورة واضحة في الجزء العلوي أو وسط وأسفل الرأس ويأخذ الشعر شكل شجرة الكريسماس ، والجدير بالذكر أن فقدان الشعر ربما يكون إشارة لوجود مرض معين ، مثل : داء الثعلبة ، وقد يحدث بسبب وجود عدوى فطرية ، أو نقص في جهاز المناعة .

علاج تساقط الشعر الوراثي :
هناك بعد الأدوية التي يمكن أن نساعد باستخدامها على توقف فقدان الشعر أو إبطاء حدوث الصلع نوعاُ ما ، ومن هذه الأدوية :

– مينوكسيديل : يساعد هذا الدواء على إبطاء تساقط الشعر ، ويظهر المفعول بعد استخدامه بحوالى أربعة إلى ثمانية شهور ، ويمكن أن يكون هذا الدواء مناسب للر جال أكثر من النساء بنسبة 50% ، حيث يؤدي استخدام هذا الدواء لزيادة في ظهور الشعر في مناطق مختلفة من الجسم وخاصة الوجه ، ولا يجب التوقف عن استخدامه حيث يؤدي التوقف عن استخدامه لفقدان الشعر الذي تم نموه بواسطة هذا الدواء .

– فيناسترايد : عبارة عن أقراص تساعد على تثبيط افراز هرمون التستوستيرون الذي يمنع نمو الشعر في هذه الحالات ، ويمكن أن يستخدمه الرجال بتركيزات كبيرة لمنع تكون الخلايا الغير سرطانية والتي تعد حميدة في غدد البروستاتا ، وأجريت أبحاث على الرجال المستخدمين للفيناسترايد فكانت النتائج مساعدته لحوالي 99% من الرجال الذين يعانون من الإصابة بالصلع الوراثي بوقف فقدان الشعر ، بالإضافة لنمو شعر جديد لثلثي الرجال ، ولا يمكن التوقف عن استخدامه ، لأنه بالتوقف عن استخدامه يتم فقدان الشعر .

– بروبيكيا : عبارة عن وصفة علاجية تساعد على منع تساقط الشعر الوراثي ، بحيث تمنع تحويل هرمون التستو ستيرون إلى ديهيدروتستوستيرون ، مما يحول دون تأثر بصيلات الشعر وفقدانها ، بل يؤدي لوصولها لوضعها الطبيعي .

– التقليل من فروة الرأس : عبارة عن إجراء طبي جراحي ، يتم فيه إزالة طبقة من الجلد الأصلع لتقليل المساحة الصلعاء في الرأس .

– نقل اللوحات الشعرية : يتم فيها نقل طبقة ذات نمو شعر جيد من منطقة من الجسم ، ووضعها في مكان الجلد الأصلع .

– عملية زرع الشعر : يتم هذا الإجراء باستخدام سدادات صغيرة من الجلد تحتوي على شعر بنسبة من 1:15 شعرة ، ويتم أخذها من الجزء الخلفي أو من جانبي الرأس ونقلها للمناطق الصلعاء ، ويمكن أن نحصل على النتيجة خلال عامين من الزرع .

يجب التأكد أن فقدان الشعر ناتج عن عوامل وراثية لاستخدام هذه الاجراءات ، حيث هناك بعد الأسباب التي تؤدي لسقوط الشعر والتي يتم علاج الشعر طبيعياً بزوال هذه الأسباب .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *