أنواع سرطان المرئ و الاشخاص الأكثر عرضة للإصابة به

كتابة: esraa hassan آخر تحديث: 16 أغسطس 2018 , 17:59

المريء هو أنبوب عضلي أجوف ، مسؤول عن نقل الطعام من الحلق إلى المعدة ، و يمكن أن يحدث سرطان المرئ عندما يتشكل ورم خبيث في بطانة المرئ ، و مع نمو الورم يمكن أن يؤثر على الأنسجة العميقة و عضلة المريء ، و يمكن أن يظهر الورم في أي مكان على طول المرئ .

ما هي الأنواع الشائعة من سرطان المرئ ؟
هناك نوعان شائعان من سرطان المرئ :
– يحدث سرطان الخلايا الحرشفية عندما يبدأ السرطان في الخلايا الرقيقة المسطحة التي تشكل بطانة المرئ ، و يظهر هذا النموذج غالبًا في أعلى أو وسط المرئ ، و لكن يمكن أن يظهر في أي مكان أخر.

– و النوع الأخر يحدث عندما يبدأ السرطان في الخلايا الغُدّية في المرئ ، المسؤولة عن إنتاج السوائل مثل المخاط ، و هو النوع الأكثر انتشارا من سرطان المرئ.

أعراض سرطان المرئ
خلال المراحل المبكرة من سرطان المرئ ، ربما لن تواجه أي أعراض ، و مع تقدم مرض السرطان ، قد تواجه :
– فقدان الوزن غير المتعمد.
– عسر الهضم.
– حرقة المعدة.
– ألم أو صعوبة عند البلع.
– الاختناق المتكرر أثناء تناول الطعام.
– القيء.
– الارتجاع.
– الألم في الصدر.
– الإعياء.
– السعال المزمن.

ما الذي يسبب سرطان المرئ
كما هو الحال مع معظم أنواع السرطان ، لم يعرف بعد سبب سرطان المرئ ، و يُعتقد أنها مرتبطة بالخلل في الحمض النووي للخلايا المرتبطة بالمرئ ، و هذه الطفرات تشير إلى أن الخلايا تتكاثر بسرعة أكبر من الخلايا الطبيعية ، و يذكر أن الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بسرطان المرئ ، هؤلاء من يستهلكون الكحول و المدخنين ، و كذلك الذين يعانون من وجود اضطراب الارتجاع ، مثل مرض الجزر المعدي المريئي ، و ممن يعانوا من زيادة الوزن ، كذلك الأشخاص الذين لا يأكلون ما يكفي من الفواكه و الخضروات ، و عند الإصابة بالتهاب الشرايين ، كذلك الرجال أكثر عرضة للإصابة بسرطان المريء ثلاث مرات من النساء ، و تزيد فرص الإصابة بسرطان المريء مع تقدم العمر ، فإذا كان عمرك يتجاوز 45 عامًا ، فقد تكون المخاطر أعلى.

علاج سرطان المرئ
قد يوصي طبيبك بإجراء عملية جراحية إذا لم ينتشر السرطان إلى أجزاء أخرى من الجسم ، و قد يوصي طبيبك بدلاً من ذلك بالعلاج الكيميائي أو العلاج الإشعاعي كأفضل طريقة للعلاج ، كما يتم في بعض الأحيان إجراء هذه العلاجات لتقليص الأورام في المرئ بحيث يمكن إزالتها بسهولة أكبر بعد الجراحة.

العملية الجراحية
إذا كان السرطان صغيرا و لم ينتشر ، يمكن للطبيب أن يزيل الورم باستخدام أسلوب التدخل الجراحي البسيط ، باستخدام منظار داخلي و عدة شقوق صغيرة ، و في الأسلوب القياسي ، يعمل الجراح من خلال شق أكبر لإزالة جزء من المريء و أحيانًا العقد اللمفاوية حوله ، و يتم إعادة بناء الأنبوب مع الأنسجة من المعدة أو الأمعاء الغليظة ، و في الحالات الشديدة ، قد يتم إزالة جزء من الجزء العلوي من المعدة أيضًا ، و يمكن أن تشمل مخاطر الجراحة الألم و النزيف ، و التسرب في المنطقة حيث يتم ربط المرئ المعاد بناؤه إلى المعدة ، و مضاعفات الرئة و مشاكل البلع و الغثيان و حرقة المعدة و العدوى.

العلاج الكيميائي
يشمل العلاج الكيميائي استخدام الأدوية لمهاجمة الخلايا السرطانية ، و يمكن استخدام العلاج الكيميائي قبل الجراحة أو بعدها ، و في بعض الأحيان ترافق استخدام العلاج الإشعاعي ، و يحتوي العلاج الكيميائي على عدد من الآثار الجانبية المحتملة ، و ينشأ معظمها لأن أدوية العلاج الكيماوي تقتل الخلايا السليمة أيضًا.

المراجع
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق