اهم المحميات الطبيعيه المخصصه للمها العربي

 المها العربي يعرف أيضا بالمها الأبيض وبعرف بالانجليزية  Oryx leucoryx هو ظباء متوسطة الحجم، له قرون طويلة مستقيمة وذيل  وهو أصغر عضو في جنس أوريكس ، موطنه الأصلي في الصحراء ومناطق السهوب في شبه الجزيرة العربية، وقد اختير المها القطري المسمى “أوري” في ألعاب التميمة الرسمية لدورة الألعاب الآسيوية لعام 2006 في الدوحة ، وقد تم عرضه على ذيل الطائرات الخاصة بشركة طيران الشرق الأوسط القطرية، وهو الحيوان الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة.

انقراض المها العربي

انقرض المها العربي من البرية في أوائل السبعينيات، ولكن تم حفظه في حدائق الحيوان وبعض المحميات وتم أعادة إدخاله إلى البرية بدءا من عام 1980

في عام 1986  تم تصنيف المها العربي على أنه معرَّض للخطر الانقراض في القائمة الحمراء للاتحاد الدولي لحفظ الطبيعة، وفي عام 2011  كان أول حيوان يعود بعد أن كان قد تم إدراجه في السابق على أنه منقرض في البرية، ووصل عددهم إلى 1000 فرد في البرية ، ومن 6،000 إلى 7.000 فرد في الأسر في جميع أنحاء العالم.

المحميات الطبيعية المخصصة لحيوان المها العربي

 

محمية شوماري الطبيعية  

بعد انقراض المها العربية بدأت الأردن في برنامج  في عام 1978 مع 11 حيوان، وعندما بلغ حجم القطيع 31 عام في  1983 ، تم إطلاق معظمها إلى محمية شوماري الطبيعية التي تبلغ مساحتها 342 كم مربع، وتمت تخصص جزء منها يبلغ مساحته حوالي 22 كم 2 لحماية المها واستبعاد الماشية، ونما القطيع وفي عام 1990 في القطيع رقم 79 تم الاستعداد لإطلاقه في البرية خارج المحمية ولكن بسبب حرب الكويت لم يتم ذلك

وقامت العائلات البدوية التي فازت الحرب بجلب 1.6 مليون رأس من الأغنام والماعز والإبل والحمير إلى الأردن، وقد أصبح الاكتظاظ داخل محمية  شوماري واضحا في عام 1995، فحدث انخفاض الإنتاجية المها العربية وزيادة في معدل الوفيات، وفي عام 1997و للحد من الاكتظاظ ، بدأت إدارة المحمية بتفريقها إلى محمية طبيعية أخرى في الأردن، وفي فبراير عام 2006  بقي 43 من المها العربية في محمية شوماري والتي تحسنت عندما منحت لجنة الأمم المتحدة تعويضات للأردن بسبب الأضرار البيئية الناجمة عن حرب 1990-1991، وثد تم تخصيص جزء من هذه الجائزة لتجديد برنامج التربية وإعادة التأهيل للمها العربية.

محمية عروق بني معارض

تقع المحمية في المملكة العربية السعودية في منطقة نجران، وتبلغ مساحتها حوالي 11,980 كيلومترا مربع، وينتشر فيها الكثير من النباتات المعمرة التي تتغذى عليها الحيوانات، وتضم مجموعة متنوعة من الحيوانات، وقد كانت آخر مواطن شوهد فيه المها العربي في عام 1979، حتى تم تنفيذ برنامج إعادة توطين المها في عام 1996، وتبلغ أعداد حيوانات المها العربي في المحمية حوالي 236 رأسًا.

محمية المها العربية في عمان

هي أول محمية طبيعية في مملكة عمان وتقع بين الصحراء الوسطى والجبال الساحلية وهي أحد المناطق الحيوية في سلطنة عمان، وتنمو فيها الكثير من النباتات التي يتغذى عليها المها العربي منذ بدأ برنامج اعادة توطينه في عام 1974، وتم إطلاق أول قطيع من المها عام 1982 لتحيا حياتها الطبيعية بحرية مع قطعان من المها.

محمية الشحانية  

هي واحدة من أوائل المحميات الطبيعية في قطر وقد تم تأسيسها عام 1879، وتقع في منطقة الشحانية على بعد 45 كيلومترا من الدوحة، وتبلغ مساحتها كيلومتر واحد مربع، وتحتوي المحمية على مجموعة  كبيرة نسبيا من حيوانات المها العربي  والتي يصل عددها نحو  219 رأسا، وتعد المحمة مركزا لتكاثر وتربية المها العربي، وبفضل الرعاية الصحية التي توفرها ادارة المحمية والرعية البيطرية والتغذية السليمة ازدادت أعداد المها العربية في المحمية، وتم توفير كل سبل الرعاية للمواليد الجدد كما تم انشاء غرفة خاصة يتم عزل مواليد المها العربي حتى لا يتعرضوا إلى أي عدوى أو اصابات.

محمية أم الزمول

هي أحد المحميات الطبيعية التي تقع في دولة الامارات العربية المتحدة في أبوظبي، ويبلغ مساحتها حوالي 8900 كيلومتر مربع، وتنتشر فيها قطعان المها العربي في هذه المساحة الشاسعة، وقد بدأت المحمية بحوالي 98 من المها والتي وصلت الان في وقت قصر إلى 150 من المها العربي، ويزور المحمية عدد كبير من الزوار.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *