استخدام حمض الفوليك في علاج الاضطراب ثنائي القطب

- -

الاضطراب ثنائي القطب هو أحد الاضطرابات النفسية التي تؤثر على الفرد ، و هذا الاضطراب ليس له علاج و انما يمكن السيطرة على اعراضه و مضاعفاته بعدد من النصائح الطبية الهامة.

الاضطراب ثنائي القطب
الاضطراب ثنائي القطب هو مرض عقلي منهك ، و هذا المرض يسبب أعاقة خطيرة لقدرتك على العمل و التعامل ، في حين ان بعض أنواع العلاج و الدواء يمكن أن تساعد في ادارة الأعراض ، و بعض الناس يفضلون محاولة العلاجات الطبيعية أو البديلة لتجنب الآثار الجانبية السلبية للدواء ، و المرضى الذين يعانون اضطراب ثنائي القطب في كثير من الأحيان يكون هذا ناتجا عن مستويات منخفضة من الفولات ، و قد أظهرت بعض البحوث ان مكملات حمض الفوليك قد تساعد بعض الاعراض ، و مع ذلك يجب عدم استخدام المكملات الغذائية كبديل للمشورة طبيبك.

حمض الفوليك
حمض الفوليك هو المعروف أيضا باسم فيتامين ب-9 ، و هو عضوا في اسرة باء المعقدة من الفيتامينات ، كما هو الوضع مع جميع فيتامينات ب ، حمض الفوليك يساعد في الأيض و الحصول على الطاقة ، و كذلك تحويل الدهون و البروتينات إلى اشكالها الصالحة للاستعمال ، و يساعد على نمو الخلايا ، حمض الفوليك يساعد أيضا على الحفاظ علي الأداء السليم للجهاز العصبي و الدماغ ، و يساعد على الحفاظ على الصحة العقلية و العاطفية .

وفقا لمركز جامعة ميريلاند الطبي ، إذا كنت لا تحصل على ما يكفي من الفولات الغذائية ، قد تعاني من اعراض مثل التعب و التهيج ، و التي هي أيضا الاعراض المرتبطة باضطراب ثنائي القطب ، و قد أظهرت بعض البحوث ان المرضى الذين يعانون من اضطرابات في المزاج مثل الاكتئاب و اضطراب ثنائي القطب ، يعانوا من مستويات منخفضة من حمض الفوليك ، و تشير الدراسات إلى ان المكملات الغذائية قد تساعد علي التخفيف من اعراض معينة.

اعراض اضطراب ثنائي القطب
اضطراب ثنائي القطب هو مرض عقلي خطير يسبب حلقات من الاكتئاب و الهوس ، و الاعراض الشائعة لحلقة الاكتئاب تشمل نقص الطاقة و مشاكل النوم ، و كذلك تغيرات الشهية و التهيج و نوبات البكاء و الحزن ، هذا فضلا عن انخفاض احترام الذات و عدم الاهتمام بالانشطة التي سبق التمتع بها .

و خلال هذه الفترات بعض الناس يعانون من زيادة في الأفكار الانتحارية أو السلوكيات ، و الهوس عادة ما يسبب التهيج و السلوكيات الخطيرة أو غير العقلانية ، و لسوء الحظ لا يوجد علاج للاضطراب الثنائي القطب ، و مع ذلك فأن بعض العلاجات ، مثل المعالجة النفسانية و بعض الادوية مثل المثبطات للمزاج و مضادات الاكتئاب ، يمكن ان تساعد في أدارة الأعراض الخاصة بك ، و بالإضافة إلى ذلك ، بعض المكملات الغذائية ، مثل حمض الفوليك قد تساعد أيضا في ادارة اضطراب القطبين.

الادلة السريرية
الاستعراض السريري لعام 1989 الذي نشر في مجلة “التقدم في الادوية العصبية و الطب النفساني البيولوجي ” أثبت أن نقص حمض الفوليك شائع جدا بين المرضي الذين يعانون من اضطرابات نفسية ، و اعراض هذه الاضطرابات تميل إلى ان تكون أكثر شدة عند المرضى الذين يعانون من نقص حمض الفوليك ، و يشير الباحثين إلى ان مكملات حمض الفوليك مفيدة لبعض المرضى الذين يعانون من اضطراب ثنائي القطب .

و قد نشرت في كانون الثاني/يناير 2005 ، و توحي الدراسة بأن المكملات الغذائية من حمض الفوليك و فيتامين ب-12 يمكن ان يحسن من نتائج العلاج عند الناس الذين يعانون من الاكتئاب ، لأن هذه المواد المغذية تعمل على زيادة مستويات افراز الغدد الكظرية ، و هي المادة الكيميائية التي تلعب دورا في تصنيع السيروتونين ، و كانت نتائج هذا الاستعراض تظهر فوائد واعدة لأولئك الذين يعانون من نوبات الاكتئاب بسبب اضطراب ثنائي القطب ، على الرغم من أن هناك حاجه إلى مزيد من البحوث السريرية.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

rovy

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *