سمية الفيتامينات و الحمل

- -

خلال الحمل ، يكون الجنين عرضة للسمية في بيئة الرحم . قد تكون بعض المواد مثل الفيتامينات غير ضارة تمامًا للأم ، و لكنها قد تكون لها تأثيرات كارثية على نمو الجنين . يمكن منع هذه الأنواع من العيوب الخلقية عندما تعرف الأم الخطر المحتمل للفيتامينات المحددة ، و كيف يمكن تجنب المستويات الخطرة من هذه الفيتامينات .

سمية فيتامين أ

يجب مراقبة استهلاك فيتامين أ بعناية أثناء الحمل ، لا سيما في الأشهر الثلاثة الأولى . فيتامين أ هو فيتامين قابل للذوبان في الدهون ، و هو ما يعني أنه عندما يتم استهلاكه بكميات زائدة ، فإنه يتم تخزينه في الأنسجة الدهنية في الجسم بدلاً من إفرازه دون ضرر في البول . لسوء الحظ ، يمكن أن يكون لتراكم فيتامين أ تأثيرات سامة على جسم الجنين النامي . فيتامين أ ضروري للرؤية الصحية و فك الشفرة الفعالة للمعلومات الوراثية و هو أمر حيوي لتطور الجنين . و مع ذلك ، وجد أن الكميات الزائدة من هذا الفيتامين ، قد تسبب تشوهات كبيرة في خمس الأجنة التي تتعرض للجرعات العالية خلال الثلث الأول من الحمل .

المصادر التي تؤدي إلى فرط فيتامين أ

يمكن العثور على فيتامين أ في الأدوية المضادة لحب الشباب مثل رتين – أ و اكوتاني . و قد ارتبط اكوتاني على وجه الخصوص بزيادة قدرها 26 مرة في تشوهات الرأس و الوجه و المخ ، و عيوب القلب و تشوهات غدة التوتة ( الغدة الزعترية ) . يبدو أن هناك علاقة مباشرة بين كمية فيتامين أ المستهلكة و شدة التشوهات . و هذا يعني أن المزيد من فيتامين أ يؤدي إلى المزيد من التشوهات الخطيرة .

الكمية الموصى بها من فيتامين أ

في الوقت الحاضر ، يبدو أن استهلاك ما يصل إلى 8000 وحدة دولية من فيتامين أ في اليوم ، لا يسبب تشوهات في الجنين . حدد معهد الطب أقصى جرعة مسموح بها من فيتامين أ يمكن استهلاكها أثناء الحمل . حيث تمثل أقصى جرعة مسموح بها من فيتامين أ أثناء فترة الحمل هي 2،800-3،000 ميكروغرام في اليوم .

سمية فيتامين د

الفيتامين الآخر الذي يعتقد أنه ضار للجنين هو فيتامين د . وجد أن الجرعة الزائدة من فيتامين د تؤدي إلى تشوه صمامات القلب في الجنين ، و يفترض أن تؤدي إلى الإجهاض عندما تؤخذ بكميات كبيرة بشكل استثنائي .

نقص فيتامين د

و مع ذلك ، فإن النساء ذو البشرة الداكنة أو المحجبات يتعرضن لخطر متزايد من نقص فيتامين د مقارنة مع النساء البيض أثناء الحمل . يمكن أن يؤدي نقص فيتامين د إلى أطفال أصغر حجماً و أخف وزناً ، مع عظام هشة و عدم كفاية تمعدن مينا الأسنان . و توصي اللجنة المعنية بالجوانب الطبية لسياسة الأغذية و التغذية بالنساء اللاتي لا يحتمل أن يتمكن من توفير ما يكفي من فيتامين د من خلال التعرض لأشعة الشمس ، بتناول مكمل غذائي قدره 10 ميكروغرامات من فيتامين د يومياً . يوصي معهد الطب بمستوى أقصى من تناول 50 ميكروغرامًا من فيتامين د أثناء الحمل .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

Ayah Hossiny

(1) Reader Comment

  1. Avatar
    الهام
    2018-12-29 at 13:33

    بليز محتاجه اسم فيتامين لصحه المبيض والمساعده ع الحمل

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *